علاج التصاق الأصابع

علاج التصاق الأصابع

 

يُستخدم مصطلح التصاق أو ارتفاق الأصابع (Syndactyly) لوصف حالة مرضية يظهر فيها إصبعين أو أكثر من أصابع اليدين أو القدمين في حالة التحام، في السطور القادمة سيجري الحديث حول مرض التصاق الأصابع، فما هي أسباب هذه الظاهرة؟ وما هو علاج التصاق الأصابع؟ وما هي مميزات وعيوب الإقبال على هذا العلاج؟ وكم تبلغ تكلفته؟  كن معنا وتعرف على المزيد.

 

أهم الأسباب المؤدية للإصابة بالتصاق الأصابع

يظهر ارتفاق الأصابع على الرضيع منذ ولادته، وهو يُصيب طفل من كل 2500 طفلاً، ويشيع في الذكور أكثر منه في الإناث، ويمكن تشخيصه بالعين المجردة عند الولادة، ويستطيع الطبيب تمييزه في وقتٍ مبكرٍ عن ذلك، من خلال الموجات فوق الصوتية أثناء فترة الحمل، ويكمن سبب الإصابة في حدوث خللٍ في مرحلة التخلق الجنيني داخل الرحم (ما بين الأسبوع السادس والثامن)، ويسبب هذا الخلل فشلاً في عملية التمايز أو الانقسام التي تحدث في اليدين أو القدمين، والتي ينتج عنها عادةً تكون الأصابع وتميزها.

يمثل العامل الوراثي نسبةً تتراوح بين 10-40% من أسباب حدوث هذا المرض،  وقد يكون السبب هو تعرض الأم الحامل لبعض العوامل البيئية، والعجيب أنه يمكن الإصابة بهذا المرض دون وجود سببٍ واضح لذلك.

وجديرٌ بالذكر أنه يُوجد أكثر من 300 مرض وراثي يكون التصاق الأصابع من ضمن أعراضه، مثل متلازمة بولاند ومتلازمة أبرت.

التصاق الاصابع

 

ما هي الصور المختلفة (أنواع) لالتصاق الأصابع؟

يحدث الاتصاق عادةً في يدٍ واحدة أو قدم واحد، والأكثر شيوعاً أن يكون بين الوسطى والبنصر، وفي بعض الحالات قد يظهر الارتفاق بين ثلاثة أصابع وليس اثنين فقط، وتتباين طرق تقسيم الأنواع بناء على عدد الأصابع الملتصقة أو طبقاً لكيفية الالتصاق أو مكان حدوثه، ونوضح الأمر كالتالي:-

  1. الالتصاق البسيط: ويكون بواسطة الجلد والأنسجة الرخوة فقط.
  2.  الالتصاق المركب: يكون الالتصاق العظام والأظافر بالإضافة إلى الجلد والأنسجة الرخوة.
  3.  نوع الالتصاق المعقد: يكون الالتصاق بالجلد والأنسجة الرخوة والعظام، بالإضافة إلى وجود عظام زائدة ليست في شكلها أو مكانها الطبيعي.
  4. الالتصاق الكامل: وهو يشمل الأصابع الملتصقة من منشئها إلى أطرافها.
  5. الالتصاق الناقص: يكون الالتصاق من المنشأ مع بقاء الأجزاء الطرفية للأصابع حرة.
  6. التصاق طرفي: حيث يكون مكان الارتفاق هو أطراف الأصابع فقط وليس المنشأ.

ما هي الصور المختلفة (أنواع) لالتصاق الأصابع؟

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

ما هو علاج التصاق الاصابع؟

يظهر العلاج الجراحي كسبيلٍ وحيد لعلاج التصاق الاصابع المجرب والمقترح، ويلزم إجراء الجراحة بعد بلوغ الطفل عامه الأول، لضمان اكتمال نمو أعضائه وتجنباً لمضاعفات التخدير الكلي الذي سيخضع له أثناء العملية الجراحية، ونلفت الانتباه إلى ضرورة  الانتهاء من الجراحات اللازمة للعلاج مع بلوغ الطفل عامه الثاني، منعاً لحدوث المزيد من الخلل والتشوه في مكان الالتحام أثناء فترة النمو.

يكون الإقدام على الجراحة في حالة التصاق أصابع اليد أكثر شيوعا من التصاق أصابع القدم، نظراً أن التصاق أصابع القدم لا يعيق الوظيفة الطبيعية للقدم في غالب الأمر.

التصاق اصابع القدم

 

خطوات فصل الأصابع الملتحمة جراحياً وبعض الملاحظات الخاصة بالجراحة:

يُجري الجراحة جراح التجميل والترميم المختص بالأطفال، وينضم إلى الفريق الطبي أحياناً جراح العظام وذلك في حالة وجود التحامٍ في عظام الأصابع.

  1. لابد من عمل أشعة سينية على المنطقة المتأثرة لتحديد نوع الالتصاق ودرجة شدة الحالة.
  2. بعد فصل الجرّاح للجلد والأنسجة الرخوة الملتصقة يستلزم الأمر ترقيع المنطقة العارية باستخدام الجلد المأخوذ من منطقة العضد أو أسفل البطن أو الفخذين.
  3. إذا كان الالتصاق متعدداً (ثلاثة أصابع فأكثر) يبدأ جراح التجميل في هذه الحالة بالأصابع الطرفية (الإبهام والخنصر).
  4. لا يتم إجراء أكثر من عملية فصل في الجراحة الواحدة، فمثلاً إذا كان الالتصاق بين ثلاثة أصابع يتم الفصل من جهة واحدة فقط، على أن تُجرى عملية جراحية لاحقة للفصل من الجهة الثانية، وذلك منعاً لحدوث اضطراب في الإمداد الدموي والعصبي للإصبع الأوسط.
  5. إذا كان الالتصاق بين الإصبع الرابع والخامس (اختلاف في الطول بين الإصبعين) فإن العمر المناسب لإجراء الجراحة هو ستة أشهر فقط، ويكون التبكير في إجراء العملية حفاظاً على نمو الأصابع بشكل طبيعي، دون إلحاق الضرر بالشكل العام أو وظيفة الأصابع.
  6. يحتاج المريض إلى استخدام ضمادات، بل وقد يحتاج إلى عمل جبائر أيضاً في بعض الأحيان.
  7. يتابع الطبيب الحالة على فترات وزيارات متقاربة، تجنباً للعدوى أو حدوث ما يُسمى بالتندب في المفصل بين الإصبعين، مما يؤدي إلى عودة الالتصاق بدرجة ما في منطقة المنشأ.
  8. قد يحتاج من 1-3 من المرضى لإجراء عملية أخرى بعد فترة زمنية تطول أو تقصر، وذلك أن مرحلة النمو عند الطفل يتخللها حدوث بعض التشوه في منطقة الجراحة أحياناً.
  9. تُوضع ضمادة مطاطية بين الأصابع التي تم فصلها لمنع حدوث الالتصاق مرة أخرى عند التئام الجروح.

تستغرق العملية فترة زمنية تُقدر ما بين الساعة والساعة والنصف وذلك في حالة الالتصاق البسيط الناقص، وبالطبع ستزيد المدة كلما ازدادت عدد الالتصاقات أو أصبحت مركبة (تشمل العظام).

يحتاج المريض بعد إجراء العملية إلى العلاج الطبيعي، بغرض تحسين الأداء الوظيفي للمنطقة المتأثرة، كما أن العلاج الطبيعي يمنع حدوث التيبس بالمفاصل والعضلات، ويساعد المريض على ممارسة الأنشطة والمهارات اليومية المختلفة.

خطوات فصل الأصابع الملتحمة جراحياً وبعض الملاحظات الخاصة بالجراحة

الفوائد المتوقعة بعد إجراء جراحة فصل اصابع اليد 

يستطيع المريض حصد الفوائد التالية بعد إجرائه للجراحة:-

  1. استعادة الوظيفة الطبيعية لليد، فكما هو معلوم فإن التصاق الأصابع يصبح عائقاً مع الوقت في قدرة الفرد على حمل الأشياء الكبيرة أو الدائرية الشكل، حيث أنها تحتاج إلى مزيد من انتشار الأصابع للتحكم في الإمساك بها.
  2. تجنب أي تطور يُحدث خللاً أو تشوهاً أثناء فترة النمو.
  3.  تحسين المظهر الجمالي لليد، وهو لا يُعد سبباً هيناً عند الكثيرين.
  4. تحسين الحالة النفسية للمريض، حيث أن التصاق الأصابع يلازمه في الغالب أزمة نفسية عند المصابين به، تدفعهم إلى النظر بدونية لأنفسهم، مع تجنبهم أداء الأنشطة المختلفة مع الآخرين، هذا بجانب عدم قدرتهم على القيام ببعض المهارات التي تتطلبها اليد الطبيعية.

الفوائد المتوقعة بعد إجراء جراحة فصل اصابع اليد 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

المخاطر التي من الممكن مواجهتها بعد عملية فصل الأصابع الملتحمة

  1. قد تتعرض منطقة الجراحة لحدوث عدوى.
  2. في بعض الحالات يستدعي الأمر إعادة عمل الجراحة بعد فترة نمو معينة للطفل.
  3.  قد يحدث ما يُسمى بالتندب أو ظهور زوائد عظمية في المنطقة التي كان فيها الالتصاق سابقاً، وهو ما يُسمى بزحف الشبكة، وتستوجب هذه الحالة إجراء جراحة أخرى لمنع عودة الالتصاق.
  4. قد يحدث التهاب في الجلد المستخدم لتغطية المنطقة العارية من الإصبع، أو قد يرفض الجسم الانسجام مع هذه القطعة الجلدية، ومن الممكن أن لا يستجيب هذا الطعم الجلدي لعملية النمو الطبيعية .
  5. التعرض لمخاطر التخدير الكلي، لذلك يجب توخي الحذر عند تحديد السن المناسب لإجراء الجراحة، ويكون هذا التحديد بمشاورة الطبيب الماهر، فبعض أنواع الالتصاق تستدعي سرعة الإجراء (في عمر ستة أشهر)، وبعضها من الممكن تأخيره حتى يبلغ الطفل عامه الأول.
  6. يحدث بعض التشوه في منطقة الأظافر.

 

من هم المرشحون لإجراء جراحة الفصل بين الأصابع الملتصقة؟

  1. الأطفال ما بين عمر العام والعامين.
  2. الكبار الذين يعانون من قصور في الوظيفة الطبيعية لليد بسبب التصاق الأصابع.
  3. الأشخاص الذين يواجهون أزمة نفسية بسبب التشوه في الصورة الجمالية الطبيعية لليد أو القدم. 
  4. من يعانون من متلازمات وراثية يكون من أعراضها التصاق الأصابع وتشوهها والخلل في نموها، مثل متلازمة أبرت متلازمة بولاند.

من هم المرشحون لإجراء جراحة الفصل بين الأصابع الملتصقة؟

كم تبلغ تكلفة إجراء الجراحة؟

تُقدر التكلفة العالمية ما بين 2980 إلى 6050 دولاراً امريكياً.

ولكن يختلف تقدير التكلفة بناء على عدة عوامل، نذكر منها:-

  1. نوع حالة الالتصاق، وعدد الالتصاقات.
  2. عمر المريض.
  3. تكلفة الإقامة في المستشفى.
  4. عدد العمليات الجراحية التي يحتاجها المريض.
  5. تكلفة التخدير الكلي.
  6. خبرة وشهرة الطبيب الذي سيُجري الجراحة.
  7. شهرة المستشفى الذي ستجرى بها العملية من العوامل التي تؤثر على التكلفة.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أفضل الأماكن المرشحة لإجراء جراحة الفصل بين الأصابع الملتصقة

تُعد هذه الجراحة من الجراحات الدقيقة التي تحتاج إلى خبرة جراح التجميل وجراح العظام أيضاً، مع ضرورة توفر الأجهزة الدقيقة المستخدمة في الجراحة مثل الميكروسكوب الجراحي.

من أفضل الأطباء والمستشفيات التي تُجري هذه الجراحة :-

  1. مستشفى هيليوس كريفلد في ألمانيا.
  2. دكتورة فاطمة يوسف في مصر.
  3. دكتور وائل غانم في مصر.
  4. مستشفى كليفلاند كلينيك في أبوظبي.
  5. مستشفى زليخة في إمارة دبي وإمارة الشارقة بدولة الإمارات.

أفضل الأماكن المرشحة لإجراء جراحة الفصل بين الأصابع الملتصقة

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أقرأ أيضاً :

إزالة ورم القدم الملتهب

حقن الدهون في الساقين

تنحيف الساقين بالليزر

تجميل القدمين وأصابع القدم

شد البشرة

تقشير الوجه بالليزر

التقشير بالحليب