البلازما للهالات السوداء

البلازما للهالات السوداء

قالوا قديماً أن العين نافذةٌ تطل على الروح مباشرةً وأن الإنسان قد يكذب ويتظاهر ويخدع لكن العين لا تكذب أبداً وتخبر بأسرار القلب دون تحفظٍ وخداع، أفضل البسمات تلك التي تضحك فيها العين وأقسى لحظات الألم تلك التي تحزن فيها نظرة العين حتى إن لم تبكِ.

كل هذا الكلام جميلٌ ويمس شغاف القلب لكن الواقع يبدو أكثر تعقيداً من ذلك وجمال ضحكة عينيك لن تظهر على الإطلاق إن كانت محاطةً بدوائر داكنة محكمة من الهالات السوداء مع أطنانٍ من الانتفاخ أسفلها كأن لعينك عدة جفونٍ مركبةً على بعضها البعض.

أشياء كهذه هي التي تفسد مثالية عالمنا وتجعلنا نشعر بالضيق وبتعكيرٍ في اللحظات الحلوة فأنت تعيش يوماً رائعاً من أيام حياتك مع أشخاص تحبهم في مناسبةٍ نادرة وتريد تخليد لحظة الفرح تلك لكن كل ما سيظهر على وجهك في الصور التي التقطتها لنفسك هي هالاتك السوداء التي ستجعل الجميع يشعرون بأنك متعبٌ ومرهق وتريد الحصول على قسطٍ من الراحة بأي طريقة.

وكالعادة يحاول العلم أن يقدم لنا أفضل الحلول للعلاج وأقلها ضرراً وتأثيراتٍ معاكسة لما نرغب فيه، ظهرت العديد من الحلول لعلاج الهالات السوداء كان من ضمنها حقن الكولاجين تحت العين على سبيل المثال، أما هنا فنتحدث عن حقن البلازما للهالات السوداء ومدى فعاليته وتأثيره على تلك المشكلة.

الهالات السوداء حول العين

 

أسباب وجود الهالات السوداء

من المهم التفرقة بين الهالات السوداء المعتادة وحدوث مشكلة طارئة في العين فالهالات السوداء تكون عبارةً عن دوائر داكنة حول كلتا العينين أو أسفلهما بينما الحدث الطارئ يكون أشبه بالتورم أو الكدمة أو اللون الداكن المفاجئ لأي سبب أسفل إحدى العينين، الهالات السوداء تستمر لفتراتٍ طويلة بينما المشاكل الأخرى تظهر فجأة وتختفي بعلاجها.

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ظهور الهالات السوداء أسفل العينين وجميعنا معرضون لظهورها من تلك الأسباب نقص معادن وفيتامينات معينة في أجسادنا والأنيميا ونقص الحديد ويتبعه إرهاق الجسم والشعور الدائم بالوهن والخمول والأرق وعدم انتظام النوم كل تلك أسباب متصلة ببعضها البعض وبحدوث أحدها يحدث الباقي وتظهر الهالات في النهاية.

من أشهر الأسباب أيضاً التقدم في السن فمن الطبيعي أن جلد الوجه والجسم بأكمله يتأثر بذلك وتبدأ الطبقات الدهنية البسيطة أسفل الجلد والتي تحافظ على شكله في الاختفاء والانكماش وبالتالي يصبح الجلد أكثر رقةً وتظهر التجاعيد ويتراجع إفراز الخلايا للكولاجين ويتأخر تجددها وكل ذلك يؤدي في النهاية للهالات.

يحتاج الجلد للعناية الخاصة به ضد العوامل الطبيعية والخارجية التي تؤثر عليه بلا شك ومن أهمها حالة الطقس من حرارةٍ أو رطوبة وأشعة الشمس عليه لأن جفاف البشرة مع كثرة تعرضها لأشعة الشمس دون وقايةٍ أو حماية ودون عنايةٍ سابقةٍ ولاحقة سببٌ بحد ذاته.

قد تظهر الهالات السوداء بسبب العديد من الأمراض لذلك عند ظهورها بشكلٍ مفاجئ يجب الاطمئنان على صحة الجسم بأكمله وخلوه من الأمراض قبل البحث عن طريقةٍ للتخلص من تلك الهالات.

إقرأ أيضاً الكاربوكسي للهالات حول العينين

 

اسباب الهالات السوداء

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

حقن البلازما للهالات السوداء

يعتبر استخدام حقن البلازما للوجه بأكمله من أهم وأشهر تقنيات العلاج في الطب التجميلي لتجميل الوجه وإصلاح عيوبه وعلاج مشاكله وحصلت على قدرٍ لا بأس به من الشهرة والقبول لدى الناس بسبب كونها طبيعية وآمنة.

تعتمد فكرة حقن البلازما على استخراجها من دم الشخص نفسه لذلك هي آمنة لأنه لا يتم استخدام أي مادةٍ خارجية أو غريبة عن الجسم وإنما الجسم هو الذي قام بصنعها، يأخذ الطبيب كميةً من الدم ويفصلها فيتبقى سائل شفاف من البلازما هو الذي يحتوي على البروتينات والفيتامينات والكولاجين ويعتبر الجزء المغذي من الدم.

في المعتاد تصل البلازما مع الدم إلى كل أنحاء الجسد التي يصل لها إمداد دموي وبالتالي تحمل له تلك المغذيات لكنها تكون بنسبٍ صغيرة خاصةً الجلد لصغر الشعيرات الدموية الواصلة إليه، أما في الحقن فيتم فصل كميةٍ تعتبر كبيرةً من البلازما وتلك المغذيات وتركيزها في منطقةٍ واحدة لينتفع بها الجلد قدر الإمكان.

حقن البلازما لمعالجة الهالات السوداء

 

قبل حقن البلازما للهالات السوداء

لا توجد إجراءاتٌ معقدة يجب اتخاذها قبل استخدام ابر البلازما للهالات السوداء فالإجراء سهلٌ وبسيط لكن كل ما تكون بحاجةٍ إليه هو البحث عن الطبيب المناسب للحقن، من الأفضل الابتعاد عن مراكز وصالونات التجميل وغير المختصين لأن المشاكل التي قد تصيبك من حقنٍ ملوث قد تكون أكبر من مشكلتك الأصلية.

تحتاج البشرة للراحة قبل الحقن فلا ترهقها بالتعرض الشديد لأشعة الشمس ولا تضع عليها المساحيق التجميلية التي تسبب التهاب البشرة وإجهادها في الحالات العادية لذلك يجب تجنب ذلك الإجهاد قبل الحقن حتى لا تتأثر البشرة سلبياً بكل الضغط الواقع عليها.

تستطيع استخدام الماسكات الطبيعية من العسل والزبادي وحلقات الخيار حتى تشعرها بالراحة والاسترخاء وتعطيها مساحتها الكافية لتتمكن من الاستفادة من الحقن لأفضل درجة.

ازالة الهالات السوداء باستخدام البلازما

 

مراحل حقن ابر البلازما للهالات السوداء

قد يقوم الطبيب بأخذ جرعة دمك مسبقاً وفصلها وتبريد البلازما لحين موعد الحقن أو قد يقوم بذلك في نفس الجلسة، الحقن ليس مؤلماً على الإطلاق ويتم استخدام إبرٍ صغيرةٍ مختصةٍ بهذا الأمر لأن الحقن يكون تحت الجلد وليست الغرض منه غرسه عميقاً.

لن تأخذ الجلسة أكثر من عدة دقائق وحسب وإن كنت تخاف من الحقن أو ترهب فكرة دخول إبرةٍ في وجهك عدة مرات بإمكانك أن تطلب من الطبيب وضع مخدرٍ موضعيٍ بسيط يسبب تخدر الجلد في تلك المنطقة ويخفف من شعورك.

بعد الحقن تستطيع العودة لممارسة حياتك الطبيعية على الفور ولست بحاجةٍ لإجراءاتٍ خاصة أو لأخذ إجازةٍ من عملك للراحة لكن ما زلت بحاجةٍ إلى تهدئة بشرتك وإبعادها عن الشمس والمستحضرات الصناعية والتي ترهق البشرة في الحالات العادية.

ستحتاج لعدة جلسات للوصول إلى النتيجة النهائية ولن تظهر النتيجة بين ليلةٍ وضحاها بل يحتاج الجسم فترةً حتى تبدأ البشرة بالاستفادة من البلازما وتبدأ خلاياها في التجدد وتختفي الهالات السوداء بالتدريج، الجلسات تكون ما بين 4 و 6 جلسات وقد تصل إلى 12 جلسة حسب حالتك وطبيعة بشرتك ورأي الطبيب.

قبل وبعد حقن البلازما لمعالجة الهالات السوداء

 

مخاطر حقن إبر البلازما للهالات السوداء

كما ذكرنا سابقاً فالبلازما مادةٌ طبيعية ينتجها الجسم نفسه فمن الصعب حدوث مشاكل بعد حقنها، لكن في حالاتٍ نادرةٍ وقليلةٍ جداً قد يؤدي حقن تلك الكمية المركزة منها تحت الجلد إلى رد فعلٍ تحسسي لذلك يجب الانتباه والتأكد أنك لن تصاب بالتحسس قبل الحقن.

الحقن سيؤدي أحياناً إلى تورم العينين واحمرار أسفلهما وقد تظهر كدماتٌ خفيفة وكلها ردود فعلٍ طبيعية من الجسم على تكرار الحقن في نفس المكان لذلك لا داعي للقلق على الإطلاق لأنها ستختفي بعد عدة أيام.

الخطر الوحيد الكبير هو أن يحدث حقنٌ ملوث بسبب استخدام معداتٍ ملوثة أو إبرٍ ملوثة أو تلوث البلازما من الطبيب أو الشخص غير المختص بعد سحبها من الجسم وأثناء تخزينها وتلك الأشياء قد تسبب مشاكل جمة، كما أن استخدام نفس الأجهزة والأشياء مع عدة أشخاصٍ بعد بعضهم البعض يسبب نقل الأمراض والعدوى بينهم وهو ما يحدث في مراكز التجميل وغيرها من تلك الأماكن غير الطبية.

تجربتي مع البلازما للهالات

شاركت الكاتبة ومدونة التجميل والتغذية أريان ريسنيك تجربتها مع علاج الهالات السوداء بالبلازما على موقع Byrdie قائلة:

 

عمري 40 عاماً، وأعاني من الهالات السوداء تحت العين منذ الطفولة، وجربت الكثير من الأشياء للتخلص منها بدون نتيجة تذكر، تأثير الوراثة ولون بشرتي كانا أقوى من تلك الحلول، وكنت دوماً بحاجة إلى استخدام الكونسيلر لتغطية الهالات.

عندما قررت اتخاذ خطوة علاجية لمشكلة الهالات وتواصلت مع طبيب الجلدية كنت أفكر  في أحد ثلاثة حلول: الليزر أو كريم طبي أو حقن الفيلر، ولكن الطبيب اقترح علي حقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية PRP مؤكداً أنها أنسب لي وأكثر أماناً من الفيلر، وأكثر فاعلية من الليزر، وأقل منهما تكلفة.

لإجراء حقن PRP لأول مرة لعلاج الهالات تحت العين سحبوا مني قنينة دم واحدة، وتم تخدير المنطقة بكريم موضعي وانتظرت لمدة نصف ساعة.

بعد ذلك تم حقن البلازما، ولم يكن الأمر مؤلماً بفضل التخدير، ولكنني شعرت ببعض الانزعاج، ولحسن الحظ فقد كان إجراءً سريعاً، ولا يحتاج إلى أية راحة أو نقاهة بعده.

كانت هناك كدمة صغيرة تحت عين واحدة بسبب الحقن، بالإضافة إلى بعض النقاط الحمراء الصغيرة تحت عيناي والتي تقشرت بعد بضعة أيام.

على الرغم من أن التأثير الكامل لصفائح البلازما في علاج الهالات يحتاج إلى 4 جلسات، إلا أنني لاحظت نتيجة فورية مدهشة بعد الجلسة الأولى، ولأنني أعاني من تجاويف تحت عيني فقد ساعدتني البلازما على أن أبدو في أفضل حالاتي.

واصلت رؤية التحسن على مدار الشهر، ولم تعد الهالات تحت عيني قوية كما كانت من قبل،  وفي الجلسة الثانية تكررت نفس الإجراءات، وشعرت بألم الإبرة أقل، وكانت النتيجة أوضح بعدها إلى حد أنني استغنيت عن الكونسيلر في أغلب الوقت.

أنا سعيدة بالنتائج وسأقوم بتجديد البلازما سنوياً للحفاظ على التأثير، وكم وددت لو تلقيت هذا العلاج عندما كنت أصغر سناً.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

إقرأ أيضاً

علاج سواد الشفايف

تفتيح المناطق الحساسة

حب الشباب وعلاجه

كيفية التخلص من حب الشباب

علاج البشرة الدهنية

تبييض الوجه والجسم

تبييض اليدين

ما هو الكولاجين للبشرة ؟