علاج الترهلات جراحياً

علاج الترهلات جراحياً

 تعد ترهلات الجلد واحدة من أكثر المشكلات المزعجة لأصحابها سواء من النساء أو الرجال، فحتى هؤلاء الذين ينجحون في خفض أوزانهم وهزيمة السمنة لا يكونون راضين عن شكل أجسامهم في حالة إن كانت هناك ترهلات واضحة ومن هنا كان لابد من البحث عن علاج الترهلات الجذري.نستعرض معكم خلال المقال التالي أبرز طرق علاج الترهلات بعد فقدان الوزن وخاصةً علاج الترهلات البطن وفي منطقة الفخذين والتي تعد هي الشائعة لدى الأغلبية.

 

 

المرشحون لعمليات علاج الترهلات

 إذا تعرفنا على أسباب ترهل الجلد الشائعة سيكون من السهل التعرف على أهم المرشحين لعمليات علاج الترهلات وهم:

1 – السيدات بعد الحمل والولادة:

تتسبب عمليات الولادة خاصةً القيصرية في عدم قدرة الجلد على الشد وعودته للشكل الأصلي قبل التمدد بسبب الحمل، مما يؤدي إلى ارتخاء الجلد بعد الولادة وظهور علامات تمدد جلد البطن بشكل واضح.

2 – من تعرضوا لفقدان الوزن السريع

يؤدي فقدان الوزن السريع الناتج عن عمليات علاج البدانة أو الناتج عن الحميات الغذائية العنيفة في فقدان الكثير من الدهون ومن الوزن في وقت سريع دون ترك فترة كافية لخلايا الجلد كي تبدأ في التقلص لتناسب حجم وشكل الجسم الجديد بعد التنحيف، مما يخلف وراءه ترهلات واضحة بالجلد.

3 – المتوقفون عن ممارسة الرياضة

 يعد عدم ممارسة الرياضة من أكثر الأسباب الشائعة في ترهل الجلد خاصةً للأشخاص الذين تعتبر حركتهم قليلة ودائمي الجلوس على المكاتب، فهذا يؤدي بالضرورة إلى زيادة الوزن وترهل جلد الجسم كله بشكل عام وجلد منطقة الفخذين والأرداف بشكل خاص. نفس الأمر يحدث في حالة التوقف عن ممارسة نوع معين من الرياضة كان الشخص مداوم عليه لفترة طويلة، فقد يتسبب هذا في زيادة الوزن وترهل الجلد بشكل ملحوظ.

4 – من يتعرضون لأشعة الشمس لفترة طويلة

 يؤدي تعرض الجسم إلى أشعة الشمس لفترات طويلة في ظهور ترهلات بالجلد وخاصةً للمناطق المكشوفة للشمس مثل الرقبة والذراعين.

المرشحون لعمليات علاج الترهلات

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

علاج الترهلات جراحياً بعملية شد الجلد

تعد عملية شد الجلد هي الحل الأمثل والمضمون من أجل علاج الترهلات جراحياً وبنتيجة فعالة، حيث تستهدف تلك العملية الحصول على جلد مشدود والتخلص من الترهلات الموجودة في الجسم بشكل عام أو في منطقة محددة بحسب الغرض من كل عملية، وإن كانت المناطق الأثر شيوعاً والتي تحتاج لتلك العملية هي: البطن، الفخذين، الأرداف، الصدر، والذراعين.

عادةً ما تحتاج الجراحة إلى تخدير كلي، وتستغرق من ساعة ونصف إلى ساعتين ونصب حسب مساحة الجلد المراد شدها ودرجة الترهلات التي تعاني منها الحالة، وفيما يلي نستعرض خطوات علاج الترهلات جراحيا وهي:

  1. يطلب الطبيب من المريض أن يتجهز للعملية وهو صائم لفترة لا تقل عن 8 ساعات.
  2. يخطط الطبيب الجراح بالقلم على بعض الأجزاء المحددة بالجسم والمطلوب شدها أو التخلص من الزوائد الجلدية بها قبل شدها.
  3. يخضع المريض للتخدير الكلي قبل إجراء العملية أياً كانت المنطقة المستهدفة.
  4. يقوم الطبيب بعمل شق جراحي في الجلد وشده بطريقة معينة للحصول على جلد مشدود ومتناسق، وقد يتم عمل أكثر من شق جراحي في أماكن مختلفة إن كان الهدف من العملية شد الجلد بأكثر من منطقة بالجسم.
  5. يزيل الطبيب الأجزاء الزائدة من الجلد وبعد ذلك يقوم بخياطة الجرح بخيوط طبية قابلة للذوبان في الجلد كي لا تترك أثراً واضحاً بعد فترة من إجراء العملية.
  6. يتطلب الأمر بقاء الشخص في المستشفى أو مركز التجميل تحت الملاحظة لعدة أيام بعد العملية حتى يقرر الطبيب خروجه بعد الاطمئنان على حالته.

 

علاج الترهلات جراحياً بعملية شد الجلد

 

بعد عملية علاج الترهلات جراحيا

بعد إجراء عملية شد الجلد لابد أن توضع ضمادات على كل الأماكن التي أُجريت الشقوق الجراحية فيها، وخلال أيام ستخرج من تلك الشقوق بعض السوائل الزائدة عن طريق أنابيب صغيرة للتأكد من خلو منطقة الجرح من اي مياه أو دماء غير مرغوب بها.

في حالة الالتزام بتعليمات الطبيب المتعلقة بالعناية بالجروح، ستمر فترة النقاهة بسلاسة وأمان، مع الحرص على شرب كميات كبيرة من المياه وتجنب القيام بأي حركات عنيفة.

يبدأ المريض في الشعور بنتائج علاج الترهلات جراحيا بعد حوالي 4 أسابيع وقد يستغرق الأمر 8 أسابيع مع بعض الحالات إلا أنها في النهاية ستظهر تلك النتائج بوضوح بعد مرور فترة النقاهة كاملةً وسيشعر المريض بتغير شكل جسمه وجلده بعد الخضوع للعملية.

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

  

علاج الترهلات البطن

تعد عملية شد ترهلات البطن هي أكثر نوع من أنواع عمليات شد الجلد المطلوبة حيث أن البطن سريعاً ما تعاني من التهدّل خاصةً بعد عمليات التخسيس أو بعد عمليات الولادة للسيدات كما سبق وأوضحنا، وهناك العديد من الأطباء الذين يفضلون إجراءها بعد عملية شفط الدهون مباشرةً لأن نتائجها تكون مكملة لنتيجة عملية شفط الدهون من البطن.

قد تقتصر عملية علاج الترهلات البطن على إزالة الدهون وشد الجلد من منطقة البطن لتحسين شكله، أو قد تتبع العملية الأولى بعملية نحت للجسم في منطقة الخصر والبطن للعمل على التخلص من علامات التمدد وتحديد شكل عضلات البطن وإبراز جمالها. 

 تختلف عملية شد البطن باختلاف حالة المريض، وتتعدد أنواعها، وأشهرها:

1 – عملية شد البطن المترهل بالكامل

تعد عملية شد البطن بالكامل عملية جراحية كبيرة، حيث يتم خلالها عمل شق جراحي على خط العانة يبدأ من عظمة الفخذ وصولاً إلى عظمة الفخذ على الجانب الأخر، ويتم من خلال هذا الخط شفط الدهون الزائدة وكذلك شد الجلد المترهل والزائد.

2 – عملية شد ترهلات البطن الجزئية

تتشابه في خطوتها مع عملية شد البطن المتاكملة ولكن تتم في جزء بعينه من البطن أصغر وليس محيط البطن بالكامل وعنده يكون الشق الجراحي أصغر وفترة النقاهة أقصر.

3 – عملية شد الترهلات الموسعة

تتعد تلك العلمية أكبر وأشمل نوع من عمليات شد البطن؛ لأنها لا تقتصر على شد الجلد الزائد بمنطقة البطن وإنما تمتد كذلك لشد الترهلات الجانبية بالفخذين.

تحتاج هذه العملية إلى إجراء شق جراحي أكبر من عملية شد البطن المترهل بالكامل إلا ان نتائجها الأخيرة تكون مبهرة لأنها تتسبب في شد الجلد بالبطن والفخذين والخصر بالكامل فتجعل شكل الجسم مختلفاً كلياً.

4 – شد الترهلات الجانبية والعلوية

تم استحداث عملية شد الترهلات الجانبية والعلوية خلال السنوات الأخيرة، ويتم خلال تلك العملية شد عضلات البطن الأفقية والرأسية معًا وليست العضلات الرأسية فقط كما يحدث بجميع أنواع شد البطن الأخرى.

5 – عملية شد الترهلات المحيطية

تعتمد فكرة عملية شد الترهلات المحيطية على شفط الدهون وشد الترهلات من أكثر من مكان مثل (البطن والأرداف والفخذين)، وتعد تلك العملية هي الأنسب للأشخاص الذين يرغبون في شد جلد أغلب أجزاء الجسم في إجراء جراحي واحد مثل عمليات علاج الترهلات بعد فقدان الوزن سواء للرجال أو النساء.

 

علاج الترهلات البطن

 

 

علاج الترهلات في الفخذ

يجب التفرقة ما بين عملية شد الأفخاذ (thigh lift) وبين عملية شفط الدهون من الأفخاذ، فخلال عملية شفط دهون الفخذين يكون الهدف هو التخلص من الدهون الزائدة والمتراكمة في تلك المنطقة سواء للرجال او النساء، بينما في عملية شد الأفخاذ يكون الهدف هو التخلص من الجلد المترهل و الزائد في الجسم لمنح الجسم الشكل المشدود والمتناسق.

ينصح الكثير من الأطباء بالخضوع لعملية شد الأفخاذ بمجرد الانتهاء من عملية شفط الدهون منها خاصةً في حالة الأفراد الذين يعانون من عدم مرونة الجلد والذي لن يصبح بمفرده قادراً على أخذ شكل وتناسق الجسم الجديد بعد عملية الشفط وهنا يصبح علاج الترهلات في الفخذ عن طريق الجراحة أمراً لازماً.

يتم علاج الترهلات في الفخذ من خلال عملية شد الفخذ والتي لها أكثر من نوع، أشهرها:

  1.     شد الفخذين من الداخل ويتم خلالها الاهتمام بشد الجلد الزائد من الداخل ويكون هذا هو النوع المناسب في حالة تركز ترهلات الجلد في الثلث الأول من الفخذ.
  2.     شد الفخذين طولياً ويلجأ الطبيب إلى تلك الطريقة (في حالة ترهل الفخذ دائرياً من أعلى الساق حتى الركبة.
  3.     شد الفخذين مع المؤخرة وتكون تلك هي الطريقة الأفضل في حالة ظهور الجلد الزائد و المترهل بوضوح في الجزء الخلفي من الفخذ والتي تشبه بدرجة كبيرة عملية إزالة السيلوليت.
  4.     شد البطن الموسع وهو العلمية التي سبق و تطرقنا لها وتشكل شد الجلد من محيط البطن والأرداف والفخذين في نفس الوقت.

 

علاج الترهلات في الفخذ

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أفضل علاج للترهلات بعد فقدان الوزن    

 يخضع الكثير من الأفراد إلى عمليات علاج السمنة والبدانة على اعتبار أنها أصبحت الحل المضمون لخسارة الوزن بنسب مرتفعة جداً ومنها عمليات تكميم المعدة وقص المعدة وتحويل مسار المعدة والتي قد تكون قادرة على إنقاص عشرات الكيلوجرامات من الوزن الزائد، ولكن لنا أن نتخيل ما يحدث للجسم عند خسران كل تلك الدهون والكيلوات في فترة زمنية قصيرة!

يحتاج أغلب من خضعوا إلى عمليات خسارة الوزن إلى علاج الترهلات بعد فقدان الوزن ليتمتعوا وقتها بشكل جسم رشيق و ممشوق خالي من الترهلات المزعجة التي لحقت بالجلد بسبب زيادة الوزن وخاصةً بمنطقة البطن والفخذين وعندها يكون الحل الأفضل هو عملية  شد الجسم بعد التخسيس.

تتم عملية شد الجسم عن طريق التخدير الكلي للمريض، ويبدأ الطبيب في تحديد الأماكن التي تحتاج إلى شد الجلد بها وعندها يقوم باستخدام القلم لتحديد الأماكن التي يرغب في إزالة الجلد الزائد منها مع وضع تصور حول كتلة الجلد التي سيحتاج إلى التخلص منها وشكل كل منطقة من مناطق الجسم بعد التخلص من الجلد.

ثم يقوم الطبيب المعالج بإجراء الشق الجراحي بالجزء المراد شده ويختلف طوله بحسب المنطقة التي تجرى بها العلمية وبحسب كمية الجلد المراد إزالتها، وقد تكون الندوب الناتجة عن جراحة شد الجسم بالكامل مقارنةَ بعمليات شد البطن أو شد الفخذين إلا أنه تتقلص من حيث الشكل بمرور الوقت.

بعد إجراء الشقوق الجراحية، يتم شد الجلد الزائد ومعه الأنسجة المتهدلة والمترهلة تحته في مختلف أنحاء الجسم، مثل الفخذين وكذلك الذراعين ويتم شدهما من خلال شق جراحي في باطن الذراع، أو الخصر أو المؤخرة وعندها يتم شدهم من خلال شق محيطي على عظم الحوض، أو الفخذين.

بعد الانتهاء من شد جميع الجلد الزائد بالجسم سواء كان بالجزء العلوي أو السفلي من الجسم، يتم غلق الشقوق الجراحية وتضمد ثم توضع فيها الأنابيب المناسبة لتجميع الدماء والسوائل التي تنتج عن الجرح وتحتاج إلى أن تخرج من الجسم بعد العملية، ولابد أن يخبر الطبيب المريض في تلك الحالة عن فترة النقاهة المتوقعة من أجل اختفاء آثار الجروح والندوب والفترة المتوقعة من أجل ملاحظة نتائج العملية.

 

أفضل علاج للترهلات بعد فقدان الوزن    

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

ترهل الزنود

ترهلات البطن

ترهلات الذراعين

ترهلات الرقبة

شد البطن بالليزر

شد البطن بعد الولادة