علاج الصدفية في مصر

علاج الصدفية في مصر

الصدفية مرض مناعي مزمن ذو أعراضٍ مزعجة، يُصيب الجلد فيُسبب ظهور بقعٍ حمراء، تكسوها قشورٌ فضية سميكة، وقد تصل الإصابة إلى المفاصل مسببةً التهابها، ويصاحب ذلك كله شعورٌ بالحكة الشديدة والألم. معا سنتعرف على علاج الصدفية في مصر. فما هي تقنيات العلاج المتوفرة هناك؟ وماهي أبرز فوائدها ومخاطرها المحتملة؟ وما هو المقصود بالعلاج الضوئي؟

هذا بجانب بعض النقاط الهامة حول الصدفية، والتي قد تود التعرف عليها، كن معنا في السطور القادمة.

 

 

تقنيات العلاج المتوفرة في مصر لعلاج الصدفية

لطالما كانت مصر مقصداً للعلاج الطبي بين أشقائها العرب، ولما لا وهي تشتهر بكفاءة أطبائها المشهود لهم بالمهارة على مستوى العالم، ومن أبرز التخصصات الطبية ذات السمعة الطيبة في مصر هو تخصص الأمراض الجلدية، حيث تتعدد المراكز التجميلية بنتائجها المبهرة في مجال علاج الجلد وتجميله، كما تنتشر عيادات الأطباء من ذوي الخبرة.

يتصدر مرض الصدفية قائمة الأمراض الجلدية التي تعددت أساليب علاجها في مصر، وقبل أن نسرد تقنيات العلاج، لابد أن نلفت انتباه القاريء أن العلم لم ينجح حتى الآن في الوصول إلى علاج قطعيٍ شافٍ للصدفية، وإنما تستند فكرة العلاجات المختلفة على هدفين رئيسيين وهما:

تقليص أعراض المرض والحد من شدتها، بالإضافة إلى محاولة منع حدوث التجدد غير الطبيعي للخلايا الجلدية، والذي ُيعد هو السبب الرئيسي للمرض والناتج عن وجود خلل مناعي.

تشمل استراتيجية علاج الصدفية ثلاثة أقسامٍ رئيسية، وهي كالتالي:
الصدفية في مصر

 

أولاً: العلاج باستخدام الكريمات الموضعية:

تتواجد تلك العلاجات في مستحضرات صيدلانية مختلفة مثل الكريمات والمراهم والشامبوهات وغيرها، وهي تُستخدم في الحالات الخفيفة والمتوسطة بغرض تهدئة الحكة والالتهاب والشعور بالألم، وإذا أردت التعرف على أفضل كريم لعلاج الصدفية، فعليك أولاً معرفة المواد الفعالة الداخلة في تركيبها، لاختيار ما يناسب حالتك بمعاونة الطبيب المختص، نذكر منها:

  • الكورتيكوستيرويد.
  • ريتينويد.
  • نظائر فيتامين د.
  • قطران الفحم.
  • أنثرالين.
  • حمض الساليسيليك.
  • مثبطات الكالسينورين.
  • المرطبات.

تكون الصدفية وعلاجها في مصر

 

ثانياً: الأدوية المأخوذة عن طريق الفم والحقن:

تُوصف تلك الأدوية للحالات المتوسطة والشديدة، على أن يتم استخدامها فترة ليست بالطويلة تجنباً لآثارها الجانبية، وتعمل تلك المستحضرات على تقليل إنتاج خلايا الجلد من خلال إحداث تغيير أو تأثيرٍ ما على الجهاز المناعي، وأكثرها شيوعاً:

  • الميثوتريكسات.
  • ريتينويد.
  • الأدوية الحيوية.
  • سيكلوسپورين.

ثالثاً: العلاج الضوئي:

يعتمد العلاج الضوئي علي استخدام الضوء الطبيعي أو الأشعة فوق البنفسجية بنوعيها (A,B) في الحالات الخفيفة والمتوسطة، كما يمكن الحصول على نتائج جيدة عند دمجه مع الأدوية في الحالات المتوسطة والشديدة.

أما عن علاج الصدفية بالليزر في مصر، فيُستخدم ليزر إكسيمر، وهو عبارة عن الأشعة فوق البنفسجية من النوع (B)، ولكنها تُستخدم في هذه الحالة بقوةٍ أكبر من المعتاد.

وجدير بالذكر أنه تُوجد علاجات أخرى للصدفية، وهو ما يٌطلق عليه الطب البديل، ولكنها لم تؤتي النتائج المرجوة منها إلا في تخفيف حدة الأعراض في الحالات الخفيفة فقط، ونذكر منها الزيوت العطرية والكريمات المحتوية على الألوفيرا.

تقنيات العلاج المتوفرة في مصر لعلاج الصدفية

 احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

الفوائد والمخاطر المحتملة لعلاج الصدفية في مصر:

تتعدد المميزات عند بدء رحلة العلاج في مصر:

  • كثرة عدد المراكز والأطباء المهرة في علاج الصدفية، لذلك فإنه من السهل أن تتوصل إلى أفضل دكتور علاج الصدفية في مصر.
  • تتوفر بتلك المراكز أجهزة الليزر ذات التقنية العالية.
  • انخفاض تكلفة جلسات العلاج عن باقي دول المنطقة.

تعود المخاطر إلى استخدام الليزر نفسه، فقد يحدث بعض التورم والاحمرار الذي يتعامل معها طبيب الجلدية بوصف العلاج المناسب المضاد لها.

 

أماكن علاج الصدفية في مصر

  •  عيادات الدكتور هاني الناظر.
  •  وحدة الصدفية في مستشفى القصر العيني.
  •  مركز الجلدية للدكتور عمرو قطب.
  • عيادة الدكتورة شيماء عبد العاطي.

أماكن علاج الصدفية في مصر

 

كم تبلغ تكلفة علاج الصدفية في مصر؟

ذكرنا سابقا أن العلاج يشمل كريمات موضعية وأدوية فموية وحقن، وبالطبع تحديد نوعها وكميتها يرجع إلى الطبيب.

يُقدر علاج الصدفية بالليزر في مصر ما بين 800-1500 دولاراً أمريكياً، ولكن هذه التكلفة قد تزيد وتنقص بناء على عدة عوامل منها:

  •  شهرة الطبيب أو المركز الطبي .
  •  شدة الحالة المرضية للحالة.
  •  نوع أجهزة الليزر المستخدمة.
  •  عدد الجلسات التي يحتاجها المريض.

 احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

استمتع بإقامتك في بلدك الثاني مصر

تُعد مصر بلد سياحي من الطراز الأول، فهي تمتلك العديد من نقاط الجذب السياحي التي تُرضي كافة الأذواق، حيث تشتهر بكثرة آثارها التاريخية التي تعود لحقب زمنية مختلفة، كما تنتشر على طول ساحليها على الأحمر والمتوسط العديد من القرى السياحية الرائعة، وإليك بعض الأماكن التي قد تود الاستمتاع بزيارتها:

  • المتحف المصري.
  • الجامع الأزهر الشريف.
  • معبد الكرنك بالأقصر.
  • أهرامات الجيزة وأبو الهول.
  • شواطىء المعمورة والمنتزه وأبو قير بالاسكندرية.
10 Best Places to Visit in Egypt - Travel Video

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

إقرأ أيضاً:

أفضل أطباء الجلدية في القاهرة

أفضل دكتور جلدية في مصر

افضل دكتورة جلدية في الاسكندرية

علاج الخطوط البيضاء في القاهرة

أفضل عيادة ليزر في الاسكندرية