شد الرقبة بالخيوط

مع التقدّم في العمر يزداد سعي الجميع نساءً ورجالاً الى إيجاد الوسائل الطبية الفعالة لمكافحة علامات التقدم في السنّ ومحاربتها وتأخير ظهورها ، وعادة ما تبدأ أعراض الشيخوخة بالظهور على سطح الوجه ومن ثم تتمدد لباقي الجسم مروراً بمنطقة الرقبة ، وتعد ترهلات الرقبة واحدةً من أكثر المشاكل التجميلية ازعاجاً للكثير من الأشخاص خاصةً لكونها أحد المناطق الظاهرة من الجسم والتي لا يمكننا اخفاؤها بسهولة . ومع التطور الهائل الذي يشهده مجال الطبّ التجميلي ظهرت العديد من الوسائل الطبية الحديثة المستخدمة في علاج تجاعيد وترهلات الرقبة ومن بينها تقنية الخيوط الجراحية التي أحدثت طفرة كبيرة منذ بداية استخدامها في عام 1984م ، وفي هذا الملف سوف نتناول كل ما يتعلق بتقنية شدّ الرقبة بالخيوط الطبية ، الى جانب مجموعة هامة من النصائح والمعلومات التي قد تهمّك .

 

المرشحون لعملية شد الرقبة بالخيوط

 

ما هي عملية شد الرقبة بالخيوط ؟

هي واحدة من أفضل التقنيات الطبية غير الجراحية المستخدمة في شدّ البشرة والجلد والتخلص من الترهلات والتجاعيد الناتجة عن عملية التقدم في العمر وتعتبر بديلاً جيداً لشدّ الرقبة والجلد باستخدام الطرق التقليدية ، وتتم هذه التقنية من خلال تثبيت مجموعة من الخيوط الطبية المخصصة بشكلٍ غير مرئي في المنطقة الدهنية الموجودة أسفل سطح الجلد ، مما يساهم في رفع هذه المناطق والتخلص من الترهلات الموجودة بها كما أن هذه الخيوط تعمل على تحفيز إنتاج مادة الكولاجين الضرورية في اكساب البشرة النضارة المطلوبة وتأخير ظهور التجاعيد والتي عادةً ما تقلّ معدلات إفرازها بنسبةٍ كبيرة مع التقدم في العمر . 

 

ما هي عملية شد الرقبة بالخيوط ؟

 

من هم الأشخاص المرشحون لعملية شد الرقبة بالخيوط ؟

  1. الأشخاص الذين يتمتعون بحالةٍ صحية جيدة بشكلٍ عام ولا يعانون من أي عوارض مرضية خطيرة قد تعوق خضوعهم للعملية مثل ضعف عضلة القلب وسيولة الدم ، وأيضاً يحذر من اجرائها في حالات الأمراض الجلدية مثل سرطان الجلد .
  2. الأشخاص الذين يعانون من بداية ظهور التجاعيد الرقيقة على محيط جلد الرقبة بشكلٍ يصعب التعامل معه من خلال الوصفات الطبيعية والأدوية الموضعية .
  3. الأشخاص الذين فقدوا أوزانهم بصورةٍ سريعة مما أدى إلى ظهور الترهلات والتجاعيد فوق سطح الرقبة بصورةٍ مزعجة ومن ثمّ لم تجدي معهم التمارين الرياضية المستخدمة في شدّ منطقة الرقبة نفعاً .
  4. الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 35 عاماً و 55 عاماً حيثُ أنه في خلال هذه الفترة تظهر التجاعيد بصورةٍ متوسّطة يمكن التعامل معها من خلال الوسائل الجراحية وغير الجراحية ، ولكن بعد تخطّي سنّ الـ 60 يصبح التعامل معها أمراً صعباً حيثُ أنها تتفاقم بصورة كبيرة .
  5. الأشخاص الذين يحملون توقعات وتصورات معقولة تجاه نتائج العملية ، لذلك من الضروري الحديث مطولاً مع الطبيب بشأن كافة نتائج وتوقعات الجراحة قبل الإقدام على هذه الخطوة .

 

المرشحون لعملية شد الرقبة بالخيوط

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

كيف تتم عملية شد الرقبة بالخيوط ؟

تمر عملية شدّ الرقبة بالخيوط بثلاثة مراحل أساسية : 

  1. المرحلة الأولى : في بداية الأمر يتم إخضاع المريض للتخدير الموضعي ثم بعد ذلك يبدأ الطبيب بعمل مجموعة من الخطوط الأفقية والعمودية من أجل تحديد الأماكن المطلوب شدّها وإزالة التجاعيد منها باستخدام الخيوط الجراحية .
  2. المرحلة الثانية : في الخطوة التالية يقوم يبدأ الطبيب بإحداث مجموعة من الشقوق متناهية الصغر على جانبي الرقبة ومنطقة الذقن من أجل السماح بإدخال الخيوط الجراحية من خلالها في المنطقة الدهنية الموجودة أسفل سطح الجلد من خلال إبر جراحية غاية في الصّغر ، ومن ثمّ يقوم جراح التجميل بشدّ هذه الخيوط من الجانبين وذلك لفع المنطقة المترهلة واخفائها .
  3. المرحلة الثالثة : في المرحلة النهائية يقوم الطبيب بإغلاق الشقوق التي تم إحداثها بعد التأكد من تعقيمها باستخدام اللواصق الطبية او الخيوط التجميلية في حال لزم الأمر . وعادة ما تستغرق العملية في مجملها فترةً تتراوح ما بين 30 الى 90 دقيقة يمكن للمريض بعدها مباشرة مغادرة المستشفى والعودة لممارسة أنشطته اليومية بشكلٍ اعتيادي .

 

كيف تتم عملية شد الرقبة بالخيوط ؟

 

 أنواع الخيوط المستخدمة في عملية شد الرقبة بالخيوط : 

  1. الخيوط الناعمة ( Smooth Threads ) : وتسمى أيضاً بـ ( خيوط البرولين ) وذلك لكونها تصنّع من مادة البرولين المتوافقة حيوياً مع الجسم ، ويوجد من هذه الخيوط ما هو قابل وغير قابل للإمتصاص ، وهي تساعد في تنشيط الدورة الدموية من خلال تعزيز عملية تدفّق الدم لمنطقة الرقبة كما أنها تحفز عملية إنتاج مادتي الكولاجين والإيلاستين .
  2. الخيوط المُسنّنة ( Serrated Threads ) : وتسمى أيضاً بـ ( خيوط آبتوس ) وتعد أحد أنواع الخيوط التجميلية طويلة المدى وذلك لكونها غير قابلة للامتصاص من خلال أنسجة البشرة ، تتميز الخيوط المسننة بوجود نتوءات متناهية الصغر على سطحها الخارجي وهي عادة ما تصنّع من مادة البولي بروبلين .
  3. الخيوط الذهبية ( Golden Threads ) : من إسمها تعتمد هذه الخيوط في صناعتها على عنصر الذهب الخالص ويمتاز هذا النوع من الخيوط الجراحية بقدرته الفائقة على تحفيز انتاج مادتي الإيلاستين والكولاجين المسؤولتين عن نضارة البشرة وإشراقها . كما أنها تمتاز أيضاً بطول عمرها الافتراضي الذي قد يمتد حتى 5 سنوات .

 

 أنواع الخيوط المستخدمة في عملية شد الرقبة بالخيوط  

 

مميزات عملية شدّ الرقبة بالخيوط : 

  1. معدلات أمان مرتفعة : تمتاز عملية شدّ الرقبة باستخدام الخيوط الجراحية بمعدلات أمانها المرتفعة وذلك لكونها لا تتطلب خضوع المريض لخطوة التخدير الكلي المطلوب في حالة انتهاج المسار الجراحي لذلك فهي الخيار الأكثر أماناً للتخلص من تجاعيد الرقبة .
  2. نتائج فعالة : تتميز عملية شد الرقبة بالخيوط باستخدام الخيوط الجراحية بنتائجها الفعالة حيثُ انها تفيد في جعل البشرة بحالةٍ أفضل مما هي عليه في الماضي بصورةٍ ملحوظة كما أنها مفيدةٌ للأشخاص الذين يعانون من مشكلة ترقق جلد الرقبة حيثُ تساعد الخيوط الجراحية في زيادة سُمك الجلد وبالتالي فهي تقلل من فرص ظهور التجاعيد بصورةٍ ملحوظة . كما أن بعض الخيوط المستخدمة في هذه العملية تساعد في تحفيز إنتاج مادتيّ الكولاجين والإيلاستين مما يساهم في تحفيز نضارة البشرة وإشراقها .
  3. السهولة والسرعة : تتميز عملية شدّ الرقبة باستخدام الخيوط بسهولتها مقارنةً بالوسائل الجراحية المستخدمة في نفس الغرض ، كما أنها تتميز بسرعة خطواتها سواءً اثناء العملية او التحضيرات المسبّقة للعملية ، كما أنها تمتاز أيضاً بسرعةِ ظهور النتائج حيثُ أنها سرعان ما تظهر بعد الانتهاء من العملية .
  4. نتائج تدوم طويلاً : يبحث المقدمون على مثل هذا النوع من العمليات التجميلية على النتائج الدائمة بحيث لا يضطرون الى تكرارها خلال فترة زمنية قصيرة وهو ما توفره عملية شدّ الرقبة بالخيوط حيثُ أنها تدوم لفترات طويلة نسبياً تتراوح ما بين 5 الى 7 سنوات .
  5. تكلفة منخفضة : تعتبر تكلفة شدّ الرقبة باستخدام الخيوط الجراحية تكلفةً منخفضةً نسبياً مقارنةً بالمسارات الجراحية الأخرى لذلك فهي تعدّ خياراً جيداً ومتاحاً لشريحةٍ واسعة من الأشخاص . 

 

مميزات عملية شدّ الرقبة بالخيوط  

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

مخاطر عملية شدّ الرقبة بالخيوط : 

  1. خطر العدوى : كأغلب العمليات التجميلية يظلّ خطر انتقال العدوى أثناء العملية حاضراً نتيجةً لضعف إمكانيات التعقيم المطلوب قبل وبعد وأثناء العملية ، لذلك من الضروري أن يولي الطبيب اهتماماً كبيراً بعملية التعقيم من أجل تجنّب مخاطر العدوى .
  2. ردات فعل تحسسية : من المحتمل أن تحدث بعض ردات الفعل التحسسية وذلك نتيجة لحساسية الأنسجة تجاه أنواع الخيوط الجراحية المستخدمة في عملية شدّ الرقبة ، لكنه يظلّ عرضاً نادر الحدوث خاصةً اذا ما تم استخدام انواع جيّدة من الخيوط .
  3. الالتهاب والتورم : وهو من الأعراض الشائعة لمثل هذا النوع من العمليات التجميلية والذي عادةً ما يحدث نتيجةً لحساسية الأنسجة والأوعية الدموية الموجودة في منطقة الرقبة لكنه سرعان ما يزول باستخدام كمادات المياه الباردة وبعض أنواع الأدوية البسيطة المضادة للتورم مثل ( Trypsin ) لحين زوال هذه الأعراض . 
  4. خطر التندّب : عادةً ما يقوم الطبيب الجراح باحداث بعض الشقوق متناهية الصغر في مناطق غير ظاهرة من الرقبة من أجل تمرير الخيوط الجراحية من خلالها ، لذلك تظلّ احتمالية ظهور الندوب واردةً اما نتيجة لبعض الأخطاء أو بسبب طبيعة الأنسجة الموجودة في منطقة الرقبة واختلافها من شخص لآخر .
  5. نتائج غير مرضية : دائماً ننصح قراء موقع تجميلي بأهمية إجراء نقاشٍ مطول مع الطبيب المعالج قبل الخضوع للجراحة التجميلية وذلك من أجل وضع تصوراتٍ معقوله للعملية من حيثُ الخطوات والنتائج المتوقعة وهو أمر ضروري لخلق توقعات معقولة حول الجراحة وحتى لا يصاب المريض بالإحباط بعد ظهور النتائج النهائية .
  6. تلف الأعصاب : من المحتمل أن تؤدي العملية الى تلف الأعصاب الحسيّة الموجودة في منطقة الرقبة مما ينتج عنه فقدان الإحساس بهذه المنطقة ، لذلك من الضروري اختيار الطبيب ذو الكفاءة والخبرة من أجل تجنّب هذه الأخطاء الطبية المحتملة . 

 

مخاطر عملية شدّ الرقبة بالخيوط  

 

أهم النصائح بشأن عملية شدّ الرقبة بالخيوط : 

  1. من الضروري أن يكون الطبيب على درايةٍ تامة بالتاريخ المرضي للمريض وذلك لتحديد مدى قابليته لإجراء هذه الجراحة .
  2. بعد الانتهاء من الجراحة تستمر النتائج بالظهور فترةً تتراوح ما بين أسبوعين الى 3 اسابيع وتظل البشرة طوال هذه المدّة وبعدها في تحسّن مستمر وذلك نتيجة قيام الخيوط بتحفيز إفراز الكولاجين المسؤول عن نضارة البشرة وإشراقها .
  3. من الضروري الحرص على تقليل حركة الرقبة والوجه قدر الامكان طوال الأسبوع اللاحق للجراحة ، كما ينصح بتجنب الأنشطة الشاقة والتمرين الرياضية العنيفة لتجنّب الأذى الذي قد يلحق بالخيوط الجراحية الموجودة في الرقبة .
  4. في حالة الإحساس بالألم ينصح بتناول المسكنات الآمنة مثل ( Paracetamol ) .

 

أهم النصائح بشأن عملية شدّ الرقبة بالخيوط  

 

تكلفة عملية شدّ الرقبة بالخيوط : 

تختلف التكلفة التقريبية لعملية بحسب عوامل عدّة من أهمها : 

  1. مهارة الطبيب وخبرته في مجال جراحة الطبّ التجميلي وعدد العمليات الجراحية المُشابهة التي سبق لهُ القيام بها .
  2. نوع الخيوط المستخدمة في عملية شدّ الرقبة وجودتها ومساحة المنطقة المترهلة .
  3. مستوى الخدمات الطبية والعلاجية المقدّمة من قبل المركز الطبّي وعدد أيام الإقامة في المستشفى وتكلفة السياحة العلاجية إن وُجدت . 

لكن في مجمل الأمر تتراوح التكلفة التقريبية لعملية شدّ الرقبة بالخيوط في مصر ما بين 1500 الى 3000 دولار أمريكي ، أما في تركيا فتتراوح التكلفة التقريبية للعملية ما بين 3000 الى 4500 دولار أمريكي ، أما في الولايات المتحدة الأمريكية فتتراوح تكلفة العملية تقريباً ما بين 4500 الى 8500 دولار أمريكي لا يتم تغطيتها من قبل أغلب أنظمة التأمين الصحي وذلك لكونها تندرج تحت بند العمليات التجميلية .

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

ترشيحات بأفضل الأطباء والعيادات : 

المركز الألماني الطبّي بمدينة المنامة : يقع المركز الألماني الطبي في قلب مدينة المنامة وبالقرب من كل المعالم الهامة بالمدينة . يضم المركز نخبةً من الأطباء وجراحي التجميل متعددي الجنسيات على قدر عالٍ من الخبرة والمهارة في إجراء العديد من الجراحات التجميلية بمختلف الوسائل الطبية والجراحية الحديثة ، ويضم المركز 3 أقسام رئيسية وهي قسم الجراحة التجميلية والترميمية ، قسم الجلدية ، قسم التجميل بالليزر .

العنوان : المركز الألماني الطبي – الطابق الثالث – عمارة 827 (برج اشرف) – طريق 1810- مجمع 318 – الحورة – المنامة – مملكة البحرين .

عيادة الدكتور أحمد داوود : أحد جراحي التجميل المشهورين في الأردن ، حيث يمتلك خبرة تفوق العشرين عاماً في هذا المجال . أنشأ المركز الطبي الخاص به في الأردن في العاصمة عمان ، ويقوم فيه بإجراء العلاجات التجميلية والجراحات التجميلية التي لا تتطلب إلا تخدير موضعي ، أما تلك التي تستلزم التخدير العام فيقوم بإجرائها في المستشفيات .

العنوان : مركز الدكتور أحمد داود التخصصي – الدوار السادس – جبل عمان – مقابل فندق كراون بلازا – عمان – الأردن .

دكتور اريك بلو – Dr. Eric Plot : يعد دكتور اريك بلو واحداً من أشهر الأطباء الفرنسيين في مجال التجميل والطبّ التجميلي الجراحي بوجهٍ عام ، وقد انتشر اسمه في بعض الدول العربية خلال السنوات الاخيرة نتيجة لنجاحه في إجراء العديد من عمليات التجميل والترميم خاصةً للسيدات في دول عربية مثل الكويت وقطر والإمارات . 

العنوان : المركز الطبي الفرنسي ويقوم الطبيب بإجراء عملياته في مستشفى السيف بالسالمية بالكويت . 

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

ترهلات البطن

ترهلات الذراعين

ترهلات الرقبة

تنحيف الرقبة والوجه

تنحيف الزنود بالليزر