شفط الدهون في تونس

تعد السمنة واحدة من أكثر المشاكل الجمالية انتشارًا بين كلٍ من الرجال والنساء، فبجانب الآثار الصحية السيئة جدًا للسمنة مثل تسببها في زيادة فرصة حدوث مشاكل القلب والأوعية الدموية، ومرض السكري، وحتى بعض أنواع مرض السرطان، تؤثر السمنة بشكل كبير على المظهر العام للشخص.

وعلى الرغم من وجود الكثير من الحلول غير الجراحية لعلاج مشكلة السمنة، بدءًا من النظم الغذائية الخاصة، مرورًا بالتمرينات الرياضية، وحتى بعض أنواع العلاجات الموضعية والدوائية، إلا أنه في حالات معينة يصبح شفط الدهون هو الحل الوحيد لعلاج مشكلة تراكم الدهون في أحد مناطق الجسم، في السطور التالية نتعرف على كل ما تريد معرفته حول شفط الدهون في تونس.

عمليات شفط الدهون ليست هي الخيار الأول لخفض الوزن أو لتنسيق القوام، فغالبًا ما يبدأ الطبيب مع مريضه بمجموعة من الخيارات الأخرى الأقل تكلفة والأكثر أمانًا، مثل اتباع نظام غذائي معين، أو القيام ببرنامج تمارين رياضية موجه.

لكن في حالات معينة لا يكون من السهل استهداف الدهون في بعض مناطق الجسم عن طريق الحمية أو التمارين، مثل دهون البطن، ودهون الأرداف، ودهون الرقبة، ودهون الظهر، وبالتالي يصبح الحل الوحيد هو استعمال تقنية شفط الدهون التي تساعد في الحصول على نتائج دقيقة وفورية على الرغم من كلفتها العالية وعدم أمانها في بعض الحالات.

 

شفط الدهون في تونس

 

تعريف بتونس وتاريخ جراحات شفط الدهون فيها

تقع دولة تونس في أقصى شمال القارة الإفريقية وتمتلك ساحلاً صغيرًا على البحر المتوسط، بالإضافة إلى حدود مع دولتي ليبيا والجزائر، تبلغ مساحة تونس حوالي 163 كيلومتر مربع، ويسكنها قرابة 11 مليون نسمة، تعد تونس واحدة من الدول العربية ودول شمال الصحراء الأفريقية المتطورة سياسيًا واجتماعيًا، وتمتلك البلاد أيضًا اقتصادًا متنوعًا يعتمد على الصناعة والزراعة وتصدير المواد الخام.

بسبب قربها من القارة الأوروبية، دخلت جراحات التجميل تونس مبكرًا إلى حد ما، ويمكن القول إن دخول البلاد الحقيقي إلى صناعة التجميل تزامن مع بدء تحول اقتصاد البلاد إلى الرأسمالية والانفتاح عام 1987، فقد بدأ بعض الأطباء الذين درسوا في الخارج افتتاح عيادات تجميل كانت تركز في بداياتها على العملاء من ذوي الدخول العالية والأجانب.

ومع انتشار تلك العيادات أصبحت عمليات التجميل أقل كلفة وأصبحت متاحة لمعظم طبقات المجتمع، حيث تشير بعض الإحصاءات إلى وجود أكثر من 600 عيادة تجميل داخل البلاد، تحظى عمليات شفط الدهون في تونس بشعبية كبيرة نظرًا لانتشار السمنة الناتجة عن أسلوب الحياة الحديث، ورغبة الكثيرين في الحصول على قوام ممشوق وتحسين مظهرهم العام.

 

رسومات شفط الدهون في تونس

 

مراكز إجراء شفط الدهون في تونس

تضم تونس الكثير من مراكز وعيادات التجميل التي تقوم بإجراء جراحات شفط الدهون في تونس، في ما يلي بعض من أبرز هذه المراكز لتبدأ رحلة البحث عن طريقها:

  • مركز تانيت إستاتيك لجراحات التجميل: يعد تانيت إستاتيك مركزًا تجميليًا ومنتجعًا في نفس الوقت، إذ يوفر فرصة لإجراء جراحات شفط الدهون وغيرها من عمليات التجميل، بالإضافة إلى الاستمتاع بإقامة ساحرة على ساحل البحر الأبيض المتوسط، يقوم المركز بإجراء مختلف أنواع جراحات شفط الدهون، تتضمن شفط الدهون بالطرق التقليدية، وشفط الدهون عن طريق الليزر، عنوان المركز: 43 نهج 7301، المنزه 9 ب، تونس العاصمة.
  • مصحة السواني: تقدم مصحة السواني العديد من الخدمات التجميلية لكل من الرجال والنساء، وقد نالت سمعة حسنة في مجال شفط الدهون على وجه الخصوص، حيث تعتمد المصحة على مجموعة من الجراحين الأكفاء الذين تلقوا دراساتهم الطبية في فرنسا، عنوان المصحة: منطقة الملعب، 5000 المنستير، تونس العاصمة.

 

تكلفة شفط الدهون في تونس

 

تكلفة عمليات شفط الدهون في تونس

تعد تكلفة جراحات التجميل في تونس زهيدة بشكل عام إذا ما قورنت بمثيلاتها في بعض الدول العربية والأوروبية، تبدأ أسعار جراحات شفط الدهون من 1,500 دينار تونسي (617 دولار أمريكي) للحالات البسيطة جدًا، وترتفع إلى 2,200 دينار (905 دولار أمريكي) في الحالات المتوسطة.

بينما من الممكن أن تصل إلى 7,000 دينار تونسي (2,880 دولار أمريكي) في بعض الحالات المتقدمة، ويجب ملاحظة أن هذه الأسعار هي تكلفة العملية نفسها ولا تتضمن بعض المصاريف الإضافية.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

مزايا وعيوب إجراء شفط الدهون في تونس

توفر تونس فرصة جيدة جدًا لإجراء جراحات شفط الدهون بتكلفة متواضعة، وأيضًا بكفاءة عالية نظرًا لأن معظم جراحي التجميل فيها تلقوا تدريبهم الطبي في الخارج (في فرنسا على الأغلب) وأيضًا لكفاءة المراكز الطبية التجميلية داخل البلاد واشتمالها على أحدث الأجهزة في عالم جراحات التجميل.

المشكلة الوحيدة التي قد تقابل المقبلين على إجراء جراحات شفط الدهون في تونس هي عدم شهرة البلاد في مجال جراحات التجميل، وعدم القدرة على الوصول إلى المراكز الطبية الموثوقة، مما يضع حاجزًا نفسيًا أمام الكثيرين يجعلهم يفضلون إجراء الجراحات في دول مجاورة أكثر شهرة في هذا المجال.

 

الإقامة أثناء شفط الدهون في تونس

 

السفر والمواصلات والإقامة أثناء شفط الدهون في تونس

عرفت تونس طوال تاريخها الحديث بكونها بلدًا سياحيًا من الطراز الأول، حيث يقصدها العديد من الأشخاص للتمتع بجمال الطبيعة الخلابة وبعض المعالم الأثرية أيضًا، مطار تونس قرطاج الدولي هو المطار الرئيسي في البلاد، وتضم المدن الكبرى مثل صفاقس وسوسة وبنزرت مطاراتها الخاصة أيضًا.

يمكن التنقل داخل البلاد عن طريق الطيران الداخلي، أو عن طريق السيارات، حيث إن مساحة البلاد الصغيرة تجعل التنقل البري أسهل وأقل تكلفة، وداخل المدن يمكن التنقل عن طريق التاكسي، أو استئجار السيارات، أو عن طريق الترام (المترو الخفيف) داخل العاصمة تونس.

بسبب انخفاض قيمة الدينار التونسي مقابل العملات العالمية في السنوات الأخيرة، أصبحت تكاليف المعيشة داخل البلاد زهيدة جدًا بالنسبة إلى القادمين من الخارج، لذلك يمكنك بسهولة إيجاد أماكن اقتصادية للمبيت بسعر أقل من 50 دولار لليلة، ويمكن الحصول على وجبة متكاملة مقابل 5 أو 10 دولارات، هذا مع وجود خيارات فخمة للإقامة والمعيشة في حالة طلبها.

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

عمليات أخرى يمكنك إجراؤها في تونس

زراعة الشعر في تونس

شفط الدهون بالليزر في تونس

تجميل الوجه في تونس

تجميل الأسنان في تونس

إزالة الشعر بالليزر في تونس