عملية رفع الحواجب

هل ظهرت خطوط بعرض جبينك جعلتك تبدين بشكل أكبر سنا؟ هل تكاثرت التجاعيد حول عينيك وأعلى مقدمة رأسك؟ هل تشعرين بانخفاض حاجبيك بشدة مما جعل مساحة الجفن صغيرة تجعل مظهر عينيك غير حيوي؟هل تجدين صعوبة في وضع مساحيق التجميل على جفونك وداخل عينيك؟

كل تلك المشاكل وجد لها طب التجميل الحل الأمثل وهو عملية رفع الحواجب، وكل ما تودين معرفته عن عملية رفع الحاجب سوف تجدينه هنا مع تجميلي، ما هي عملية رفع الحواجب، وما هي تكلفة العملية، وما التقنيات المختلفة لإجراء العملية، وأفضل العيادات والمستشفيات التي يمكن إجراء العملية بها، والنصائح والإرشادات التي يجب الأخذ بها قبل وبعد إجراء العملية، وما هي النتائج المتوقعة بعد إجراء عملية رفع الحاجبين ومتى تظهر، وما هي الأسئلة التي يجب أن يجيب عليها طبيبك قبل العملية.

رفع الحاجبين

 

ما هي عملية رفع الحواجب

تعتبر عملية رفع الحواجب (تسمى أيضا عملية تجميل الجبين) عملية تجميلية بحته ولا يتم إجرائها لغرض علاجي أبدا، بل يتم إجراءها لتحسين شكل مقدمة الرأس والجبين وإزالة التجاعيد بهما وإزالة الخطوط العمودية من بين الحاجبين، ورفع الحاجبين قليلا بعيدا عن العينين لتعطي مظهر أكثر شبابا وحيوية.

غالبا ما تكون عملية رفع الحاجبين مصاحبة لعملية شد الوجه أو عملية رأب الجفون. ولعملية رفع الحاجب تقنيات متعددة منها الجراحية ومنها الغير جراحية، وسنتعرف بالتفصيل على تلك التقنيات وأساليبها وتكلفتها ونتائجها، ولكن أولا يجب أن نعرف ما هي الأسباب التي تجعلك تلجأين لعملية رفع الحاجبين.

 

أسباب اللجوء لعملية رفع الحاجبين

هناك العديد من الأسباب التي تجعل عملية رفع الحاجبين هي العملية المناسبة لك دون غيرها من بين عمليات تجميلية كثيرة، لذلك عليك استشارة الطبيب للوصول للقرار المناسب بالنسبة لعملية التجميل الخاصة بك، وهناك عدة عوامل تجعل طبيبك يقرر هذه العملية لك دون غيرها، ومنها:

  1. إذا كانت التجاعيد تظهر في منطقة الجبين بشكل عرضي.
  2. إذا كان لديك خطوط التجهم (التجاعيد العمودية بين الحاجبين).
  3. إذا كنت تعانين من ضيق المساحة بين العين والحاجب.
  4. إذا كنت تودين زيادة المساحة بين الحاجبين أو زيادة المسافة بين الحاجب والأنف.
  5. إذا كان لديك حاجب أعلى من الأخر.

 

تقنيات عملية رفع الحواجب

لعملية رفع الحاجب ثلاثة تقنيات تختلف كلا منها عن الأخرى تماما، ويقوم الطبيب باختيار التقنية المناسبة لك بناء على عدة عوامل كالسن والحالة الصحية العامة ونوع البشرة وأيضا التحاليل التي سوف تقومين بإجرائها قبل العملية إذا كنت قد قمتِ بإجراء جراحات تجميلية سابقة كشد الوجه أو غيرها.

فيما يلي سوف نعرض هذه التقنيات والاختلافات بينها:

جراحة رفع الحاجب

وهي عملية جراحية يتم إجرائها تحت تأثير تخدير كلي، وتستغرق مدة زمنية من ساعة إلى ساعتين، يقوم فيها جراح التجميل بعمل شقوق بطول 2 سنتيمتر على طول الجبهة في فروة الرأس، ثم يقوم باستخدام المنظار وأدوات طبية خاصة لتعديل الأنسجة والعضلات وإزالة آثار التجاعيد، وبعد ذلك يقوم الجراح بعمل غرز دائمة لشد الحواجب لأعلى.

رفع الحواجب بالحقن

وهي التقنية الأكثر استخداما في الوقت الحالي نظرا لأنها تقنية بسيطة قليلة التكاليف، ويتم استخدام مادة البوتكس في هذه التقنية والذي يعتبر مادة تقوم بإرخاء العضلات مما يجعل الجلد يبدو أكثر شبابا. تعتمد تقنية رفع الحواجب بالبوتكس على الحقن في عدة أماكن منها الجبهة وفي أسفل الجزء الخارجي من الحاجب مما يؤدي إلى ارتخاء العضلات في هذه الأماكن ويقوم بإخفاء التجاعيد وإعادة نضارة للبشرة مرة أخرى، لكن هذه التقنية مؤقتة وتحتاج إلى إعادة تكرارها كل ستة أشهر للحفاظ على المظهر الشبابي الدائم. من مميزات هذه التقنية أنها غير مكلفة ولا تحتاج إلى تخدير وتستغرق القليل من الوقت لإجرائها كما أن نتائجها تظهر في وقت قصير جدا.

رفع الحواجب بالليزر

انتشر استخدام الليزر في المجالات الطبية في العقود الأخيرة، وكان للطب التجميلي النصيب الأكبر من هذه الاستخدامات، ذلك لما به من مميزات تجعله مفيد في معظم تخصصات الطب التجميلي كإزالة الشعر الزائد ونحت الجسم وتجميل الأنف وغيرها. ويتميز الليزر بأنه يغني عن الجراحة فلا داعي لاستخدام المبضع بعد الآن، لأن آشعة الليزر تقوم بعمل الشقوق اللازمة لإجراء العملية، كما تقوم بإذابة الدهون وأيضا كي الشقوق في الجلد بعد انتهاء العملية، كما أن الليزر يحفز الخلايا على إنتاج الكولاجين الطبيعي والذي يعطي مظهرا حيويا للجلد.

لذلك يفضل الكثير من المرضى تقنية رفع الحواجب باستخدام الليزر، ويتم استخدام البنج الموضعي أثناء العملية، ويمكن رؤية النتائج بعد عدة أيام من العملية.

استخدام حقن البوتكس في رفع الحاجب

 

تكاليف عملية رفع الحواجب

لكل تقنية من التقنيات السابقة تكاليف مختلفة يتم تحديدها بواسطة الطبيب المعالج، ولا تتعجبي إذا وجدت أسعار متباينة للعملية الواحدة، فلكل مستشفى تكلفة ولكل طبيب أيضا تكلفة تختلف عن الطبيب الآخر.

تعتبر التقنية الجراحية هي الأعلى تكلفة وذلك لأنه يحتسب من ضمن التكاليف التخدير الكلي والمبيت في المستشفى بعد العملية ليومين أو ثلاثة ذلك بالإضافة إلى أن الجراحة في حد ذاتها مرتفعة التكاليف، وتحدد قيمة تكاليف التقنية الجراحية بحوالي 3200 دولار أمريكي، أما بالنسبة لتقنية الليزر فهي متوسطة التكاليف حيث أنها لا تحتاج تكاليف للتخدير أو المبيت بالمستشفى وتقدر بحوالي 800 دولار أمريكي، أما حقن البوتكس فيعتبر التقنية الأرخص في التكاليف ويقدر سعر حقنة البوتكس بحوالي 80 دولار.

 

أفضل الأماكن الطبية لإجراء عملية رفع الحواجب

  1. مركز رودينا للجراحة التجميلية والليزر بدمشق: ويعتبر صرح من الصروح الطبية المتميزة ويقوم بتقديم خدمات طبية ممتازة وبأسعار مناسبة، وبه قسم خاص للعلاج بالليزر.
  2. مركز ايستوورلد باسطنبول: وبه العديد من الأقسام التجميلية المتعددة والتي تقدم خدمات طبية مختلفة كحقن البوتكس وشفط الدهون وزراعة الشعر للرجال.
  3. مركز إليزي الطبي بالرياض: وبه العديد من عيادات الجراحة التجميلية كما به قسم خاص بالليزر ويتم به إجراء عملية تجميل الوجه ونحت الجسم.
  4. دبي كوسميتيك سيرجيري بالإمارات: ويعتبر مركز طبي متكامل على أعلى مستوى من الفخامة والرقي كما أنه يقدم خدمات ممتازة ويعمل به أفضل الأطباء وأكفأ الممرضين.

رفع الحواجب بالحقن

 

خطوات إجراء عملية رفع الحاجب

لكل تقنية من تقنيات عملية رفع الحواجب خطواتها الخاصة والتي تختلف كلية عن التقنيات الأخرى. فيما يلي سوف نتعرف على أهم الخطوات المتبعة عند إجرائك عملية رفع الحاجب.

جراحة رفع الحواجب

تبدأ العملية بتخدير المريضة تخدير كلي، ثم يقوم الجراح المعالج بعمل شقوق أعلى الجبهة عند منبت الشعر، ثم يقوم باستخدام المنظار (وهو أنبوب رفيع مثبت بنهايته عدسة) لإجراء الجراحة عن طريق إزالة الدهون الزائدة وشد الجلد، ثم يقوم الطبيب بتثبيت غرز دائمة لشد جلد الجبهة لأعلى، وفي النهاية يقوم الجراح بإغلاق الشقوق بخيوط طبية دقيقة يتم فكها بعد عدة أيام من الجراحة.

تستغرق جراحة رفع الحواجب حوالي ساعتين من الزمن، وتحتاج المريضة إلى قضاء عدة أيام في المستشفى بعد إجراء الجراحة كفترة نقاهة وحتى يتم الاطمئنان على النتائج الأولية للعملية، وقد تحتاج النتائج النهائية لعدة أشهر لظهورها عندما تكون الآثار الناتجة من العملية قد اختفت تماما ويبقى فقط مكان الندبة، ولكن لا داعي للقلق فالندبة لن تكون ظاهرة كونها تحت الشعر. من مميزات هذه التقنية أن نتائجها مبهرة وتدوم طويلا.

رفع الحواجب بالبوتكس

تعتبر إجراء تجميلي بسيط ولا يستغرق الكثير من الوقت، فقط بضع دقائق وبعدها تبدأ النتائج الأولية في الظهور، لا تندهشي فمفعول حقن البوتكس حقا كالسحر ولكن النتائج لا تستمر أكثر من ستة أشهر ولذلك سوف تحتاجين لتكرار الحقن  كل بضعة أشهر للحصول على مظهر شبابي دائم.

لا يحتاج حقن البوتكس للحواجب إلى تخدير كلي أو حتى موضعي ولكن إذا كنت تخشين وخز الحقن يمكنك أن تطلبي من طبيبك المعالج أن يقوم بوضع بعض الكريم المخدر قبل بدء الحقن مما يساعد على عدم الشعور بالألم.

رفع الحواجب بالليزر

تحتاج هذه التقنية إلى إعطاء المريضة بنج موضعي، ثم يقوم طبيب التجميل باستخدام جهاز الليزر لعمل شقوق العملية ثم يقوم بإجراء العملية من إذابة الدهون وشد الجلد وغيرها، وفي النهاية يقوم بإغلاق الشقوق باستخدام أشعة الليزر، وبذلك يكون قد تم استخدام آشعة الليزر في كل خطوات العملية الجراحية وذلك ما يجعلها تقنية مميزة ومتكاملة.

تستغرق هذه العملية ما بين 40 إلى 50 دقيقة لإجرائها، وقد تحتاج المريضة للبقاء بالمستشفى يوم أو اثنين بعد إجراء العملية كي يتم متابعة النتائج الأولية، ويمكن أن تعود المريضة لممارسة حياتها الطبيعية بعد أسبوع على الأكثر بعد إجراء العملية، لكن يجب أن تحذر المريضة من التعرض لآشعة الشمس المباشرة أو استخدام مستحضرات التجميل لمدة لا تقل عن أسبوعين بعد إجراء العملية، وتظهر النتائج النهائية بعد عدة أسابيع.

رفع الحواجب بالليزر

 

قبل وبعد إجراء العملية

تلجأ الكثير من السيدات إلى عملية رفع الحواجب للحصول على مظهر أكثر شبابا وجبهة مشدودة وحاجبين رائعين، وأيضا للتخلص من تجاعيد الجبهة وخطوط التجهم بين الحاجبين، فمجرد النظر لحاجبين مرتخيين يوحي بالعجز والتقدم بالسن، والحصول على مظهر شبابي يتطلب حاجبين مرفوعين بطريقة طبيعية.

يستغرق ظهور النتائج النهائية بعض الوقت طبقا للتقنية المستخدمة في إجراء العملية، فالتقنية الجراحية قد تحتاج لعدة أشهر لظهور النتائج النهائية ولكنها تعتبر أكثر التقنيات فاعلية، أما تقنية حقن البوتكس هي التقنية الأسرع في ظهور النتائج حيث أنها تظهر بمجرد انتهاء الحقن، ولكن يعيب هذه التقنية أنها تحتاج إلى التكرار كل ستة أشهر حيث أن مفعول البوتكس يزول كل بضعة أشهر، أما بالنسبة لتقنية رفع الحواجب باستخدام الليزر فنتائجها النهائية تحتاج لشهر أو اثنين للظهور وتتميز هذه التقنية عن التقنية الجراحية أن لا يوجد أثر لندبات أسفل الشعر.

 

إرشادات يجب الالتزام بها قبل إجراء العملية

هناك العديد من النصائح التي يجب عليك اتباعها لمنع حدوث أية مخاطر قد تحدث وتؤثر على صحتك أو على نتائج العملية. من هذه الإرشادات:

  1. من الهام جدا اختيار الطبيب الممتاز لإجراء العملية لك، فنجاح العملية يقوم على الطبيب أولا، ويجب أن يكون مصدر ثقة حتى لا يضللك بمعلومات زائفة وقد يقرر لك عملية لا تصلح لك فقط من أجل المال.
  2. المناقشة مع الطبيب بخصوص النتيجة التي تتوقعينها بعد إجراء العملية، ويجب أن تكون هذه النتيجة واقعية وبعيدة عن الخيال فلا يوجد عملية تجعل شكل الوجه كما كان منذ سنوات، ولكن هناك ما يمكن فعله للحصول على أفضل مظهر ممكن للوقت الحالي.
  3. توخي الحذر عند اختيار المكان الذي سوف تقومين بإجراء العملية به، فلا يمكن أن تسمحي بإجراء العملية في مكان غير موثوق به أو يعمل به أطباء أو أطقم تمريض غير أكفاء لمجرد أن تكاليف العملية به منخفضة أو أن مكانه قريب لمسكنك أو ما شابه، ويجب أن يكون اختيارك على أساس الجودة أولا وأخيرا.
  4. إذا كنت مدخنة أو تشربين الكحوليات فيجب التوقف فورا عن هذه العادات لمدة أسبوعين على الأقل قبل العملية، وأسبوعين آخرين بعد إجرائها.
  5. يجب أن تخبري طبيبك بأي أمراض تعانين منها أو أي أدوية تتناولينها بانتظام.
  6. سوف يطلب منك طبيبك إجراء بعض التحاليل الطبية وربما الآشعة، فيجب ألا تهملي ذلك وتقومي بإجرائه حفظا على سلامتك.

 

الآثار الجانبية المحتملة الحدوث بعد إجراء عملية رفع الحواجب

هناك بعض الآثار الجانبية التي ربما قد تحدث بعد إجراء عملية رفع الحاجب والتي لا يجب أن تقلقي من حدوثها إلا في حالة استمرارها، فيجب حينها الرجوع للطبيب فورا، من هذه الأعراض الجانبية:

  1. الشعور بالألم: وهو أمر طبيعي جدا بعد إجراء أي عملية ، ويتم وصف مسكنات للتغلب على الألم.
  2. ظهور كدمات: وهو عرض وارد الحدوث أيضا خاصة في تقنية رفع الحواجب بالحقن، ويقوم الطبيب بوصف المراهم والكريمات المناسبة لتلك الحالة.
  3. وجود ندبات في مكان العملية: وتكون في التقنية الجراحية، ولكن لا داعي للقلق فهي تكون مختفية تحت الشعر ولكن إذا كنت غير راضية عن ذلك يمكنك الطلب من طبيب التجميل إجراء تجميل بالليزر.
  4. النزيف: ربما يحدث نزيف بسيط بعد إجراء العملية، ويتم تضميده بالأدوات الخاصة بذلك، ولكن إذا استمر يجب استشارة الطبيب فورا.
  5. التورم: يمكن أن تظهر بعد التورمات في مكان إجراء العملية ويتم التغلب عليها باستخدام الكمدات الباردة والمراهم التي يصفها الطبيب.

عملية رفع الحواجب

 

المخاطر والمضاعفات التي ربما تحدث بعد إجراء العملية

بالرغم من التقدم المستمر في مجال طب التجميل وابتكار التقنيات الحديثة والتي تجعل إجراء العمليات أمراً أكثر سهولة وأمانا عن ذي قبل، حتى أن فشل عملية التجميل أصبح أمرا مستبعد الحدوث خاصة في حالة وجود الطبيب الممتاز، إلا أن حدوث مخاطر ومضاعفات هو أمر وارد الحدوث بالرغم من كل إجراءات الأمن والسلامة المتبعة.

من أشهر المضاعفات التي يمكن أن تحدث بعد إجراء عملية رفع الحاجب:

  1. العدوى: يمكن أن تحدث عدوى في مكان الجرح نتيجة لتعرضه لسطح ملوث، لذلك يجب الحذر تماما عند التغيير على الجروح واستخدام الأدوات المعقمة، ويتم العلاج بالمضادات الحيوية المناسبة.
  2. حدوث تضرر بالأعصاب: يمكن أن يتضرر العصب المسئول عن حركة الحاجب مما يُفقد المريضة القدرة على تحريك الحاجبين.
  3. رفع حاجب أعلى من الآخر: وغالبا ما يحدث هذا الخطأ نتيجة لعدم خبرة الطبيب المعالج، لذلك يجب أن تختاري الطبيب ذو الخبرة والمهارة.

 

استفسارات يجب أن تطرحها على طبيبك المعالج

من المؤكد أن العديد من التساؤلات تدور في ذهنك عن عملية رفع الحواجب، ويجب أن تحصلي على إجابات كاملة ومقنعة قبل القيام بإجراء العملية، الأمر الذي سوف يجنبك العديد من المشاكل التي يمكن أن تحدث أثناء وبعد العملية. من هذه الاستفسارات:

  1. ما هي التقنية المناسبة لحالتي؟
  2. ما هي النتائج المتوقعة بعد إجراء العملية؟
  3. كم ستتكلف العملية؟
  4. هل سأحتاج للمبيت بالمستشفى بعد إجراء العملية؟
  5. متى يمكنني العودة لحياتي الطبيعية؟
  6. هل هناك أدوية يجب أن أتناولها بعد إجراء العملية؟
  7. هل سأشعر بالألم بعد العملية؟
  8. ما هي التحاليل اللازم إجرائها قبل العملية؟

اقرأ أيضا:

5 تقنيات شائعة لرفع الحواجب غالبيتها بدون جراحة