عمليات التجميل

الجمال والأناقة والوسامة، سعي دائم قلما تجد من يتغاضى عنه، وسحر يؤثر على كل من حوله وما حوله. إن أثر الجمال في حياتنا يتجاوز حدود رغباتنا البسيطة ويتعداها إلى التأثير في جوانب قلما تخطر لنا ببال. صحيح أن مقاييس الجمال نسبية، وكثيراً ما يقال إن الجمال بعين الرائي، لكن عصرنا هذا خصيصاً وتطور وسائل الاتصال والتواصل والانتقال فيه، حول العالم إلى قرية صغيرة. وجعل مقاييس الجمال عالمية إلى حد كبير.

قد تتميز بعض ملامح الجمال الشرقية وتختلف عن صورة الجمال الغربي المنطبعة في أذهاننا، لكن النتيجة النهائية هي أن الجميع يبحثون عما يزيد من وسامتهم وجمالهم، أو على الأقل ما يحافظ على رونق الشباب الذي يحفظ لهذا الجمال حيويته ونضارته. وعمليات التجميل أحد أهم طرق السعي وراء الجمال أو وراء الحفاظ عليه لأطول فترة ممكنة. فتعالوا معنا في رحلة قصيرة في عالم عمليات التجميل.

تاريخ البحث عن الجمال

بدأ السعي وراء الجمال والبحث عنه مع بداية وجود الإنسان على الأرض، ومع نشأة الحضارة وتطورها كان البحث عن الجمال وتقديره يزيد، فقلما نسمع عن حضارة لم تزدهر فيها مستحضرات التجميل ووصفاته للرجال والنساء على حد السواء.

من أمثلة هذه الحضارات مثلاً الحضارة المصرية القديمة التي اشتهر فيها استخدام مستحضرات التجميل للرجال وللنساء. ولم يقتصر الأمر على هذا، فإن أصول أغلب عمليات التجميل المعروفة في وقتنا هذا ترجع إلى تلك الفترة، فقد جرت محاولات لتجميل الأنف نتيجة انتشار عمليات جدع أنف اللصوص، مما كان يشكل إذلال اجتماعي لهم، ودفع الأطباء إلى البحث عن محاولات متعددة لإعادة وصل الأنف المقطوع وذكرت هذه المحاولات في بعض أوراق البردي ومنها البردية المعروفة باسم بردية أدوين سميث.

وليست الحضارة المصرية القديمة وحدها هي التي تميزت بتقدم محاولات عملية التجميل، فقبل الميلاد بحوالي 800 عام جرت محاولات لعمليات التجميل في الهند. أما في أوروبا فقد بدأت محاولات عمليات التجميل في الدولة الرومانية بعملية تجميل الأنف أيضاً والتي واصلت تطورها بتقنيات بسيطة حتى أجريت في بريطانيا بعد ذلك بأعوام، وقد شكلت هذه المحاولات حجر الأساس لعمليات التجميل الحديثة التي تتم حالياً.

أما في أمريكا فقد أجريت أول عملية تجميل في عام 1827 وكان هدفها تجميل سقف الحلق المشقوق الناتج عن عيب خلقي منذ الولادة (cleft palate)، أجراها الطبيب جون بيتر ميتاير بأدوات صممها بنفسه لإجراء العملية. ومع تطور تقنيات التخدير والجراحة بدأت عمليات التجميل تتطور حتى وصلت إلى استخدام أجهزة الليزر في جراحات تكاد تكون موضعية لا يستغرق طبيب التجميل فيها وقت، ويغادر المريض بعدها فراش المرض في نفس يوم إجراء العملية ليعود لممارسة حياته الطبيعية.

عمليات إعادة الشباب (rejuvenation plastic surgery)

يصنف بعض الأطباء عمليات التجميل إلى مجموعات يتخصصون فيها بناء على توزيع أعضاء الجسم، ويجمع هذا التصنيف بين عمليات الوجه والرقبة والتي تتضمن عملية شد الوجه، عملية شد الجفون، وعملية تجميل العيون، عملية تجميل الأذن وعملية شد ترهلات الرقبة، وبعض عمليات حقن الوجه بالفيلر أو بالبوتوكس وغيرها من المواد التي يمكن أن تساهم في إزالة التجاعيد، وتعرف هذه المجموعة من العمليات باسم عمليات إعادة الشباب أو rejuvenation surgery.

قد تتم هذه العملية في غرفة عمليات واحدة على يد جراح واحد، أو تتم على مراحل متعددة. وكما يبدو من اسم هذه العملية فإن الهدف الرئيسي منها هو الاحتفاظ بالمظهر الشاب لأطول فترة ممكنة وتجنب ظهور آثار التقدم في العمر. من أشهر جراحي تجميل الوجه د.جوزيف نياماتو، ومن أشهر النجوم الذين خضعوا لعمليات إعادة الشباب:

  • الفنان المصري عمرو دياب
  • النجمة اللبنانية الراحلة صباح
  • النجمة المصرية نبيلة عبيد
  • النجم العالمي جورج كلوني
  • النجم العالمي براد بيت
  • النجم العالمي توم كروز

عمليات تجميل ما بعد الأمومة (The mommy makeover)

عادة ما تترك عملية الحمل والولادة آثارها المتعددة على النساء، فتخلف لديهم ترهلاً في منطقة البطن، وقد تترك بعد الزيادة في الوزن في منطقتي الأرداف والمؤخرة. في بعض الأحيان تؤثر عملية الرضاعة على شكل الثديين فتترك فيهما بعض الترهل غير المرغوب.

عادة ما تحلم كل أنثى بصدر مشدود وبطن مشدودة وخصر ضيق، فلطالما كانت هذه الأمور من علامات الجمال للنساء على مر العصور. وإذا كانت النساء العادية تتمسك بجمالهن وتحاول اللجوء إلى عمليات التجميل للتخلص من آثار الحمل والولادة، فإن النجمات العالميات أشد تمسكاً بجمالهن ورشاقتهن، ولهذا يلجأن لعمليات تجميل ما بعد الأمومة (The mommy makeover).

تتكون هذه العمليات من مجموعة عمليات تجميل تشمل عملية شد الصدر، وعملية شفط دهون البطن أو عملية شد البطن، عملية شد الأرداف وعملية شد المؤخرة وتصغيرها. وقد تحتاج بعض الحالات إلى إجراء كل هذه العمليات أو إلى إجراء بعضها فقط، لكنها في كل الأحوال تتم بتخدير موضعي واحد وخلال جراحة واحدة تتعافى منها المريضة بسرعة لتستعيد رشاقتها وجمالها.

من أشهر نجمات العالم اللواتي خضعن لعمليات تجميل ما بعد الولادة:

  • النجمة العالمية دينيس ريتشاردز
  • المطربة العالمية شاكيرا
  • الممثلة الأمريكية جينيفر لوبيز
  • النجمة كيم كارديشان
  • النجمة كايت ميدلتون
  • النجمة الأمريكية أنجلينا جولي
  • النجمة العالمية كايت هيدسون
  • النجمة العالمية جيسيكا ألبا

عمليات التجميل المتعلقة بالسمنة

يتعرض بعض الناس في مراحل عمرهم لزيادة في الوزن، ويحاولون بعدها خسارة الوزن الزائد مما يترك آثاره على أجسادهم فيلجئون لعملية شد ترهلات البطن أو عملية إزالة الذقن المزدوج أو عملية تنحيف الأفخاذ. في حين يحب البعض الحصول على عضلات بارزة وتقسيمات واضحة للعضلات من خلال عمليات نحت الجسم سواء كانت نحت الجسم ثلاثي الأبعاد أو حتى نحت الجسم رباعي الأبعاد (vaser). من أبرز النجوم الذين أجروا عمليات تجميل تتعلق بالسمنة:

  • الممثلة المصرية ليلى علوي
  • النجمة المصرية فيفي عبده
  • النجمة ديانا كرازون
  • الممثلة كايت جوسلين
  • الفنانة تارا ريد
  • المنتجة وعارضة الأزياء الراحلة انا نيكولاي سميث

عمليات تعديل الشكل

تشمل عمليات تعديل الشكل عمليات تجميل الأنف وعمليات تركيب تقويم الأسنان لتجميل الأسنان، وبعض عمليات تجميل الأذن البارزة، وعملية توريد الشفايف، وعملية تكبير الشفايف، وعملية حقن الخدود، وتشمل كذلك عمليات إزالة الندوب من الوجه، وعملية إزالة ندوب الجسم، وعملية توسيع العيون.

والأغلب في هذه العمليات أن تجرى كل منها منفردة وبشكل مستقل عن الأخرى، فمن ترى أنها تحتاج إلى توسيع العيون ليس بالضرورة أن ترى أنها في حاجة إلى تركيب تقويم الأسنان. والاستثناء الوحيد من هذه القاعدة هو بعض النجمات العرب اللاتي يخضعن لعمليات تغيير جذرية للشكل بالعشرات، ومن هؤلاء النجمات:

  • المطربة اللبنانية نانسي عجرم
  • المطربة المصرية أنغام
  • المطربة اللبنانية أليسا
  • المطربة اللبنانية هيفاء وهبي

عمليات التجميل بالليزر

تشمل عمليات التجميل بالليزر بعض أنواع التجميل الضروري للنساء مثل عملية إزالة الشعر بالليزر. وتتميز هذه العملية بنتائجها الدائمة التي توفر على النساء الإزالة المتكررة للشعر الزائد. وتعتبر هذه العملية علاجية أيضاً لأنها تعالج العديد من الحالات التي يزيد نمو الشعر فيها في مناطق غير طبيعية سواء للرجال أو للنساء.

هناك أيضاً عمليات شد الجلد بالليزر وتصلح في علاج الترهلات والتجاعيد البسيطة، وعمليات تجميل الأنف بالليزر بدون جراحة وهي تعتبر خيار مفضل لدى المرضى يوفر فترة تعافي طويلة نسبياً ويستبدلها بفترة أقصر كثيراً. وهناك أيضاً عمليات إزالة الندوب بالليزر وعمليات إزالة السيلوليت. ويمكن استخدام الليزر في عمليات شفط الدهون ونحت الجسم وهو يعطي نتائج مبهرة في هذا المجال.

عمليات التجميل للرجال

تتضمن عمليات التجميل للرجال عملية علاج التثدي للرجال، وهي عملية تميل إلى أن تكون علاجية وضرورية أكثر منها تجميلية، لكن إجرائها يكسب الرجل ثقة بنفسه ويضيف إلى وسامته وجماله. وهناك أيضاً عمليات زراعة الشعر لعلاج الصلع، وعمليات تكثيف الشارب، وعملية تكثيف اللحية والتي يلجأ إليها العديد من الرجال سواء من النجوم، أو من غيرهم، ومن أشهرهم:

  • الفنان العالمي براد بيت
  • النجم العالمي توم كروز
  • نجم هوليوود جورج كلوني
  • النجم العالمي بين أفليك
  • النجم زاك ايفرون
  • الممثل العالمي جوني ديب
  • الممثل العالمي ليوناردو دي كابريو

عمليات تجميل الشعر للنساء

وتشمل عمليات تجميل الشعر للنساء عمليات زراعة الشعر وعمليات تمليس وفرد الشعر سواء عن طريق حقن البوتوكس أو حقن البلازما للشعر. ومن أمثلة النجوم الذين يصرحون بخضوعهم لهذه العمليات:

  • النجمة كورتني كوكس
  • النجمة الأمريكية جيمي ماكارثي
  • النجمة الأمريكية ديمي مور
  • النجمة العالمية ليندسا يلوهان
  • النجمة ميج رايان
  • النجمة كايتي برايس
  • لاعبة التنس الشهيرة فينيسيا ويليامز

عمليات التجميل العلاجية (reconstructive surgery)

وتشمل هذه العمليات عمليات تجميل الحروق وعمليات علاج الشفة الأرنبية وعلاج شقوق سقف الحلق الصلب والرخو، وعمليات تجميل اليد لعلاج التشوهات الخلقية. والحقيقة أن هذا المصطلح يطلق على كل العمليات التي تتم بغرض علاج تشوهات ناجمة عن الحوادث أو عن بعض الأمراض (مثل زراعة الثدي عقب عمليات إزالة الثدي نتيجة للإصابة بسرطان الثدي)، أو التشوهات الخلقية التي يتم علاجها بعد الولادة مباشرة.

عمليات التجميل بين الهوس والضرورة

صحيح أن عمليات التجميل يمكن أن تضيف الكثير إلى جاذبية الشخص وثقته بنفسه، بل إن بعض الدراسات تؤكد أن ارتفاع مستوى الجمال واللجوء إلى عمليات التجميل قد يرفع من دخل الفرد.  وصحيح أن بعض عمليات التجميل تكون ضرورة علاجية لإصلاح خلل وظيفي (كما في حالة بعض عمليات تجميل الأنف) أو للوقاية من حالات مرضية محتملة (مثل علاج سمنة البطن الذي يقي من الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني ويقلل من احتمالات الإصابة بأمراض الكبد). إلا أن تقدير الضرورة في نهاية الأمر شيء نسبي. والحقيقة أن معظم من يخضعون لعمليات التجميل قد ينتهي بهم المطاف إلى إدمان عمليات التجميل.  

نجوم الفن والمجتمع وإدمان عمليات التجميل

تقول القاعدة الأساسية، طالما لم يتأذ أحد فلا يمكن تصنيف الأمر باعتباره إدمان. لكن الموضوع يجب أن يؤخذ بجدية فالعواقب الجسدية والاجتماعية والمالية التي يمكن تترتب على إدمان عمليات التجميل جد خطيرة. يغريك الأمر باعتقاد أنك لا تحتاج إلا لعملية تجميل أخرى فقط، وبمجرد أن تنتهي منها تقتنع بأنك بحاجة إلى عملية تجميل أخرى، لتنتهي منها وتبدأ في التي تليها.

هناك حالة مرضية معروفة باسم (Body dysmorphic syndrome) وفيها يبالغ المريض في تضخيم عيوب جسدية طفيفة ليتصور أنها تمثل مشكلة ضخمة تعيق حياته وتلزمه بإجراء عملية تجميل لعلاجها. ويعتبر هذا المرض نفسي بالمقام الأول وعلاجه لا يتضمن بحال إجراء أي نوع من عمليات التجميل، بالعكس فإن المريض يحتاج إلى الدعم والتشجيع من الأهل. ومشكلة إدمان عمليات التجميل، ومرض اضطراب الحالة الجسدية على وجه الخصوص أنهما يرتبطان بمعدلات انتحار مرتفعة إلى حد كبير، إذ أن المريض لا يشعر بالرضا أبداً عن نتائج عمليات التجميل الكثيرة التي يقرر إجرائها.

من أشهر النجوم الذين تعرضوا لإدمان عمليات التجميل:

النجمة هايدي مونتاج

احتلت هايدي مونتاج عناوين الأخبار عندما اعترفت أنها اجرت عشر عمليات تجميل في الوقت ذاته وتحت نفس التخدير. خضعت هايدي مونتاج لعملية تكبير صدر وعملية تجميل في الأنف وعملية رفع للحاجبين وعمليات شفط للدهون من مناطق متعددة من جسدها وقد خضعت حتى لعملية تكبير المؤخرة. ومؤخراً أعربت هايدي مونتاج عن ندمها الشديد لإجرائها هذا الكم من عملات التجميل في شبابها مما سبب لها مشكلات صحية كثيرة. وقد خضعت هايدي لجراحة لتصغير الثدي من جديد بعد معاناتها من ألم في ظهرها من جراء جراحة تكبير الثدي التي سبق لها اجرائها.

الممثل الكوميدي كاروت توب

يقال إن هذا الممثل قد خضع لبضع عشرات من العمليات التجميلية في محاولة لمحاربة التجاعيد وترهلات الجلد التي بدأت في الظهور لديه مبكراً. ولطالما أنكر كاروت خضوعه لأي نوع من أنواع عمليات التجميل على الرغم من أن صوره تظهر جلياً أنه خضع لعمل جراح ممتاز. ويعتبر الأطباء هذا الأنكار الشديد أحد أعراض إدمان عمليات التجميل.

النجمة العالمية ميلاني جريفث

ظهرت ميلاني على الشاشات للمرة الأولى في عام 1988. وقد حاولت محاربة أثار التقدم في العمر بكل قوتها منذ ذلك الحين. وعلى الرغم من إنكارها الشديد لخضوعها لعمليات تجميل، إلا أن صورها تظهر جلياً خضوعها لعمليات حقن البوتوكس ف الخدود، ونفخ الشفتين، وتكبير الوجنتين وشد الوجه ورفع الحاجبين.

عارضة الأزياء جانيس ديكينسون

والتي تعتبر نفسها عارضة الأزياء الأولى على مستوى العالم، اعترفت بأنها خضعت لعمليات تكبير الثدي وشفط دهون البطن وشد ترهلاتها، وعمليات شفط دهون من أجزاء متعددة في جسدها، ولعملية شد وجه وإزالة التجاعيد من منطقة ما حول العينين ورفع الحاجبين. واعترفت أيضاً انها تخضع للحقن بالبوتوكس في وجهها بانتظام للحفاظ على مظهر الشباب ومنع ظهور التجاعيد. ولأن مهنتها بالكامل كعارضة أزياء تعتمد على مظهرها وجمالها، نعتقد أن لها الحق في أن تشعر بالهلع من أثار التقدم بالسن. مهنة عرض الأزياء مهنة صعبة وهي بحق شرهة للشباب والجمال. لكن جانيس استطاعت أن تنقل نفسها إلى عالمي التمثيل والغناء لتعتمد على مواهبها بالإضافة إلى مظهرها.

جوسلين وايلدنشتين

ربما يكافح بعضنا ليفهم كيف يمكن أن ينفق أحدهم ملايين الدولارات ليحول مظهره إلى أقرب صورة تمكنه من التشبه بحيوان. لكن هذا هو ما حدث في حالة جوسلين التي أنفقت حوالي 4.000.000 دولار أمريكي ليبدو وجهها أشبه بوجه القطة. تزوجت جوسلين في شبابها من الملياردير الشهير أليكس وايلدنشتين الذي ينتمي لعائلة مشهورة بالتجارة في المقتنيات الفنية. وبعد انهيار زواجها فقد حظيت بتسوية منحتها 2.5 مليار دولار أمريكي، وأضافت إلى ثروتها 100 مليون دولار أمريكي سنوياً لمدة 13 عام تالية بإجمالي 3.8 مليار دولار أمريكي. وقد قالت جوسلين أنها تشعر بالرضا التام عن محاولاتها التي حولتها إلى المرأة القطة بشكل حقيقي.

كيفية تلافي وتقليل مخاطر عمليات التجميل

عمليات التجميل عمليات جراحية تنطوي على العديد من المخاطر التي يمكنك التعرف عليها من خلال مقالاتنا التفصيلية عن كل عملية. ولتقليل هذه المخاطر ينبغي عليك اختيار طبيب جيد واختيار مركز طبي ذو سمعة جيدة ومعروف بمستواه المتميز في مجال عمليات التجميل. وينبغي عليك مناقشة حالتك مع طبيبك جيداً وعدم التسرع في الخضوع لعمليات التجميل قبل دراسة الأمر جيداً حتى لا تقع في فخ إدمان عمليات التجميل.

اقرأ أيضا:

أفضل 10 أماكن لإجراء عمليات التجميل

عمليات التجميل الأكثر شهرة في العالم العربي

7 مشاهير تحلم كل امرأة أن تصبح مثلهن

6 نصائح قبل اختيار مركز لإجراء عملية تجميل

عمليات التجميل في الوطن العربي .. أشهرها ستفاجئك

تاريخ عمليات التجميل، كيف تطورت أول عملية تجميل؟