إجراءات غير جراحية لتوحيد لون البشرة

إجراءات غير جراحية لتوحيد لون البشرة

تعاني الكثير من النساء من وجود تصبغات ببشرتهن، وقد يشكل إسمرار بعض أجزاء من البشرة في تشويه المظهر والتسبب في الشعور بالإحراج، وفي ظل تخوف البعض من الخضوع لأي إجراء جراحي، نقدم لكم فيما يلي أبرز طرق توحيد لون البشرة وإزالة التصبغات.

كيف يمكن توحيد لون البشرة بالليزر؟ وهل يوجد ابر توحيد لون البشره؟ وكيف يتم توحيد لون البشرة بوصفات منزلية بسيطة؟ كل هذه الأسئلة وأكثر نجيب عنها من خلال المقال التالي.

 

أسباب تصبغات البشرة

يتكون لون البشرة نتيجة وجود صبغة تسمّى الميلانين في الجسم، علماً بأن هناك خلايا خاصة في الجلد تصنّع الميلانين فعندما يحدث خلل بتلك الخلايا فإنّها تؤثر على إفراز صبغة الميلانين ومن ثم تتسبب في تصبغ بعض المناطق بدرجة مختلفة عن باقي البشرة، وقد يحدث هذا الخلل نتيجة عدة أسباب:  

  1. حروق الجلد: حيث تتعرض بعض خلايا الجلد للتلف نتيجة الإصابة بحروق الشمس أو لسعات اللهب، وعند التئام تلك الحروق من الطبيعي أن يكون هناك أنسجة غير ملونة من الجلد. 
  2. التغيرات الهرمونية: تساهم التغيرات الهرمونية وخاصةً خلال فترة الحمل في تغيير لون البشرة، ويكون هذا تغييراً مؤقتاً ناتج عن زيادة مستويات هرمونات الاستروجين والبروجستيرون الأنثوي. 
  3. العدوى: قد تسبب العدوى أو الإصابة بالالتهابات في بعض التغيرات الموضعية في لون البشرة، لأنّ الالتهاب يؤدي إلى تغيرات في نسيج الجلد وبالتالي فإن الجلد المحيط بالالتهاب يتحول إلى اللون الأحمر أو الأبيض. 
  4. أمراض المناعة الذاتية والحساسية: يعاني البعض من إصابتهم بأمراض المناعة الذاتيّة مثل الذئبة الحماميّة ومرض جريفز والتي من آثارها إحداث تغيّرات في لون البشرة إما عن طريق انتشار البثور الحمراء أو تغميق بعض أجزاء البشرة.

أسباب تصبغات البشرة

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

توحيد لون البشرة بالليزر

تعد جلسات توحيد لون البشرة بالليزر واحدة من الحلول الفعالة لحل مشكلة التصبغات الجلدية، حيث تتلخص فكرتها في توجيه أشعة مركزة من الطاقة الضوئية على البقع الداكنة فتعمل على تقشير البشرة بلطف، ويأتي هذا الضوء عالي الطاقة بأطوال موجية مختلفة فيولد الحرارة ويعالج المشكلة من خلال تدمير الخلايا التالفة وبالتالي إزالة البقع الداكنة.

تمتاز تجربة توحيد لون البشرة بالليزر بأنها إجراء طبي غير جراحي وغير مؤلم ونتائجه تظهر بشكل فوري كما أنها تعتبر دائمة وهذا ما يميز تلك التقنية عن غيرها من طرق توحيد لون البشرة، حيث يعمل ضوء الليزر على صبغة الميلانين والهيموجلوبين في الجلد ويدمر البقع الداكنة وبالتالي يفتح البشرة.

كما يستغل البعض الخضوع لهذا الإجراء الطبي للاستفادة من مميزات الليزر الأخرى للبشرة، حيث أن هناك أنواع من الليزر تعالج الخطوط الدقيقة والتجاعيد بخلاف دور بعض الأشعة في تقليل المسام الواسعة وتقليل ندبات حب الشباب وكذلك تحسين عمل الأوردة الصغيرة والأوعية والاحمرار الناتج عن الأوعية الحمراء. 

تستغرق الجلسة الواحدة من توحيد لون البشرة بالليزر بضع دقائق وقد تزيد قليلاً باختلاف حجم المناطق المتصبغة ومدى التصبغ المُراد التخلص منه، ولكنها في جميع الحالات لا تزيد مدة الجلسة الواحدة عن 30 دقيقة.

تجدر الإشارة إلى أنه بعض الخضوع لجلسة الليزر، سيقوم الطبيب المعالج بتضميد المناطق المعالجة، وبعد مرور 24 ساعة يجب تنظيف المناطق المعالجة من أربع إلى خمس مرات في اليوم ثم وضع بعض من الفازلين لمنع تكون القشور بتلك المنطقة وتعرضها للجفاف.

توحيد لون البشرة بالليزر

 

تقشير البشرة لتوحيد لونها

يمكن توحيد لون البشرة وإزالة التصبغات بمداومة تقشيرها بشكل دوري للتخلص من التصبغات الداكنة الغير مرغوب فيها، وتختلف انواع المقشرات التي يمكن الاعتماد عليها باختلاف أنواع البشرة، ولكن من أكثر أنواع المقشرات المجدية هي التقشير بالاحماض، حيث أن هناك العديد من الأحماض التي تساعد في توحيد لون البشرة، وهذه أهمها:

حمض الساليسيليك:

يدخل حمض الساليسيليك ضمن العديد من العلاجات الموضعية وكريمات تقشير البشرة، لأنه يساعد على تقشير طبقات البشرة السطحية وبالتالي توحيد لون البشرة.

حمض الكوجيك:

يتواجد هذا الحمض في العديد من مستحضرات البشرة ويساعد على تفتيح البشرة وتوحيد لونها لقدرته على تفتيح المناطق الغامقة والتخلص من الجلد الميت والبثور بأنواعها.

حمض الجليكوليك:

هذا الحمض معروف بقدرته على مكافحة البقع البنية تحديداً الموجودة بالجلد وكذلك الندوب الناتجة عن حب الشباب عبر تقشير البشرة بشكل خفيف.

كما يساعد التقشير السطحي من نوع (Microdermabrasion) على تحفيز إنتاج الكولاجين بعد القيام بإزالة الطبقة الخارجية المعرضة للتصبغات في الوقت ذاته. كما يمكن الاعتماد على مواد التقشير الطبية والتي يتم استخدامها تحت إشراف طبي لاختلاف أنواعها باختلاف أنواع البشرة، وهي تساعد على تقشير طبقات الجلد السطحية والكشف عن طبقات جلد جديدة خالية من التصبغات.

التقشير الكيميائي:

 يعمل التقشير الكيميائي على تجديد خلايا البشرة عن طريق تخليصها من الجلد الميّت وكذلك التخلّص من التصبغات الجلدية وتوحيد لون البشرة. ويتم ذلك عن طريق وضع تركيبة من عدة مواد كيميائية وأحماض على المنطقة المراد تقشيرها أو تفتيحها بدرجات متفاوتة، وتترك لفترة يحددها الطبيب بحسب ما تحتاجه كل حالة، ومن ثم يتم إزالتها ويبدأ الجلد في تقشير نفسه ذاتياً.

يكفي المواظبة على تقشير الجلد بالطريقة الكيميائية مرة واحدة أسبوعياً لملاحظة النتائج المرجوة. 

تقشير البشرة لتوحيد لونها

 

كيف يتم توحيد لون البشرة عن طريق التقشير الكريستالي؟

تتلخص فكرة تقشير البشرة الكريستالي في استخدام رذاذ من كريستالات الرمل المجهرية بواسطة جهاز خاص للتخلص من الجلد الميت وتنظيف الزوائد الجلدية وتوحيد لون البشرة.

تعد تلك الطريقة في تقشير الجلد مضمونة في علاج علامات التمدد (Stretch marks) وبقع الجلد الداكنة الناتجة عن الشمس وتلف البشرة بسبب كثرة التعرض للشمس وكذلك بعض الندوب البسيطة.

بشكل عام يجب ألا يتم إهمال استخدام واقي الشمس بجانب مقشرات الجلد أياً كان نوعها، لأن واقي الشمس ضروري جداً لتوحيد لون البشرة والحماية من التصبغات المزعجة.

التقشير الكريستالي

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

كيف يتم توحيد لون البشرة باستخدام وصفات منزلية ؟

هناك العديد من الوصفات المنزلية السهلة التي تساعد في توحيد لون البشرة وإزالة التصبغات والتي يمكنك تجربتها لتحقيق النتيجة التي تحتاجيها قبل إجراء محاولات تقشير الوجه أو الخضوع لجلسات الليزر، من أشهرها:

ماسك جل الالوفيرا لعلاج التصبغات وتوحيد لون البشرة

يساعد الألوفيرا على ترطيب الجلد والتخلص من الخلايا الميتة وتحفيز مادة الكولاجين بالجلد لظهور خلايا جديدة أكثر نضارة وشباباً، وطريقة تحضير هذه الخلطة:

  • مزج ملعقتين كبيرتين من جل الألوفيرا الهلامي مع نصف ملعقة كبيرة من العسل.
  •  تركي الخليط جانباً لمدة 10 دقائق. 
  • تطبيق هذا المزيج على البشرة لمدة 20 دقيقة، قبل شطف الوجه بالماء الفاتر.
  • تكرار نفس تلك الوصفة يومياً لحين ملاحظة اختفاء التصبغات الجلدية وتوحيد لون البشرة بشكل تدريجي.

ماسك جل الالوفيرا لعلاج التصبغات وتوحيد لون البشرة

 

ماسك الشوفان والعسل

يمكن استخدام مزيج كل من الشوفان والعسل الطبيعي في علاج التصبغات وتوحيد لون البشرة لخصائصهما التي تكافح الجذور الحرة وتساهم في تنقية وتبييض البشرة، وطريقة إعداد هذا الماسك:

  • مزج ملعقة كبيرة من الشوفان المطحون مع ملعقتين كبيرتين من العسل وكذلك ملعقة كبيرة من الحليب.
  • استمرار تقليب كل المكونات لحين الحصول على عجينة متماسكة القوام.
  • تطبيق هذا المزيج على الوجه لمدة 15-20 دقيقة. 
  • غسل الوجه بالماء الدافئ. 
  • تكرار نفس الوصفة 3 مرات أسبوعياً لحين ملاحظة النتائج.

ماسك الشوفان والعسل

 

ماسك الليمون والحليب

تساهم الأحماض الطبيعية الموجودة في الليمون في تقشير الجلد وتبييض البشرة بشكل فعال بخلاف احتواء الحليب على اللاكتيك الذي يساهم أيضاً في تغذية البشرة وتبييض المناطق الداكنة، لذا فإن هذا الماسك يجمع فوائد كل منهما، وطريقة تحضيره:

  • مزج ملعقتين كبيرتين من عصير الليمون مع 4 ملاعق كبيرة من الطحينة وكذلك 3 ملاعق صغيرة من الحليب وملعقة صغيرة من العسل الطبيعي.
  • تقليب كل المكونات لحين الحصول على مزيج متماسك.
  • تطبيق الماسك على البشرة لمدّة 15 دقيقة، قبل الشطف بالماء البارد.
  • تكرار نفس الوصفة مرتين في الأسبوع للوصول إلى النتيجة المرغوبة.

ماسك الليمون والحليب

 

ماسك اللوز المطحون

يساعد اللوز في توحيد لون البشرة وإزالة التصبغات إذا ما تم إضافته لأي من المواد الطبيعية التي تساعد في تبييض الجلد، لذا فتستخدم في تلك الخلطة اللبن أو الزبادي.

  • اخلطي ملعقة كبيرة من اللوز المطحون مع ملعقة أخرى من لبن الزبادي.
  • ،قومي بتدليك وجهكِ بالمزيج الذي حصلتِ عليه لمدة 5 دقائق. 
  • اتركي الماسك على بشرتك لمدة 10 دقائق ثم اغسلي وجهك بالماء الفاتر.
  • كرري الوصفة 3 مرات اسبوعياً لحين ملاحظة النتائج.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

تطبيق الزيوت الطبيعية على البشرة 

يساعد تطبيق الزيوت الطبيعية على بشرتك في علاج التصبغات بشكل فعال، حيث أنها تساهم في تعزيز الدورة الدموية، ومحاربة البكتيريا وتخليصها من الجذور الحرة والبثور الغير مرغوب فيها، وأشهر تلك الزيوت التي ينصح بها الخبراء لتوحيد البشرة:

  • زيت إكليل الجبل
  • زيت بذور الورد 
  • زيت إكليل الجبل 
  • زيت الكركم

تطبيق الزيوت الطبيعية على البشرة 

 

هل يوجد ابر توحيد لون البشره؟

يتساءل البعض: هل يوجد ابر توحيد لون للبشره؟ وكيف تحقق مفعولاً على الجلد؟ في الحقيقة إن حقن توحيد لون البشرة الأكثر شيوعاً هي  إبر الجلوتاثيون.

تعد مادة Glutathione إحدى المواد المضادة للأكسدة التي يمكن الحصول طبيعياً من خلال عدة مصادر غذائية، ويتم استغلالها لمكافحة التصبغات الجلدية بفضل قدرتها على القضاء على الجذور الحرة وإصلاح الحمض النووي، كما يعمل ذلك المركب يعمل على  تقليل مستويات الميلانين في الخلايا ومن ثم يجعل سطح الجلد يبدو أفتح لوناً من الدرجة اللونية الأصلية ويساهم في تقليل التصبغات. 

هل يوجد ابر توحيد لون البشره؟

 

طريقة استخدام حقن توحيد لون البشرة:

تعتبر حقن توحيد لون البشرة من الإجراءات الطبية البسيطة والغير مؤلمة وإنما كل ما تتطلبه وجود طبيب ماهر، والذي يقوم في البداية بخلط مسحوق الجلوتاثيون مع محلول مائي وإبر فيتامين، ليقوم بحقن المريض بهذا المزيج من خلال الوريد أو العضل. ويمكن للمريض العودة إلى ممارسة حياته بصورة طبيعية بعد الانتهاء من الخضوع إلى الجلسات مباشرة دون الحاجة لفترة نقاهة.

عادةً ما يحتاج البرنامج العلاجي لحقن الجلوتاثيون حوالي 30 حقنة يتم توزيعها حسب المناطق التي تظهر بها التصبغات، وتختلف النتائج المتوقعة من استخدام حقن توحيد لون البشرة بحسب:

  • عدد الجلسات التي يخضع لها المريض
  • متوسط الجرعة المستخدمة مقسمة على عدد الحقن
  • نوع البشرة
  • درجة لون البشرة الأصلي
  • درجة التصبغات التي تعاني منها الحالة

تعد الآثار الجانبية المباشرة لجلسات حقن إبر الجلوتاثيون بسيطة وتزول بعد فترة قصيرة، وأبرزها:

  • احمرار الجلد
  • حدوث تورم طفيف في موضع الحقن
  • الرغبة في الحكة
  • بعض اضطرابات المعدة 

في حين تشير بعض الأبحاث العلمية إلى أن أضرار إبر الجلوتاثيون لا تظهر إلا على المدى البعيد مُتمثلة في زيادة درجة تحسس الجلد وكذلك التأثير على صبغة الشعر وتسريع وتيرة تحوله للون الأبيض عند الكبر.

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أقرأ أيضاً :

مصحح أولاي المجدد والموحد للون البشرة

البروفايلو لتجديد شباب البشرة

غلو تونر بيكسي

غسول سيتافيل ديرماكنترول

ترهل الوجه المبكر

ازالة التجاعيد حول الفم

علاج ترهل الوجه

علاج التجاعيد المبكرة