عيوب الفينير المتحرك

عيوب الفينير المتحرك

ظهرت تركيبات الفينير المتحرك كبديل أرخص وأكثر سهولة عن الفينير الثابت، وعلى الرغم من استفادة الكثيرين من الفينير المتحرك واعتباره حلاً سهلاً وسريعاً للحصول على أسنان جذابة دون الحاجة لجلسات تبييض الأسنان المكلفة والمضرة بالأسنان في بعض الأحيان، إلا أن بعض مشاكل الفينير المتحرك لا يمكن إغفالها، في السطور المقبلة نستعرض لكم أهم هذه العيوب.

 

ما هو الفينير المتحرك؟

الفينير المتحرك أو ما يطلق عليه في بعض الأحيان الفينير الفوري (Instant veneers) هو أسلوب حديث ورخيص الثمن لتلبيس الأسنان من أجل إكسابها اللون الأبيض وإخفاء أي عيوب قد تكون موجودة بها، وفي حين يتم تركيب قشرة الفينير التقليدي الثابت على كل سن على حدة، يتم صب قالب لكل صف من صفي الأسنان في حالة الفينير المتحرك، وتصنع قوالب الفينير المتحرك غالباً من مواد بلاستيكية أقل في الصلابة من المواد التي يصنع منها الفينير الثابت. وبينما يتم لصق عدسات الفينير التقليدي على الأسنان، يترك قالب الفينير المتحرك حراً بحيث يمكن تركيبه عند الحاجة إليه فقط.

 

ما هو الفينير المتحرك

 

عيوب الفينير المتحرك

1 – لا يعطي مظهراً طبيعياً للأسنان

أول وأهم عيوب الفينير المتحرك أنه بعد تركيبه لا تحصل الأسنان على المظهر الطبيعي المعتاد، فقالب الأسنان مصنوع من مواد بلاستيكية يمكن التفرقة بينها وبين الأسنان الطبيعية بسهولة، أيضاً القالب المتصل دون وجود فراغات طبيعية بين الأسنان يشي بأن شيئاً ما ليس على ما يرام في الفك، لذا لا تستغرب إذا ما سألك أحدهم عن نوعية طاقم الأسنان الذي ترتديه إذا اخترت الفينير المتحرك!

 

لا يعطي الفينير مظهراً طبيعياً للأسنان

 

2 – لا يمكن النوم أو تناول الطعام أثناء ارتدائه

من مشاكل الفينير المتحرك أيضاً أنه يتوجب نزعه عند الخلود إلى النوم، وكذلك لا يمكن تناول الطعام أثناء ارتدائه، فهو ليس مصمماً لمضغ وطحن الطعام، ومن الممكن أن يتسارع التلف إليه إذا لم يتم الالتزام بهذه التعليمات، كما ينصح أيضاً بنزعه عند شرب المشروبات الساخنة أو الباردة أو تلك التي يمكن أن تتسبب في تصبغات في قالب الأسنان أو تغير لونه أو حتى تلك التي قد تتسبب في زيادة سرعة تآكله وتلفه.

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

3 – يمكن أن يتسبب في تسوس الأسنان

بينما يقول أطباء الأسنان أن الفينير المتحرك آمن في معظم الحالات طالما أنه تم مراعاة تعليمات استعماله، إلا أن هناك احتمال قائم لتسببه في تسوس الأسنان، خصوصاً إذا ما تم ارتداءه لفترة طويلة أو إذا لم يتم مراعاة الطريقة الصحيحة لتركيبه ونزعه وتنظيفه، والخطر يأتي بشكل خاص من احتمالية تراكم بقايا الطعام تحت قالب الفينير، وأيضاً ﻷن القالب سيمنع اللعاب واللسان من القيام بوظيفتهما الطبيعية في مسح وإزالة الملوثات عن الأسنان بصورة دائمة.

 

يتسبب في تسوس الأسنان

 

3 – يحتاج إلى عناية يومية

بينما ستقوم بتركيب الفينير الثابت ونسيانه تماماً، ستحتاج إلى عناية دورية مستمرة بقالب الفينير المتحرك، فالقالب يحتاج إلى تنظيف من الداخل والخارج بعد كل استخدام لعدم تراكم البكتيريا والجراثيم فيه، وأيضاً يحتاج إلى الحفظ في علبته الخاصة، هذا عدا عن العناية المعتادة بالأسنان لضمان عدم تسبب القالب في تراكم بقايا الطعام والملوثات عليها، وبينما قد لا يشكل هذا مشكلة للبعض، قد يرى آخرون أن هذا من أهم عيوب الفينير المتحرك.

كما رأينا، قد يعد الفينير حلاً سهلاً وغير مكلف للبعض للحصول على الأسنان البيضاء والابتسامة الجميلة التي طالما حلموا بها، لكن بعض مشاكله التي تتضمن المظهر غير الطبيعي، وعدم إمكانية استعماله أثناء النوم وتناول الطعام، واحتمالية تسببه في التسوس، والحاجة للعناية الدائمة به، كل ذلك قد تسبب النفور منه واللجوء إلى تركيبات الفينير الثابت الأغلى ثمناً.

 

يحتاج إلى عناية يومية

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

الفرق بين الفينير واللومينير

تركيب الأسنان

تركيب الأسنان الثابتة في القاهرة

تركيب تقويم الاسنان