العناية بالبشرة المختلطة

العناية بالبشرة المختلطة

يسهل العناية بالبشرة إذا كانت بشرة وجهك من نوع واحد، أما أصحاب البشرة المختلطة فيجدون صعوبة في ذلك، لأن بشرة الوجه النضرة المشرقة هي انعكاس لتوازن الجسم داخلياً وانعكاس لمدى الاهتمام والرعاية التي توليها لبشرتك. فكيف تكون العناية بالبشرة المختلطة للحصول على وجه صحي مشرق؟

 

أنواع البشرة

تنقسم بشرة الوجه إلى خمسة أنواع هي: بشرة عادية وجافة ودهنية، وحساسة، ومختلطة، في الأنواع الأربعة الأولى تكون بشرة الوجه متجانسة، ومتشابهة من حيث الخصائص في جميع مناطق الوجه، أما  أصحاب البشرة المختلطة، فتنقسم بشرتهم إلى نوعين فتكون منطقة الذقن والأنف والجبهة بعرضها دهنية، وباقي أجزاء الوجه قد تكون جافة أو حساسة. وتسمى المنطقة الدهنية بـ T-zone  وغالباً ما تكون لامعة ذات مسام واسعة، بسبب زيادة نشاط إفراز الغدد الدهنية في هذه المنطقة. وهذا المظهر اللامع يسبب الحرج لأصحاب هذا النوع. لذلك تحتاج العناية بالبشرة المختلطة ظروفاً خاصة.

أنواع البشرة

 

أسباب ظهور البشرة المختلطة

تسبب العوامل الوراثية في تحديد نوع البشرة في أغلب الأحيان، ولكن هناك عوامل أخرى خارجية تتحكم في طبيعة بشرة كل شخص، منها العادات الغذائية مثل تناول الأغذية غير الصحية الغنية بالدهون الضارة، وعدم تناول كميات كافية من السوائل خاصة في الفصول الحارة، والحالة الصحية والظروف البيئية المحيطة، كدرجات الحرارة ونسبة الرطوبة، أحياناً أيضاً استعمال بعض المواد التجميلية أو منتجات العناية غير المناسبة قد يكون أحد الأسباب.

وللحصول على بشرة مثالية، متجانسة يجب عليك أولاً تحديد نوع البشرة بشكل صحيح، لاستعمال منتجات ملائمة لتحقيق أفضل نتيجة عناية بالبشرة المختلطة.

 

أسباب ظهور البشرة المختلطة

 

طرق العناية بالبشرة المختلطة

لكي تتمكن من العناية بالبشرة المختلطة، يجب عليك أولاً تحديد نوع بشرتك، فصاحب البشرة المختلطة يصعب عليه تحديد طبيعة بشرته، مما قد يجعله يقدم على استخدام العديد من المنتجات التي لا تناسبها ، فيصبح غير راضٍ عن نتيجة اختياره، فقد يتسبب ذلك في زيادة الدهون مما يجعله عرضة لظهور حب الشباب، أو يصبح الوجه جافاً؛ لهذا يفضل زيارة طبيب الجلدية لمعرفة نوع البشرة وكيفية العناية بها، فطبيب الأمراض الجلدية بخبرته الواسعة وباستعمال الأجهزة الحديثة يمكنه تشخيص البشرة المختلطة بسهولة، ومن ثم تحديد الروتين المناسب للعناية بالبشرة المختلطة للحصول على نتيجة مثالية مرضية.

 

طرق العناية بالبشرة المختلطة

 

 

أنواع البشرة المختلطة

تنقسم البشرة المختلطة إلى بشرة مختلطة دهنية وبشرة مختلطة حساسة ويمكن تحديدها عن طريق استعمال منديل أو قطعة من القماش القطني بعد غسل الوجه صباحاً بحوالي نصف ساعة، إذا ترك وجهك آثاراً دهنية على القماشة، فهي من النوع المختلط الدهني، أما إذا ظلت جافة، بدون أثراً دهنياً، ووجدت تهيجاً أو إحمراراً  في وجهك خاصة في منطقة الخدين، فهي من النوع المختلط الحساس وتكون العناية بالبشرة المختلطة الحساسة أكثر تعقيداً من العناية بالبشرة المختلطة الدهنية.

 

أنواع البشرة المختلطة

 

كيفية العناية بالبشرة المختلطة

يعاني أصحاب البشرة المختلطة من اتساع مسام البشرة في منطقة الأنف والذقن والجبهة، وللحصول على بشرة متوازنة متجانسة هناك أمور يجب اتباعها وأخرى يجب الابتعاد عنها لتجنب زيادة الدهون في الوجه.

 

أمور يجب تجنبها للعناية البشرة المختلطة

  • استعمال الصابون العادي لما يحتويه من مواد كميائية قوية قد تتسبب في إيذاء منطقة الخدين والجزء الجاف من البشرة.
  • استعمال كريم الأساس لأنه قد يسبب انسداد في مسام المنطقة الدهنية من البشرة ويتسبب في ظهور البثور والحبوب.
  • التعرض المباشر للشمس بدون استخدام أي وقاية.
  • استخدام المقشرات الكيميائية القوية أو المواد العطرية على البشرة مما يسبب تهيجها.

 

أمور يجب مراعاتها واتباعها للعناية بالبشرة المختلطة

  1. شرب كميات مناسبة من الماء يومياً لتجنب جفاف البشرة وهو من أهم عوامل صحة البشرة وتأخير علامات الشيخوخة، لأن البشرة تحتاج إلى الترطيب الداخلي كاحتياجها للترطيب الخارجي. واعتماد نظام غذاء صحي يحتوي على الأغذية الغنية بمضادات الأكسدة مثل الخضروات والفواكه وبعض أنواع الأسماك.
  2. ينصح أطباء الجلدية بالحفاظ على روتين يومي لكل نوع من أنواع البشرة للحصول على بشرة نضرة، شابة، خالية من العيوب والتجاعيد.

 

أمور يجب مراعاتها واتباعها للعناية بالبشرة المختلطة

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

طريقة العناية بالبشرة المختلطة

يفضل اتباع روتين للعناية اليومية بالبشرة المختلطة

الغسول

يجب استخدام غسول للعناية اليومية بالبشرة المختلطة، للتخلص من الدهون الزائدة بدون تعريض باقي أجزاء البشرة للجفاف أو الأذى. يستخدم الغسول صباحاً ومساءً خاصة بعد إزالة المكياج للتخلص من الأتربة والجسيمات العالقة بالبشرة التي قد تكون سبباً في ظهور البثور والحبوب غير المرغوب فيها. أنواع الغسول التي تحتوي على زيوت طبيعية خفيفة مثل زيت  شجرة الشاي أو زيت الأرجان من أفضل طرق الحفاظ على بشرة متوازنة.

 

التونر

يُسْتخدَم التونر بعد غسل الوجه لأنه ينقي البشرة ويعمل على تضييق فتحات مسام منطقة ال T zone مما يوفر حماية لهذه المنطقة من الإفرازات الدهنية غير المرغوب فيها، ويعطي للوجه نضارة ومظهراً متجانساً. أفضل أنواع التونر الخاص بالعناية بالبشرة المختلطة هو ما يحتوي على الأحماض الأمينية والفيتامينات.

 

التقشير

تقشير البشرة بمقشرات طبيعية مرة واحدة أسبوعياً للتخلص من الرؤوس السوداء وبقايا الخلايا الميتة، دون الإضرار بالبشرة من أحد طرق العناية بالبشرة المختلطة ويجب مراعاة استخدام مقشرات خفيفة لا تحتوي على مواد خادشة حتى لا تؤذي البشرة.

 

تقشير البشرة المختلطة

 

الوقاية من الشمس

استعمال واقي شمس مناسب للعناية بالبشرة المختلطة، وفي أغلب الأحيان يكون على شكل منتج حليبي وليس في صورة كريم. فالمنتج الحليبي قوامه خفيف لا يحتوي على الزيوت التي تؤثر سلباً على المنطقة الدهنية وفي نفس الوقت يحافظ على رطوبة المنطقة الجافة. أفضل هذه المنتجات هو ما يحتوي على زيت شجرة الشاي.

 

الوقاية من الشمس

 

الترطيب

ترطيب البشرة يومياً باستخدام منتجات ترطيب موثوق بها خاصة بالعناية بالبشرة المختلطة، أو العناية بالبشرة المختلطة الحساسة، لأن إهمال ترطيب البشرة بشكل يومي صباحاً ومساءً يسبب جفاف وتهيج البشرة وتكوين القشور البيضاء مما يسبب الحرج. يمكنك استشارة طبيب الجلدية الخاص بك لترشيح أحد أفضل أنواع كريمات العناية بالبشرة المختلطة، أو استخدام بعض المستحضرات الطبيعية.

 

ترطيب البشرة المختلطة

 

طبيب التجميل والعناية بالبشرة المختلطة

يلجأ الكثير من الناس لطبيب الجلدية للحصول على بشرة صحية مشرقة خالية من العيوب، يقدم أطباء الجلدية الحلول المثالية للحصول على بشرة صحية، بعد الفحص الدقيق للبشرة؛ للوصول لتشخيص دقيق لنوع البشرة. وقد يحتاج الأمر لاستخدام بعض الأجهزة الحديثة التي تظهر عيوب البشرة بشكل مفصل في كل منطقة من مناطق الوجه.

قد ينصح طبيب الجلدية بالقيام ببعض الإجراءات  التجميلية غير الجراحية للعناية بالبشرة المختلطة عن طريق التخلص من الدهون الزائدة في مناطق الجبهة والأنف والذقن، ومن هذه الإجراءات، عمليات التقشير الكيميائي التي يستخدم فيها بعض أنواع الأحماض التي تتوغل داخل المسام المفتوحة لتعمل على تنظيفها من جميع الشوائب والعوالق ثم غلق المسامات مرة أخرى والعمل على تضييق فتحاتها.

كذلك التنظيف بالليزر لمنطقة الدهون الذي يعمل على تقليل نشاط الغدد الدهنية وتضييق المسامات المفتوحة، للتحكم في إفراز الدهون التي تتسبب في ظهور البثور والحبوب والمظهر اللامع غير المرغوب به.

تتم عمليات التقشير الكيميائي وعمليات التنظيف داخل عيادات ومراكز التجميل المختلفة المجهزة بأحدث تقنيات تجميل البشرة تحت إشراف أطباء الجلدية وهي إجراءات غير جراحية لا تتطلب التخدير.

 

طبيب التجميل والعناية بالبشرة المختلطة

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

كيفية العناية بالبشرة الدهنية

ترميم البشرة

تقشير البشرة بالكريستال

جلسات النضارة للبشرة

العناية بالبشرة الحساسة

التقشير باحماض الفواكه

حبوب الوجه و نمش الوجه

تنظيف البشرة الدهنية