فوائد علاج الابتسامة اللثوية

فوائد علاج الابتسامة اللثوية

يقال:”ليس هناك علاج تجميلي أعظم أثراً من الابتسامة” وهذا حقيقي، فالإبتسامة المشرقة من أهم سمات الجمال، لهذا قد تبحث العديد من السيدات اللواتي يعانين من مشكلة انحسار اللثة عن فوائد علاج الابتسامة اللثوية وأضرارها، من أجل اتخاذ القرار بشأن إجراء هذه الخطوة.

إن كنت من الباحثات عن حل فعال لمشكلة الابتسامة اللثوية، فسوف نتناول معك في هذا الملف كافة ما يتعلق بـ علاج الابتسامة اللثوية من مميزات وتجارب، بالإضافة إلى نبذة عن التقنيات المستخدمة في هذا الغرض، والعديد من المعلومات والنصائح التي قد تهمك.

تقنيات علاج الابتسامة اللثوية

 

ما هي الابتسامة اللثوية؟

الابتسامة اللثوية وبروز الفك العلوي أو الـ Gummy Smile هو أحد المصطلحات الدالة على بروز اللثة العلوية بصورة واضحة أثناء التبسم أو الحديث، مما يجعل من مظهر الابتسامة أقل جاذبية ويصبح مصدر ازعاج كبير للمرضى، وتعد اللثة العريضة التي يزيد طولها عن 2 ملم تقريباً سمة مميزة من سمات الابتسامة اللثوية، بينما لا يتجاوز طول ظهور جزء كبير من الظاهر من اللثة في حالة الابتسامة الطبيعية عن 1.5 مل تقريباً.

 

ما هي الابتسامة اللثوية؟

 

ما هي أسباب الإبتسامة اللثوية؟

تتنوع الأسباب المسؤولة عن الإصابة بالابتسامة اللثوية، ومن أبرزها نورد لكم ما يلي:

  1. نحافة الشفة العلوية: يمتاز بعد الأشخاص الذين يعانون من مشكلة الابتسامة اللثوية من رقة الشفة العلوية ونحافتها، وهذا الأمر من شأنه أن يزيد من وضوح اللثة أثناء الابتسام.
  2.  تآكل الأسنان: عادةً ما تظهر مشكلة الابتسامة اللثوية بوضوح مع التقدم في العمر نتيجة تآكل الأسنان بصورة متزايدة.
  3. اختلال نمط نمو الأسنان: يعاني الكثير من الأشخاص من وجود خلل جيني في نمو الأسنان وعظام اللثة، مما يحد من طول الأسنان ويجعل اللثة تظهر بمظهر أكثر وضوحاً أثناء الضحك أو الحديث.
  4. العلاجات الدوائية: قد تلعب بعض الأدوية دوراً في ظهور مشكلة الابتسامة اللثوية، نتيجة ما تتسبب به من فرط نمو اللثة بشكل ملحوظ، ومن الأمثلة على هذه الأدوية مضادات الاكتئاب وأدوية علاج ارتفاع ضغط الدم.

 

ما هي أسباب الإبتسامة اللثوية؟

 

ما هو علاج الابتسامة اللثوية؟

تتنوع طرق علاج الابتسامة اللثوية والتقنيات المستخدمة في التخلص منها، والتي تتيح لك مساحة واسعة من الخيارات ذات الكفاءة العالية، ومن أهمها نورد لكم ما يلي:

1- جراحة تعديل انحراف الفك: تعد جراحة تصحيح الفك واحدةً من أعقد علاج الابتسامة اللثوية بالجراحة، فعلى الرغم من فعاليتها العالية، إلا أنها تنطوي على الكثير من المخاطر والمضاعفات المحتملة، حيث يتم إعادة تشكيل عظام الفكين وتصحيح وضعهما، وعادةً ما يتم اللجوء لها في حالات معينة فقط.

 

جراحة تعديل الفك لعلاج الابتسامة اللثوية

 

2- عملية قص اللثه بالليزر: بات استخدام تقنية الليزر في المجال التجميلي للأسنان والفكين أمراً شائعاً، ومن بينها علاج الابتسامة اللثوية بالليزر، حيث يعمل على ازالة جزء من اللثة الملاصقة للأسنان، مما يعزز من طولها ويجعل اللثة تظهر بشكل أقصر.

3- حقن الشفة العلوية بالبوتوكس: تعتبر حقن البوتوكس من التقنيات الفعالة في علاج الابتسامة اللثوية، بفضل احتوائه على مادة (C. botulinum)، التي تعمل على إحداث نوع من الشلل الخفيف، والذي يمنعها من الارتفاع أثناء الابتسام، مما يقلل من ظهور اللثة العلوية أثناء الابتسام أو الضحك.

4- علاج الابتسامة اللثوية بالتقويم: يستخدم تقويم الأسنان من قبل المرضى الذين يرجح إصابتهم بها نتيجة وجود خلل ما في نمو الأسنان بصورة طبيعية، وعلى الرغم من فعالية نتائج تقويم الأسنان إلا أن ما يعيبه هو استغراق الكثير من الوقت من أجل ملاحظة النتائج.

 

تقنية تقويم الأسنان لعلاج الابتسامة اللثوية

  احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

علاج الابتسامة اللثوية طبيعياً

هناك بعض الطرق الطبيعية والمنزلية التي يتم تداولها لعلاج الابتسامة اللثوية، مثل: عمل تدليك لمنطقة حول الفم لتقوية العضلات حول الشفة العليا، وإجراء تمارين عديدة للفم كأن يتم إدخال الشفة العليا داخل الفم بقوة لبعض الوقت، إلى جانب التدرب على الابتسام بطريقة معينة، وهو ليس علاجاً لظهور اللثة وإنما تغيير في طريقة الابتسام.

وبعيداُ عن هذه الطرق غير المثبتة، فهناك حلول أخرى لعلاج الابتسامة اللثوية بدون جراحة، مثل: الحقن المضادة للتجاعيد مثل البوتوكس والفيلر، وإطالة تاج الأسنان، وتركيب الفينير.

ما هي مميزات علاج الابتسامة اللثوية؟

ينطوي علاج الابتسامة اللثوية على العديد من المميزات التي تشجع المرضى على إجرائها، ومن أبرز تلك المميزات نورد لكم ما يلي:

1- تحسين مظهر الابتسامة: يساهم علاج الابتسامة اللثوية في إعادة تشكيل اللثّة وخطوط التقائها مع الأسنان، وجعل الأسنان تبدو بمظهر أطول، مما يعمل على تحسين مظهر ابتسامتك، وجعلها أكثر اشراقاً وجاذبية، مما يترك أثراً ملحوظاً على المظهر العام وملامح الوجه، ويجعلها أكثر جمالاً واتساقاً.

 

مميزات علاج الابتسامة اللثوية

 

2- استعادة الثقة بالنفس: يعمل علاج الابتسامة اللثوية في التخلص من الحرج الذي يصيب المرضى جراء مظهر ابتسامتهم، حيث يقلل علاج الابتسامة اللثوية من ظهور اللثة أثناء الضحك أو الابتسام، وهو الأمر الذي من شأنه أن يزعج المرضى، ويقلل من رغبتهم في الظهور الإجتماعي، لهذا فإن العلاج يقع على عاتقه دور كبير في العودة إلى أداء المهام الحياتية بثقة أكبر.

3- تفاوت التكلفة العلاجية: يمتاز علاج الابتسامة اللثوية بقدرته على توفير خيارات مادية متعددة للمرضى، بحسب تفضيلاتهم وإمكانياتهم المادية، حيث تختلف تكلفة العلاج تبعاً لمدى دوام النتائج ودرجة فعاليتها.

 

مميزات علاج الابتسامة اللثوية و تنوع التكلفة٢

 

4- معدلات الأمان العالية: تمتاز عملية تجميل الابتسامة اللثوية بقلة الأضرار والمخاطر المترتبة عليها، مقارنةً بالعديد من العمليات التجميلية الأخرى، حيث أن اعتمادها بشكل كبير على التقنيات غير الجراحية من شأنه أن يقلل فرص التعرض لمضاعفات الجراحة، مثل انتقال العدوى والنزيف وتورم الأنسجة.

5- وفرة الحلول وتنوعها: أكثر ما تمتاز به الابتسامة اللثوية هو تعدد التقنيات العلاجية وتنوعها، ما بين تقنيات جراحية وغير جراحية وحقن تعبئة، وهو ما يساهم منح المريض المساحة لاختيار ما يتناسب مع حالته الصحية، واختياراته الشخصية، ومدى تفاقم المشكلة، ومدى استعداده الصحي للخضوع إلى التخدير.

 

تنوع الحلول لعلاج الابتسامة اللثوية

 

6- تحسين وظيفة الأسنان: لا تقتصر أهمية علاج الابتسامة اللثوية على التحسين من مظهر الأسنان فحسب، وإنما تعمل كذلك على التحسين من قدرة المرضى على مضغ الطعام والحديث بصورة طبيعية، وهما الأمران اللذان قد يشكو منهما بعض المرضى.

7- سرعة الشفاء من آثار العملية: تتيح عمليات علاج الابتسامة اللثوية للمريض قصر فترة التعافي المطلوبة، وسرعة العودة إلى المنزل مباشرةً بعد إجراء العملية بمعظم التقنيات، عدا عملية تقويم الفك التي تستلزم البقاء تحت الملاحظة الطبية لمدة لا تقل عن 24 ساعة، وهو ما يتيح لك العودة لمهام الحياة بصورة سريعة.

 

النتائج الفورية و التعافي بعد عملية علاج الابتسامة اللثوية.jpg

 

8- الحصول على نتائج الفورية: يمتاز تصحيح الابتسامة اللثوية بقدرة المريض على رؤية النتائج الفورية للعملية بصورة سريعة ومباشرة، وخاصةً العلاج باستخدام الليزر وحقن البوتوكس والفيلر، والذين يسمحون للمريض برؤية النتائج بمجرد انتهاء الطبيب من إجرائها، والأمر ذاته بالنسبة للجراحة التصحيحية للفك، والتي تمكن المريض من رؤية النتائج في غضون 20 يوماً من العملية.

 

نتائج مرضية لعلاج الابتسامة اللثوية

  احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

تجربتي مع الابتسامة اللثوية

أحرز علاج الابتسامة اللثوية في مصر نتائج ممتازة مع الكثير من السيدات، تحكي مريم 22 عاماً من القاهرة عن تجربتها مع علاج الابتسامة اللثوية فتقول:” عانيت من مشكلة الابتسامة اللثوية التي أثرت على مظهري بصورة ملحوظة مما دفعني للبحث عن وسائل فعالة لعلاجها.

وبعد استشارة الطبيب نصحني بإمكانية التخلص من مشكلة الابتسامة اللثوية من خلال قص اللثه بالليزر، وبالفعل أجريت العملية التي لم تستغرق سوى نصف ساعة فقط، وتمكنت من العودة إلى المنزل في نفس اليوم، من أجل قضاء فترة التعافي القصيرة التي لم تتجاوز الـ 48 ساعة، كانت العملية بمثابة عصا سحرية بالنسبة لي، فقد تخلصت من مشكلة الابتسامة اللثوية إلى الأبد”.

 

تجربتي مع علاج الابتسامة اللثوية

الابتسامة اللثوية قبل وبعد

تظهر الصور الحقيقية لعلاج الابتسامة اللثوية قبل وبعد الفرق الذي يحدث في شكل الابتسامة، سواء تمت جراحة لعلاج الابتسامة اللثوية أو تم العلاج بواسطة حقن البوتوكس.

إليك صور حقيقية تظهر الابتسامة اللثوية قبل وبعد:

الابتسامة اللثوية قبل وبعد

علاج الابتسامة اللثوية قبل وبعد بالبوتوكس

نتيجة علاج الابتسامة اللثوية

صور الابتسامة اللثوية قبل وبعد

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

 

إقرأ أيضاً

مميزات علاج الابتسامة اللثوية

تقويم الأسنان

توريد اللثة بالليزر

نتائج علاج الابتسامة اللثوية قبل وبعد

تبييض الأسنان بالليزر

افضل منتجات تبييض الاسنان للمدخنين

الابتسامة اللثوية

إرشادات بعد قص اللثة