علاج التثدي عند الرجال

التثدي عند الرجال هو ترهل مظهر الثدي وزيادة حميدة (غير خبيثة) في حجمه، قد يكون هذا التثدي ناتج عن اختلال في نسب هرمونات الذكورة والأنوثة (التستوستيرون والأستروجين) عند الرجل، وهو ما ينتج عنه وجود زيادة في قنوات وتفرعات الثدي مع انتشار لغدد وكتل متماسكة بصورة مركزية من حلمة الثدي.

 وقد يكون تثدي كاذب ناتج عن زيادة نسبة الدهون في الثدي. كما قد تصيب هذه المشكلة كلا الثديين بصورة متجانسة أوقد تصيب أحدهما فقط وحينها يسمى التثدي غير المتجانس.

لا تنحصر هذه المشكلة في حدود المظهر فقط، وإنما تمتد لتسبب مشاكل صحية أخرى مثل الإصابة بأمراض السكري والضغط وانخفاض الرغبة الجنسية وغير ذلك من الأمراض، ومن ثم لا يصبح علاج هذه المشكلة أمراً تجميلياً فقط أو رفاهية تنحصر في عدم رضا الرجل عن شكله.

التثدي عند الرجال

يتم علاج التثدي بدون جراحة عن طريق تناول بعض العلاجات التي تزيد من هرمونات الذكورة، كما يمكن الإعتماد أيضاً على طرق تعديل النظام الغذائي بحيث تقلل كميات البادئات الهرمونية التي يمكن أن يتناولها الشخص وتتحول في جسمه إلى هرمونات أنثوية مثل منتجات فول الصويا. كذلك تساهم ممارسة الرياضة بشكل منتظم في الحد من مشكلة تثدي الرجال وعلاجها.

قد تنجح طرق علاج التثدي بدون جراحة في حل أسباب المشكلة، في حين تبقى مشكلة تضخم الثدي نفسها قائمة وتحتاج إلى التدخل الجراحي.

تجميلي يقدم لك المعلومات التي تحتاجها عن مرض التثدي عند الرجل وطرق علاجه، وأين يمكنك علاجه، ومن هو أفضل طبيب يساعدك في علاج التثدي. ما هي الطرق الجراحية وغير الجراحية لعلاج التثدي عند الرجال؟ كل هذا وأكثر تعرفه معنا في هذا المقال.

 

ما هي عملية علاج التثدي عند الرجال؟

عملية علاج التثدي عند الرجال هي عملية جراحية يتم فيها تجميل شكل الثدي وإزالة الترهلات الزائدة منه بحيث يصبح شكله عضلي أكثر، حيث يتم التخلص من الأنسجة الليفية أو الدهنية الموجودة فيه. وتشمل هذه العملية أكثر من شق يتبع الشق الجراحي منه، بحيث يتضمن تغيير نمط الحياة إلى نمط حياة صحي وضبط التوازن الهرموني للجسم وممارسة الرياضة.

 

ما هي تكلفة عملية علاج التثدي عند الرجال؟

تبدأ تكلفة العمليات الجراحية التجميلية لعلاج التثدي عند الرجال من حوالي 3.000 دولار أمريكي وتصل في بعض الحالات إلى 15.000 دولار أمريكي. وتعتمد التكلفة على حالة المريض وعلى درجة تشعب الأنسجة المكونة لترهل الثدي وعلى خبرة الطبيب والنتائج التي يمكنه تحقيقها.

 تتباين التكلفة على حسب الدولة التي تجرى فيها هذه العملية الجراحية، فالهند تقدم تكلفة أقل بنسبة 40%، في حين تقدم تركيا مثلاُ تكلفة اقل بنسبة 70% مقارنة بدول أوروبا وأمريكا. وبالنسبة للمريض الغربي فإنه عادة ما يفضل إجراء هذه الجراحة في دولته لأن التأمين الصحي هناك يغطي تكلفتها أذ أنها تعتبر حالة مرضية أكثر منها تجميلية.

 

قائمة بأفضل الأماكن التي يمكن فيها إجراء عملية علاج التثدي عند الرجال

تعد الهند هي الدولة رقم واحد في جراحات علاج التثدي عند الرجال، فتنتشر هذه الجراحات فيها بصورة كبيرة وبأسعار منخفضة مقارنة بمتوسط الأسعار العالمية. وبالطبع تجرى هذه الجراحات في أوروبا بدرجة بالغة الدقة وتعطي نتائج رائعة لكن أسعارها ترتفع نوعاً مقارنة بباقي دول العالم وخاصة في لندن وفي سويسرا.

كما يتم إجراء هذه الجراحات على نطاق واسع في أمريكا أيضاً وبخاصة في فيلادلفيا ونيويورك. وتجري هذه العملية بالطبع في العديد من الدول العربية مثل المملكة العربية السعودية والأردن ومصر.

علاج التثدي عند الرجال

 

من هم المرشحين المحتملين لعملية علاج التثدي عند الرجال؟

تعتبر حالة تضخم الثدي عند الرجال حالة مرضية، وتعتبر الجراحة حلاً علاجياً بالدرجة الأولى أكثر منها جراحة تجميلية. المرشحون لهذه العملية هم الرجال ممن يعانون من حالة تضخم الثدي التي فشل علاجها عن طريق العقاقير والأدوية. إذا كان المريض يعاني من أي اضطرابات هرمونية فيجب معرفة أسبابها وتصحيحها قبل إجراء الجراحة، ويجب أن يكون المريض في حالة جسدية وصحية جيدة ولا يعاني من أية أمراض مزمنة قد تتسبب في حدوث مشاكل أو مضاعفات في العملية.

كذلك يجب ألا يكون المريض من المدخنين وألا يكون من المدمنين لأي نوع من أنواع الأدوية أو العقاقير. ينبغي على من يرغب في إجراء عملية لعلاج التثدي أن يكون لديه نظرة واقعية وأن يحدد هدف واقعي يمكن تحقيقه وأن يحاول جعل رؤيته تتفق مع رؤية الجراح الذي سيجري له العملية حتى يتمكن من تحقيق نتائج مرضية.

كما يجب كذلك أن يكون وزن المريض طبيعي، فإذا كان تهدل الثدي ناتج عن زيادة في الوزن، فينبغي على المريض أن يصل إلى وزن مناسب قبل أن يجري الجراحة. ويجب أن يكون تضخم الثدي قد وصل إلى مرحلة الاستقرار (وليس في حالة زيادة نشطة) لأن حالات الزيادة النشطة قد تتسبب في عودة تضخم الثدي للظهور بعد نجاح الجراحة.

إذا أجريت هذه الجراحة للمراهقين فقد يضطر المريض إلى إعادة إجرائها بعد فترة لعودة الثدي للظهور والتضخم.

 

التعافي من عملية علاج التثدي عند الرجال، وفترة النقاهة المتوقعة

تتراوح فترة التعافي ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، يتم وضع ضمادات على الثديين وينصح بارتداء رباط مطاطي أو ملابس مطاطية لمنع التورم. قد يوضع أنبوب داخل الجرح (أو قسطرة) للتخلص من أي تجمع للدماء أو السوائل في الجرح خلال الأيام الأولى بعد العملية. سيعطيك الطبيب كافة التعليمات اللازمة للعناية بالجرح، وقد تضطر للبقاء في المستشفى لعدة أيام بحسب حالتك بعد الجراحة.

في معظم الحالات تكون نتائج الجراحة دائمة، لكن في بعض حالات المراهقين تكون النتائج مؤقتة ويعاود الثدي التضخم بعد فترة ويحتاج لإعادة الجراحة مرة أخرى. بشكل عام إذا عدت للمنزل بعد الجراحة وشعرت بألم في صدرك أو تعرضت لأي تجمع للسوائل أو لصدور أي روائح كريهة من الجرح فيجب عليك الإتصال بطبيبك فوراً.

كما يجب عليك اللجوء للطبيب فوراً إذا شعرت بقصر نفس أو تعرضت لدقات قلب غير طبيعية وغير معتادة. وفي كل الأحوال يجب اتباع تعليمات الطبيب بدقة والإلتزام بها تماماً حتى يتم التعافي بصورة جيدة وصحية.

التعافي من التثدي عند الرجال

 

النتائج قبل وبعد إجراء عملية علاج التثدي عند الرجال

تظهر نتائج عملية علاج التثدي فوراً، وتكون الندوب التي تتركها العملية صغيرة للغاية وتختفي بسرعة كبيرة. لكن النتائج النهائية للعملية تستغرق عدة أشهر حتى يزول التورم. الندوب التي تحدث في العملية لا بد من وجودها، لكن الطبيب يحاول إخفائها قدر الإمكان. وعامة فإن النتائج ونوع العلاج المستخدم تعتمد بشكل كبير على أسباب التثدي.

في الحقيقة غالباً ما تكون النتائج مرضية للمريض بشرط أن تكون توقعاته واقعية، فإذا ما تضمنت عملية علاج التثدي الإزالة الجراحية لبعض أنسجة الثدي فإنها تتضمن شد الجلد في هذه المنطقة وتترك الصدر بمظهر قوي ومشدود.

 أما في حالة شفط الدهون فإن مرونة الجلد غالباً ما تسمح له بالتكيف على الهيئة الجديدة بسرعة ويظهر الصدر بمظهر مشدود خلال فترة تتراوح بين شهرين وثلاثة أشهر بعد العملية الجراحية وبخاصة مع ممارسة التمارين الرياضية.

 

الأنواع المختلفة لعمليات علاج التثدي عند الرجال

هناك ثلاثة أنواع لجراحات علاج التثدي عند الرجال تعتمد على التقنية التي تتم بها الجراحة، وهي:

  1. عملية علاج التثدي عند الرجال باستخدام تقنية شفط الدهون.
  2. عملية علاج التثدي عند الرجال باستخدام الإزالة الجراحية.
  3. عملية علاج التثدي عند الرجال باستخدام مزيج من تقنية شفط الدهون والإزالة الجراحية.

ويتم تحديد التقنية المناسبة للمريض بحسب حالته وحسب نوع الأنسجة المسببة لترهل الثدي. وعامة فإن علاج التثدي باستخدام التقنية الجراحية أو تقنية المزيج يتميز بشد الجلد مع العملية مما يمنح الصدر مظهراً مشدوداً جميلاً.

 

خطوات إجراء عملية علاج التثدي عند الرجال

يتم إجراء عملية علاج التثدي عند الرجال من خلال عدة خطوات يمكنك مناقشتها مع الطبيب قبل إجراء العملية:

  1. الخطوة الأولى في عملية علاج التثدي هي التخدير، ويستخدم التخدير الكلي في معظم حالات علاج التثدي، باستثناء علاج التثدي باستخدام تقنية شفط الدهون (والتي تستخدم في حالة كون نسيج الثدي المترهل مكون بالكامل من الدهون فقط) وحينها يمكن الإعتماد على التخدير الموضعي بدلاً من استخدام التخدير الكلي.
  2. يتم بعدها عمل الشق الجراحي بحسب التقنية المستخدمة في العلاج ويكون الشق الجراحي أصغر كثيراً في حالة استخدام تقنية شفط الدهون.
  3. في حالة عملية علاج التثدي بتقنية شفط الدهون يتم إدخال أنبوب الشفط والتخلص من كمية الدهون الزائدة.
  4. في حالة عملية علاج التثدي باستخدام التقنية الجراحية يكون الشق الجراحي كبير ويزيل الجراح أنسجة الثدي الزائدة باستخدام الجراحة.
  5. في حالة العلاج بتقنية تمزج بينهما فإن الطبيب يقوم أولاَ بشفط الدهون ويتبعها بالشق الجراحي واستئصال أي أنسجة أخرى وشد الجلد.
  6. يغلق الشق الجراحي سواء كان لشفط الدهون أم للتدخل الجراحي.
  7. توضع الضمادات على الصدر وقد تم تركيب القسطرة معها بحسب الحاجة.
  8. يدخل المريض مرحلة الإفاقة، وبهذا تكون العملية قد تمت بنجاح ويدخل المريض بعدها في مرحلة التعافي من الجراحة.

 

المخاطر والمضاعفات المحتملة لعملية علاج التثدي عند الرجال

ككل العمليات الجراحية فإن التخدير الكلي يحمل مخاطر الحساسية تجاه العقاقير المستخدمة في التخدير. وهناك أيضاً مخاطر النزيف في أثناء العملية الجراحية، ومخاطر التجمعات الدموية والجلطات.

هناك بعض المخاطر التي قد تنتج من نقص خبرة الجراح مثل:

  • عدم تماثل الثديين، أو ترك ندوب واضحة. كما قد ينتج بعد الجراحة تغير في الإحساس في منطقتي الصدر والحلمة (قد يقل أو ينعدم). وقد تتضرر بعض الأنسجة تحت الجلد مثل العضلات أو العصاب أو الأوعية الدموية.
  • مخاطر الجلطات في القلب والأوردة أو مضاعفات الجهاز القلبي الوعائي أو الرئتين.
  • مشاكل تنخر الأنسجة الدهنية والتي قد تؤدي إلى الصدمات أو الحساسية.
  • مخاطر العدوى في العمليات الجراحية وما بعدها، ومخاطر عدم التئام الجروح بشكل جيد.
  • قد يتعرض المريض لألم دائم في الصدر بعد العملية.

يضاف إلى ذلك أيضاً مخاطر الحاجة لإعادة الجراحة سواء لكون النتيجة غير مرضية للمريض أو لعودة الثدي للتضخم بعد الجراحة.

رسومات قبل وبعد علاج تثدي الرجال

 

ما الذي يحدث في استشارة الطبيب قبل العملية

يناقش الطبيب مع المريض حالته الصحية والجسدية عامة، وكذلك يناقش معه حالة تثدي الرجال لديه ويطلع على الأسباب والتاريخ المرضي والعلاجي السابق للمريض. كذلك يناقش معه خيارات العلاج غير الجراحية ويطلعه عليها ويقيّم حالته الصحية، ويجري بعض الإختبارات لتقييم وظائف الغدد الصماء ومستويات الهرمونات في الدم.

كما يتم إجراء بعض الفحوص التشخيصية لفحص الثديين ويسجل مقاسات تفصيلية لهما ليتمكن فيما بعد من متابعة حالتهما. يبدأ بعد ذلك الطبيب في وضع الخطة الجراحية وتسجيل صورة للمريض لمقارنتها بنتائج الجراحة بعد التعافي من العملية.

يجب أن يتأكد المريض من إحاطته بكل جوانب العملية وفهمه العميق لها وللنتائج المتوقعة منها وللمخاطر التي قد يتعرض لها خلال العملية الجراحية، وأن يطرح أية تساؤلات تدور بذهنه حيال الموضوع على طبيبه.

بعد تحديد نوع العملية يبدأ الطبيب في إعطاء تعليمات ما قبل العملية للمريض، فيمنعه من تناول بعض أنواع العقاقير التي يمكن أن تزيد من سيولة الدم مثل الوارفرين أو الأسبيرين.

كما يجب على المريض أن يخبر الطبيب بكافة الأدوية التي يتناولها سواء كانت بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية. يتأكد الطبيب من استقرار الحالة الصحية لدى المريض ويحدد موعد إجراء الجراحة.

 

المصطلحات والتعريفات الهامة لعملية علاج التثدي عند الرجال

  • تثدي الرجال: هو مصطلح يعني ترهل الثدي عند الرجل نتيجة لبعض الأسباب المرضية.
  • تثدي الرجال المتجانس: هو تضخم الثديين وترهلهما معاً لدى الرجل بنفس المقدار تقريباً.
  • تثدي الرجال غير المتجانس: هو تضخم وترهل أحد الثديين فقط لدى الرجل بدون ترهل الثدي الآخر.

 

تاريخ عملية علاج التثدي عند الرجال

ظهر مصطلح تثدي الرجال في القرن الثاني قبل الميلاد في عصر الامبراطورية الرومانية على يد الطبيب والفيلسوف جالين، لم يقم جالين بجهود أكثر من محاولات توصيف المرض، أما العلاج فلم يبدأ إلا بعد مضي حوالي خمسة قرون.

في هذا الوقت بدأت محاولات التصحيح الجراحي لمرض تثدي الرجال، وكانت هذه المحاولات على يد الطبيب البيزنطي بولس، أما محاولات العلاج الناجحة فقد بدأت في التطور عام 1969 نتيجة إسهامات الطبيب ليترمان وشرتر. في نهايات السبعينيات بدأت تقنيات شفط الدهون في التطور وأسهمت بدورها في تطور جراحات علاج التثدي عند الرجال بشكل كبير.

 

كيفية اختيار الطبيب المناسب لإجراء عملية علاج التثدي عند الرجال؟

  • يجب أن تتأكد من اختيار طبيب حاذق على درجة عالية من الكفاءة والمهارة وعلى علم كامل بالخيارات العلاجية المتاحة في مثل هذه الحالات. ويجب أن تتأكد كذلك من أنه قد سبق وعالج حالات متنوعة ومتعددة الأسباب من حالات تثدي الرجال. يفضل أن تعرف مدى خبرة الطبيب في الموضوع وتطلب منه التحدث مع بعض مرضاه السابقين إن أمكن.
  • تأكد من مناقشة خطة الطبيب العلاجية وفهمها جيداً وربطها بحالتك، وناقش توقعاتك بشأن شكل صدرك بعد العملية. تأكد من معرفة حجم الشقوق التي ينوي الطبيب إجرائها وأماكنها حتى لا تفاجئ بها بشكل يؤثر على مدى رضائك عن العملية.
  • ناقش مع الطبيب خيارات علاج الندوب لما بعد العملية وبعد تعافي الجرح واستقرار الحالة (إذ أنه يمكن استخدام بعض الكريمات الموضعية التي تعجل من تماهي الندوب مع الجرح).

 

ما هي الأسئلة التي يجب أن تطرحها على طبيبك؟

هناك بعض الأسئلة التي يجب أن تطرحها على طبيبك قبل الخضوع لعملية علاج التثدي:

  • هل يمكن علاج حالة التثدي بدون جراحة؟ وما هي خياراتي العلاجية الأخرى؟
  • هل سأحتاج إلى البقاء في المستشفى بعد إجراء الجراحة؟
  • ما هي فترة التعافي المتوقعة من الجراحة؟
  • ما هي الأدوية التي سأحتاج لتناولها قبل وبعد الجراحة؟
  • متى يمكنني متابعة أنشطتي اليومية العادية؟
  • متي يمكنني ممارسة الرياضة بعد إجراء العملية؟
  • متى يتم إزالة الضمادات؟
  • هل سيترك الجرح ندوب واضحة؟
  • هل المستشفى الذي ستجري فيه العملية مجهز للتعامل مع حالات الطوارئ؟

وفي النهاية فإن علاج مشكلة تثدي الرجال يخفض من فرص الإصابة بالعديد من الأمراض الأخرى، ومن ثم فهو لا يعتبر رفاهية تجميلية بقدر ما يعتبر ضرورة علاجية.

اقرأ أيضا:

عمليات التجميل للرجل العربي .. ضرورة أم رفاهية؟

عمليات تجميل الأكثر شيوعاً بين الرجال

6 أسباب تدفع الرجال للإقبال على عمليات التجميل