تنحيف الجسم

تنحيف الجسم

تزايدت في الآونة الأخيرة معدلات البدانة بشكل ملحوظ خاصة مابين الأطفال والشباب، وذلك بسبب نمط الحياة الخاطئ والغير صحي الذي يدعم تناول الوجبات السريعة المشبعة بالدهون وعدم ممارسة الرياضة باستمرار وقضاء أوقات الفراغ أمام الشاشات. أصبح فقدان هذه الأرطال الزائدة من الدهون ضرورة حتمية، ليس فقط من أجل الحصول على جسم مثالي ومظهر جذاب ولكن بسبب الأمراض الكثيرة التي تنتج عن البدانة، فقد رصدت جمعية القلب الأمريكية أن 112,000 شخص يموتون سنوياً بسبب ظروف تتعلق بزيادة الوزن، من أهم هذه الأخطار الصحية التي تسببها البدانة:

  1. ارتفاع ضغط الدم.
  2. ارتفاع مستوى الكولسترول.
  3. تطوير بعض الأمراض السرطانية.
  4. التهاب المفاصل وآلام الظهر.
  5. أمراض القلب والسكتات الدماغية
  6. الحصوات المرارية.
  7. انقطاع النفس أثناء النوم.

توجد العديد من الأصوات التي تنادي بضرورة فقدان الوزن واتباع نمط حياة صحي، مما أدى للجوء الكثيرين إلى اتباع الحمية الغذائية وممارسة التمارين الرياضية، البعض نجح في ذلك والبعض الآخر لم يحقق سوى الإرهاق البدني. يجب مراعاة أنه عند البدء في محاولات إنقاص الوزن، لابد من البعد عن جلد الذات فلا حاجة إلى الدخول في مرحلة التجويع وممارسة التمارين القاسية، فهذا لا يخدم الهدف الأساسي من إنقاص الوزن، ألا وهو الحصول على جسم مثالي بشكل آمن وصحي.

تنحيف الجسم

 

متى يعد تنحيف الجسم ضرورة حتمية؟

عندما تعيق زيادة الوزن ممارسة الروتين اليومي والقيام بأبسط الأنشطة بجهد بالغ، فهذه إشارة أن فقدان الوزن لم يعد فقط مطلب جمالي إنما ضرورة حياتية.

 

تنحيف الجسم بسرعة

من الطبيعي أن أي شخص يحاول فقدان الوزن يريد أن يرى النتائج بشكل سريع جداً، ولكن الدراسات أظهرت أن محاولات فقدان الوزن السريعة ينتج عنها مشاكل صحية مثل فقدان الكتلة العضلية، الحصى المرارية، سوء التغذية وانخفاض التمثيل الغذائي، لذلك السؤال هنا: كيف يمكننا خسارة الوزن بشكل سريع وصحي في نفس الوقت؟

يعد المعدل الآمن لفقدان الوزن هو فقدان رطل إلى رطلين في الأسبوع الواحد، أكثر من ذلك قد يؤدي إلى بعض المخاطر الصحية، إلا أنه في الأسبوع الأول  تتم خسارة أكثر من ذلك المعدل.

تنحيف الجسم بسرعة

 

تنحيف الجسم بالكامل

للحصول على جسم متناسق يجب بذل مجهود، ولكن ليس تعذيب النفس واتباع الحميات الغذائية المؤذية، ويمكن تلخيص هذا في خطوات بسيطة:

 

  • أحصل على عدد 7-9 ساعات من النوم الجيد في الليلة الواحدة

يمكن تفسير هذا بأن الحصول على القسط الكافي من النوم يعمل على الحد من الإحساس بالجوع، كما أنه يمد الجسم بالطاقة فهو يحافظ على مستويات ثابتة من الجلوكوز في الدم.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

  • قم بتسجيل الطعام الذي تتناوله وعدد السعرات الحرارية التي تحصل عليها يومياً

من المعروف أن خسارة رطل أسبوعياً من الدهون يعادل خسارة 3500 سعر حراري، لتحقيق هذا يجب أن تقوم بحرق 500 سعرة حرارية أكثر مما تتناول. قد يبدو من الصعب معرفة السعرات الحرارية التي تحتويها كل وجبة، يمكن الحصول على المساعدة في ذلك عن طريق العديد من التطبيقات التي تقوم برصد السعرات الحرارية وتسجيلها مثل تطبيق MyFitnessPal  على نظام الأندرويد أو نظام iOS.

تسجيل الطعام الذي تتناوله وعدد السعرات الحرارية

 

  • الابتعاد عن الأطعمة المصنعة

تعد الأطعمة المصنعة من الأسباب الرئيسية لانتشار البدانة، تحتوي هذه المنتجات مثل الخبز الابيض، الكعك، الدونات، والبطاطس المقلية على الكثير من السعرات الحرارية، وعلى الرغم من ذلك إلا أنها تزيد مستويات الجوع بعد تناولها بفترة قصيرة، مما سوف يتسبب بحلقة مفرغة من زيادة الوزن. يمكن استبدال هذه المنتجات بالأطعمة التي مازالت في حالتها الطبيعية مثل الخبز بالحبوب الكاملة، الخضروات والفاكهة، السمك، والبيض، مما يعمل على تثبيت مستويات الطاقة وفي الوقت نفسه الشعور بالشبع.

طعام غير صحي

 

  • تناول البروتين مع كل وجبة

يساعد النظام الغذائي المحتوي على البروتين على فقدان الوزن بشكل أسرع فهو يساعد الجسم في الحصول على الطاقة والشعور بالشبع دون الحاجة إلى استهلاك الكثير من السعرات الحرارية، كما أن البروتين يساعد في بناء العضلات.

 

  • شرب 5-8 أكواب ماء يومياً

يرتبط شرب الماء بفقدان الوزن بشكل كبير، فشرب الماء قبل كل وجبة يساعد في الشعور بالشبع، بالإضافة إلى أن شرب الماء يعمل على ترطيب الجسم وتحسين التمثيل الغذائي والتخلص من مخلفات الجسم خاصة الصوديوم. يمكن الحصول على الماء أيضاً من الخضروات والفاكهة التي بها محتوى مائي عالي مثل الخيار، البطيخ، الأناناس، والكرفس، كما أن تناول الخضروات والفاكهة يمد الجسم بالألياف.

شرب الكثيرمن الماء ل تنحيف الجسم

 

  • الامتناع عن التدخين

من المعروف أن التدخين يستهلك من طاقة الجسم، لذلك كيف يمكن القيام بالتمارين الرياضية في ظل الإرهاق الجسدي الذي تمر به بسبب التدخين.

 

  • قم بممارسة التمارين الرياضة ثلاث مرات أسبوعياً على الأقل

تساعد التمارين الرياضية على زيادة التمثيل الغذائي وحرق السعرات الحرارية مع منع فقدان الكتلة العضلية، من أهم التمارين التي يجب التركيز عليها هي التمارين متعددة المفاصل والتي تضم مجموعة كبيرة من العضلات مثل تمارين الضغط و القرفصاء(squats) كما يمكن الاستعانة بمدرب شخصي للحصول على أقصى استفادة من هذه التمارين.

تنحيف الجسم وممارسة الرياضة

 

  • لا تتخطى الوجبات

يجب المحافظة على تناول الوجبات وخاصة وجبة الإفطار خلال اليوم بشكل منتظم وبكميات معقولة، حيث أن تخطي الوجبات يعمل على فقد للسعرات الحرارية التي يتم تعويضها بعد ذلك في وجبة واحدة كبيرة. أظهرت دراسة نشرت في مجلة (Metabolism) عام 2007، أن تخطي الوجبات لا ينتج عنه فقط تناول كميات كبيرة من الطعام، ولكن يسبب ذلك تغيرات في التمثيل الغذائي مثل ارتفاع سكر الدم أثناء الصيام و تأخر استجابة الأنسولين. تعد هذه العوامل ليست فقط سبباً في زيادة الوزن ولكن أيضاً يمكن اعتبارها كمؤشر مبكر لمرض السكري.

  • معالجة الأمراض الهرمونية

أحياناً يكون سبب زيادة الوزن هو خلل هرموني، لذلك يجب اللجوء إلى طبيب الغدد الصماء لمعالجة الأمر.

 

  • تناول المكملات الغذائية

تعمل هذه المكملات على تنظيم التمثيل الغذائي وتنظيم عمل الأمعاء مثل البروبيوتيك التي تقوم بتحسين قدرة الأمعاء على امتصاص المواد الغذائية .

في النهاية يجب أن تعرف أن أهم خطوة لإنقاص الوزن هي الالتزام بالخطة التي قمت بوضعها، فتنحيف الجسم لا يأتي بين ليلة وضحاها، فالكثير من الناس لم تكن لديهم الإرادة الكافية، فانتهى بهم الأمر باكتساب الوزن مرة أخرى.

تناول المكملات الغذائية

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

  • قم بإدخال البهارات في نظامك الغذائي

تعمل البهارات على تنشيط التمثيل الغذائي وزيادة معدل الحرق، كما أنها تعطي نكهة مميزة للطعام مما يجعلها عاملاً مساعداً في تقبل الحمية الغذائية بدون التعلل بمذاق الطعام الصحي.

  • لا تتناول الطعام بعد الساعة 6:30 مساءً

تعمل هذه الطريقة في الحد من عدد السعرات الحرارية الكلية المستهلكة في اليوم، كذلك يجب التوقف عن تناول الطعام قبل موعد النوم 2-3 ساعات تجنباً لاندفاع الأنسولين مما يسبب زيادة الوزن.

  • الابتعاد عن مسببات القلق والتوتر

قد تصادفنا جميعاً الكثير من المشاكل إما في المنزل أو في العمل أو حتى في الشارع، لكن لا يجب اللجوء إلى الطعام كمتنفس لنا من هذه الضغوط فنحن نعرف ما سيؤل له الأمر.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أقرأ أيضاً :

تكميم المعدة

شفط دهون البطن

بالون المعدة

شد الجسم بعد التخسيس

عمليات البدانة

عملية تنحيف الافخاذ

عملية تكميم المعدة بالمنظار

كيف تتم عملية شفط الدهون

علاج السيلوليت

تجربتي مع بالون المعدة

شد الجلد المترهل بدون جراحة

شد الجلد المترهل

حرق دهون البطن للرجال