نحت الجسم بالليزر البارد

نحت الجسم بالليزر البارد‎

دفعت رغبة الملايين حول العالم في التخلص من أزمة السمنة خبراء الطب لاستحداث طرق جديدة للتخسيس بشكل فعال وآمن بعيداً عن عمليات شفط الدهون الجراحية المتعارف عليها، ومن بين تلك التقنيات ظهرت عمليات نحت الجسم بالليزر، والتي تعتبر عملية متخصصة في تفتيت الدهون أكثر منها عملية لشفط الدهون وتقليل الوزن، وحظي هذا النوع من العمليات على إقبال الآلاف عبر العالم سنوياً لما حققه من نتائج إيجابية وبأقل قدر ممكن من الأعراض الجانبية، حتى أنه تم تطوير تقنية نحت الجسم بالليزر العادي إلى نحت الجسم بالليزر البارد .

وما لا يعلمه الكثيرون أن تقنية الليزر البارد عندما بدأ استخدامها لأول مرة كانت تستخدم خلال جلسات العلاج الطبيعي على العظام والفقرات التي تعاني من مشكلات ولاحظ الأطباء وقتها أن الليزر كما يعمل على إزالة الألم بشكل موضعي فإنه كذلك يساهم في زيادة تعرض المنطقة المحددة للتقلُص وتفتيت الدهون بها، ومن هنا جاء التفكير في استحداث أجهزة مخصصة لاستعمال الليزر البارد للتنحيف ونحت القوام، أو ما يسمى علمياً بعلاج السمنة الموضعية عن طريق استخدام النحت البارد .

عملية نحت الجسم بالليزر البارد‎

 

ما هو نحت الجسم بالليزر البارد ؟

إن عملية نحت الجسم بالليزر البارد ببساطة هي تسليط أشعة الليزر على المنطقة المراد تقليل كم الدهون بها أو حتى لإبراز عضلات الجسم بها وهو مطلب يطلبه أغلب الرجال الحريصين على إبراز عضلات بطونهم حيث تقوم أشعة الليزر على تفتيت الدهون الموجودة أسفل طبقات الجلد بالمنطقة المحددة باستخدام ترددات محددة من جهاز الليزر (عادة ما يستخدم طول موجة من 550 إلى 635) وبدرجة حرارة منخفضة عن المعدل العادي ومن ثم يصبح الإحساس بتأثير الليزر على الجلد أقل.
ويلاحظ المريض بدء تعرق المنطقة التي تم تسليط أشعة الليزر عليها، وبهذا يتم التخلص من الدهون الزائدة إما عن طريق التعرق أو البول العادي، وليس عن طريق الشفط بأنابيب لخارج الجسم كما يحدث في عمليات شفط الدهون الجراحية.

 

خطوات عملية نحت الجسم بالليزر البارد

  1. تحديد المناطق التي يرغب المريض في تجميل شكلها، مع العلم أن العملية تهدف لصقل شكل الجسم في المناطق التي يعاني فيها من بعض الزيادة وليس بهدف شفط الدهون أو علاج السمنة
  2. يقوم الطبيب بضبط جهاز الليزر البارد برقم محدد من الترددات ويقوم بتسليطه على المنطقة المحددة، ليخترق الخلية الدهنية، حيث يعمل على تحويل الدهون الثلاثية إلى دهون أحادية كأنها ماء سائل ومن ثَم لا تختلط بالدم نهائياً
  3. تستغرق العملية من ساعة إلى ثلاث ساعات بحسب كمية الدهون المراد تفتيها ولكن في الغالب تكون جلسة واحدة كافية للوصول للنتيجة المرجوة في حالة الرغبة في نحت منطقة واحدة بمقدار بسيط
  4. يعمل الليزر على شد الجلد والقضاء على الترهلات في المنطقة التي جرت بها العملية في نفس وقت تفتيت الدهون بسهولة

خطوات عملية نحت الجسم بالليزر البارد‎

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

فترة النقاهة المتوقعة لعملية النحت البارد

يستطيع المريض بعد العملية أن يمارس حياته بشكل طبيعي، حيث أن استخدام الليزر البارد للتنحيف لا يخلِّف وراءه أي نوع من الجروح ولا حتى البسيطة، كما أن المريض عادة لا يشعر بأي آثار جانبية بعد العملية باستثناء بعض الاحمرار أوالشعور بالوخز في المنطقة المعالجة، ولكن كل هذه الأعراض تقل بالتدريج حتى تختفي جميعها في غضون أسبوع على أقصى تقدير.

أما عن الشعور بتأثير عملية نحت القوام بالليزر البارد، فإن المريض يشعر بأول انجازات العملية فور الانتهاء منها حيث يلاحظ تخسيس ما يعادل 2 إلى 7 سم من المنطقة التي تم تسليط الليزر عليها، وعادة ما يتّضح التأثير أكثر بمرور الأسابيع التالية للعملية.

 

المرشحون للخضوع لعملية نحت الجسم بالليزر البارد

الشرط الأهم الواجب توافره في الشخص قبل اتخاذ قرار نحت الجسم بالليزر البارد أن يكون على دراية بأن العلمية لا تهدف إلى شفط الدهون أو تقليل عدد من الكيلوجرامات، وإنما الهدف من عملية نحت الجسم بالليزر البارد هو تفتيت بعض الدهون المتراكمة في بعض الأماكن وتسبب نوع من عدم التناسق في الجسم، ولذا يعتبر المرشحون للخضوع هذا النوع من العمليات:

  • الرجال الذين يعانون من درجة بسيطة في تراكم الدهون في البطن
  • الراغبون في الحصول على شكل بطن ممشوق ورياضي أو بارز العضلات
  • الذين يعانون من درجة بسيطة من تراكم الدهون بمنطقة الأرجل أو الأرداف
  • السيدات الراغبات في التخلص من دهون البطن البسيطة المتراكمة والتي تمنعهم من ارتداء ملابسهن بحرية
  • الراغبات في التخلص من الدهون المتراكمة بمنطقة الأرداف والأرجل (السليوليت) أو الحريصات على شد الترهلات بتلك المناطق
  • الفتيات الراغبات في نحت الجسم وتقليص مساحة الوسط للحصول على مظهر أكثر جاذبية
  • الذين يعانون من ترهلات أو زيادة في أحجام الأذرع مقارنة بباقي الجسم والتي عادة ما تكون بسبب عامل وراثي

المرشحون لعملية نحت الجسم بالليزر البارد‎

 

مميزات وعيوب نحت الجسم بالليزر البارد

مميزات نحت الجسم بالليزر البارد
  • لا تحتاج أغلب الحالات لاستخدام بنج موضعي قبل إجراء العملية بحكم أنها غير مؤلمة
  • نحت الجسم بالليزر البارد عملية غير جراحية من الأساس وإنما تعتبر من عمليات اليوم الواحد والتي يمكن ممارسة الحياة بعدها مباشرة بشكل طبيعي
  • يمكن للمريض تحديد مناطق بعينها لتفتيت الدهون بها بشكل دقيق وفعّال
  • لا يكون الجسم عرضة للنزيف أو خسارة كمية من السوائل كما يحدث في عمليات شفط الدهون الجراحية
  • يعمل الليزر على شد ترهلات الجلد بعد تفتيت الدهون في وقت متزامن
  • تظهر النتائج الأولية للعملية بعد انتهائها مباشرة، ثم تتضح بقية النتائج تباعاً على مدار الأسابيع التي تليها
  • نادراً ما يترك هذا النوع من العمليات أي آثار جانبية للمرضى بخلاف عمليات شفط الدهون بالليزر العادي اللي عادة ما تحتاج لمسكن موضعي قبلها وتترك درجة من الاحمرار والوخز في الجسم بعد انتهائها

 

عيوب نحت الجسم بالليزر البارد
  • من عيوب تنحيف الجسم بالليزر البارد أنه يحتاج لعمل أكثر من جلسة لحين الوصول للنتيجة المطلوبة خاصة إن كان كم الدهون المرغوب تفتيتها ليس قليل، ويعتبر في هذه النقطة أسوأ من جلسات التنحيف بالليزر العادي أو جلسات شفط الدهون التي لا تحتاج لعدة جلسات
  • لا تستخدم تقنية الليزر البارد لعلاج السمنة المفرطة، فهؤلاء الراغبون في خسارة عدد كيلوجرامات كبير مضطرون للخضوع لعمليات الشفط أو تدبيس المعدة المتعارف عليها وليس عمليات التنحيف بالليزر

ميزات وعيوب نحت الجسم بالليزر البارد‎

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

تكلفة نحت الجسم بالليزر البارد

تعتبر جلسات نحت الجسم بالليزر البارد مرتفعة التكاليف إلى حد ما بسبب زيادة أسعار الأجهزة الطبية المستخدمة في هذا النوع من العمليات وكذلك باعتبار أن تلك التقنية لا تسبب آلاماً ولا أعراض جانبية للمرضى وتظهر نتائجها الملموسة بسرعة.

على سبيل المثال يتراوح سعر عملية التنحيف بالليزر البارد في الولايات المتحدة الأمريكية من 3000 إلى 5000 دولار، بينما تتراوح سعر الجلسات في الدول الأوروبية مثل فرنسا وإيطاليا بين 3000 إلى 4000 دولار.

لكن فيما يخص الدول اللعربية تتزايد سعر هذه الجلسات، حيث يتراوح سعر جلسة النحت البارد من 4000 إلى 6000 دولار في الكويت والإمارات، وتختلف بحسب اسم الطبيب أو المركز الطبي الذي تجرى به العملية، أما في مصر فلا تزيد تكلفة هذا النوع من العمليات عن 3500 دولار، ويعود تفسير هذه الزيادة في الدول العربية إلى أن هذا النوع من التقنية والأجهزة لازال متحدثاً على عكس الدول الأوروبية والولايات المتحدة الأمريكية التي تعتمد على تلك التقنيات منذ أكثر من 20 عاماً.

 

أفضل الأماكن لإجراء عملية نحت الجسم بالليزر البارد

استحدثت أغلب دول العالم نظام نحت القوام بالليزر، فأغلب مراكز التجميل الكبيرة كانت قد بدأت هذا النوع من العمليات الطبية بعمليات شفط الدهون الجراحية، وبعدها شفط الدهون بالليزر، ثم عمليات نحت القوام بالليزر ويمكننا القول بثقة أن جميع الجراحين المتقنين لعمليات نحت القوام بالليزر أصبحوا بالتبعية متمكنين من إجراء عمليات نحت القوام بالليزر البارد لتشابه التقنية المستخدمة في النوعين.

وتعتبر أفضل الدول التي يمكن إجراء عملية نحت الجسم بالليزر البارد فيها هي الولايات المتحدة الأمريكية لتمكن أطبائها من هذا النوع من العمليات واستخدامهم لأحدث التقنيات فيها، كما تعتبر دولة فرنسا اختياراً مناسباً لإجراء العملية بسبب تعدد المراكز الطبية المتكاملة فيها والتي تعتمد على أحدث التقنيات والأجهزة كما تتمتع بفريق طبي مدرب على أعلى مستوى.

وإن كنت تبحث عن أقل سعر لهذا النوع من العمليات فيمكنك التوجه لتركيا والتي تسعى بمختلف الإمكانات لتثبيت أقدامها في عالم الجراحات التجميلية عن طريق تخفيض أسعار العمليات، حيث أن عملية نحت الجسم بالتبريد لا تزيد تكاليفها عن 1800 دولار أمريكي وهي بذلك تعتبر الخيار الأفضل من حيث التكلفة.

أما من حيث الدول العربية، فهناك أكثر من مكان يمكنك المفاضلة بينهم، فعلى سبيل المثال أصبحت مدينتي جدة والرياض بالمملكة العربية السعودية تتمتعان بعدد كبير من العيادات المتخصصة في عمليات شفط الدهون ونحت القوام بالليزر يمكنك الاختيار من بينها، بخلاف المراكز التجميليلة الكبيرة المتوافرة في دولة الإمارات، كما تعتبر مصر منافساً قوياً في هذا النوع من العمليات وتحديداً بالعيادات الطبية المتخصصة في علاج السمنة ونحت القوام بمحافظتي القاهرة والجيزة.

أفضل أماكن اجراء نحت الجسم بالليزر البارد‎

 

كيفية اختيار طبيب نحت الجسم بالليزر البارد

تختلف اسم وخبرات الأطباء المتخصصين في عمليات شفط الدهون ونحت القوام من بلد لآخر وحتى داخل نفس البلد، ولكن هناك عدد من المعايير الواجب التأكد من توافرها في طبيبك قبل اتخاذ قرار بإجراء العملية معه، ومنها:

  • ألا يبالغ أثناء وضع التوقعات، فأي طبيب يدعي أن عملية نحت الجسم بالليزر البارد تعمل على تخسيس الوزن أو علاج السمنة فهو بذلك يخدع مرضاه، وإنما يجب أن يوضح من البداية أن العملية تعمل على تفتيت الدهون الموضعية بنسب غير كبيرة ولذا يعتبر دورها الأصلي هو نحت القوام في أماكن محددة وإبراز العضلات إلى حد ما.
  • مراجعة سجل عمليات الطبيب، فكلما كان للطبيب خبرة في تطبيق هذا النوع من العمليات بنجاح كلما أصبح محل ثقة أكبر.
  • التأكد من خبرته في استخدام درجة الليزر المطلوبة، خاصة أن عملية نحت القوام بالليزر العادي تختلف قليلاً عن الاعتماد على الليزر البارد للتنحيف ولابد من التأكد من خبرة الطبيب في تحديد كم ودرجة الليزر المستخدمة في العملية.
  • يُفضل الاعتماد على الأطباء الحاصلين على زمالات من جامعة عالمية ومن بينها شهادة البورد الأمريكي أو أن يكونوا أعضاء في الجمعية الأمريكية لأطباء التجميل، أو غيرها من الجمعيات الطبية المعترف بها في عالم التجميل.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

تقنية coolsculpting

نحت البطن

نحت الخصر والبطن

نحت الجسم عن طريق Exilis Elite