تحويل مسار المعدة

تحويل مسار المعدة من أكثر عمليات التخسيس انتشاراً وأكثرها نجاحاً، ويفقد المريض بعد إجرائها من 60 إلى 80 بالمائة من وزنه الزائد.

تؤدي عملية تحويل المسار إلى نتائج إيجابية على المظهر مما يحسن الحالة النفسية، كما تقي من الأمراض المزمنة والخطيرة مثل السكري وأمراض القلب.

نتناول في هذا المقال عملية تحويل مسار المعدة، ونتعرف على النتائج والمميزات والمضاعفات المحتملة، ونعرض لكم تكلفة إجراء تغيير المسار وأفضل الأماكن للقيام بها.

تحويل مسار المعدة

المقصود بتحويل مسار المعدة

تُعد عملية تحويل مسار المعدة إحدى أهم عمليات المعدة لخسارة الوزن الزائد، فيها يغير الطبيب شكل المعدة والأمعاء مما ينتج عنه تغييراً في امتصاص الطعام وهضمه.

كيف يؤدي تحويل المسار إلى الحد من الشعور بالجوع؟

تحويل مسار المعدة إجراء فعال للسيطرة على الشعور بالجوع، وذلك من خلال التالي:

  • استيعاب المعدة لكميات أقل من الطعام.
  • تقييد السعرات الحرارية والعناصر الغذائية الممتصة.
  • تغيير هرمونات المعدة مما يساعد على سرعة الشعور بالشبع.

المقصود بتحويل مسار المعدة

تكلفة عملية تحويل مسار المعدة

تتراوح تكلفة عملية تحويل مسار المعدة بين 15000 إلى 25000 دولاراً وفقاً للمعهد القومي للسكر وأمراض الهضم والكُلى NIDDK، قد تحتاج للرجوع لسياسة التأمين الصحي الخاص بك لتتبين إمكانية التكفل بجزء من تكلفة عملية تحويل مسار المعدة.

في المعتاد لا يتحمل التأمين الصحي تكلفة عمليات المعدة لخسارة الوزن، لكن في الآونة الأخيرة تغيرت السياسات فأصبح من الممكن أن يتحمل جزءاً منها خاصةً إذا أثرت السمنة على حياتك وأدت لإصابتك ببعض الأمراض القاتلة وأيضاً إذا أمكنك الحصول على توصية طبيب المعدة الحامل لشهادة البورد.

تعتمد التكلفة على اختيارك للمنشأة الصحية وأتعاب الطبيب وطاقم العمل المساعد كفريق التخدير والتمريض، بجانب التكلفة اللازمة للرعاية الصحية بعد العملية كتكلفة أخصائي التغذية والأدوية والاختبارات الطبية لمتابعة حالتك الصحية.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أفضل الأماكن لعملية تحويل مسار المعدة

سنضع بين يديك أداة البحث الرائعة التي تمكنك من البحث عن أفضل المراكز الطبية لعملية تحويل المسار في الولايات المتحدة الأمريكية عن طريق الضغط على ذلك الرابط.

جميع المراكز الطبية حاصلة على اعتماد الكلية الأمريكية للجراحة والجمعية الأمريكية لجراحات المعدة، وجميع الأطباء يتمتعون بالخبرة الكافية واستيفاء الشروط المطلوبة من الجمعية الأمريكية لجراحات المعدة، وقد حازت تلك المراكز الطبية على تقييمٍ عالٍ من المرضى مما يضمن لك جودة الخدمة المقدمة.

 

أفضل الأماكن لعملية تحويل مسار المعدة

 

المرشح المناسب لعملية تحويل المسار

قد تكون مرشحاً محتملاً لعملية تحويل مسار المعدة إذا كنت تعاني من الآتي:

  • مؤشر كتلة الجسم أكبر من أو يساوي 40.
  • مؤشر كتلة الجسم يساوي 35 أو أقل مع إصابتك بإحدى الأمراض كداء السكري النوع الثاني أو الضغط المرتفع أو غيرها من الأمراض التي تتحسن إذا خسرت وزنك الزائد.
  • إذا كنت تتمتع بصحة مناسبة لتحمل التخدير الكلي.
  • إذا كنت تتمتع بالعزم الكافي للالتزام بالحمية الغذائية وتغيير نمط حياتك للمحافظة على نتائج العملية.
  • إذا حاولت سلفاً خسارة وزنك الزائد بطرقٍ شتى لكنها باءت بالفشل كالطعام الصحي أو التمارين الرياضية أو باستعمال العقاقير الطبية.

 

المرشح المناسب لعملية تحويل المسار

 

الاستشفاء من عملية تحويل مسار المعدة

حينما تستيقظ من تأثير التخدير الكلي بعد عملية تحويل المسار ستلاحظ تركيب جهاز وريدي بذراعك لتغذية جسمك بالعناصر الغذائية اللازمة أو لاستخدام العقاقير اللازمة لفترة النقاهة، أيضاً ستجد القسطرة البولية لتفريغ المثانة من البول.

ستحتاج للمكوث بالمستشفى يوماً على الأقل، لكن الفترة قد تمتد لضمان سلامتك من أي مضاعفات للعملية.

حينما تستطيع الحركة سينصحك الطبيب باستعمال الملابس الضاغطة والأدوية المضادة للتخثر لمنع تكون الجلطات.

أما عن فترة راحتك في المنزل فستبدأ بالطعام السائل وتدريجياً يمكنك التحول للأطعمة الصلبة وفقاً لأوامر الطبيب.

يمكنك ممارسة أنشطتك العادية خلال ثلاثة إلى خمسة أسابيع بعد العملية.

قد تلاحظ تغيراً في حركة الأمعاء، ولكن لا داعي للقلق فذلك طبيعي ويمكنك استشارة طبيبك إذا لاحظت ظهور أي من المضاعفات التي سيوضحها لك الطبيب.

يجب عليك أن تراجع الطبيب بصورة منتظمة كما سيوضح لك، وربما تحتاج لاستعمال بعض الفيتامينات والمكملات الغذائية لتجنب سوء التغذية.

الاستشفاء من عملية تحويل مسار المعدة

كيفية إجراء عملية تحويل المعدة

تهدف العملية لخسارة الوزن عن طريق تغيير كيفية تعامل جهازك الهضمي مع الطعام، فبعد العملية سيتقلص حجم معدتك، وستشعر بالشبع مع كمياتٍ قليلة من الطعام.

وكما يتضح من اسم العملية يتم تحويل مسار الطعام بعيداً عن أجزاء المعدة والأمعاء، فلا يمتص الطعام كله، ولن تزداد سعراتك الحرارية كما هو متوقع.

خطوات تحويل مسار المعدة

 قبل بدء العملية ستخضع للتخدير الكلي، وهناك خطوتان لعمليات تحويل مسار المعدة.

  1. الخطوة الأولى تُقسم المعدة لجزئين باستعمال المشابك، جزء علوي صغير بحجم ثمرة عين الجمل ومنها يتم التوصيل بالأمعاء الدقيقة، وجزء آخر سفلي كبير.
  2. الخطوة الثانية تصنع فتحة في الجزء العلوي من المعدة وتُوصَّل بالجزء الصائم من الأمعاء الدقيقة jejunum، لذا لن يمر الطعام عبر كل المعدة والأمعاء وسيُمتص كميات أقل من الطعام وبالتالي سعرات حرارية أقل.

طرق إجراء عملية تغيير المسار

هناك طريقتان لإجراء عملية تحويل مسار المعدة:

  1. الأولى: باستعمال الجراحة (فتحٍ في البطن) surgical، ويتعامل الجراح مع المعدة والأمعاء الدقيقة والأعضاء الحيوية الأخرى.
  2. الثانية باستعمال كاميرا دقيقة وأدوات دقيقة باستعمال المنظار laparoscopic، وتُصنع من أربع لست فتحاتٍ دقيقة ومنها يتم إجراء العملية وتستغرق من 4 ل 6 ساعات، وهي بالطبع أقل في المضاعفات والألم من الطريقة الأولى.

 لمعرفة المزيد عن الفرق بين تحويل المسار وتحويل المسار المصغر اضغط هنا

 

كيفية إجراء عملية تحويل المعدة

 

نتائج عملية تحويل المسار

أقرت الجمعية الأمريكية لجراحات المعدة بأن عملية تحويل مسار المعدة هي العملية المثالية Gold Standard لجراحات خسارة الوزن.

تتميز عملية تحويل المسار بقدرتها على إنقاص الوزن من 60% إلى 80% من الوزن الزائد، كما أنها تزيد من معدل استهلاك الطاقة وتساعد على الشعور بالشبع لما تحدثه من تغييرات بهرمونات المعدة.

تتمتع عملية تحويل المسار بنسبٍ مقاربةٍ لخسارة الوزن إذا ما قورنت بعمليات المعدة الأخرى كتكميم المعدة أو ربط المعدة، مع كونها في الوقت ذاته أقل مضاعفات وتعقيدات.

قد تعاني من سوء التغذية وتضطر لاستعمال المكملات الغذائية كفيتامين B وحمض الفوليك والكالسيوم والحديد، ولن يسمح لك الطبيب استخدام العقارات المسكنة من مجموعة NSAIDs كالأسبرين.

أما عن فترة المكوث في المستشفى فستحتاج فترة أطول عملية ربط المعدة، ولكنها أقصر من من الوقت اللازم للبقاء في المستشفى بعد عملية قص المعدة.

تتشابه كلٌ من عمليات: تحويل مسار المعدة- قص المعدة- تكميم المعدة- ربط المعدة في ضرورة الالتزام بنمط صحي والابتعاد عن العادات الغذائية الخاطئة.

 

نتائج عملية تحويل المسار

مميزات عملية تحويل مسار المعدة

لم تعد عمليات جراحة السمنة رفاهية أو مجرد وسيلة مساعدة على خسارة الوزن الزائد وتعزيز الثقة بالنفس فقط، أصبحت عملية تحويل مسار المعدة بداية طريق العلاج أو الشفاء التام من الأمراض المرتبطة بالسمنة.

من أمثلة أمراض السمنة: 

  • أمراض القلب و الأوعية الدموية.
  • مشاكل التنفس مثل نوبات الاختناق خلال النوم ومتلازمة نقص التهوية.
  • أمراض التمثيل الغذائي مثل السكري من النوع الثاني والكبد الدهني.
  • مشاكل الخصوبة والعقم ومتلازمة تكيس المبايض.
  • أمراض الجهاز الهضمي مثل حصوات المرارة والتهاب المريء.

مضاعفات عملية تحويل مسار المعدة

كغيرها من العمليات تحمل عملية تحويل مسار المعدة بعض المضاعفات، ولا نعني بذلك أنها ستحدث لك لكنها مخاطر محتملة الحدوث.

 يمكن ضاعفات تحويل المسار أو تقليلها إذا حرصت على اختيار جراح المعدة المناسب كما سنوضح لاحقاً.

تنقسم مضاعفات عملية تحويل المسار لمضاعفات قصيرة الأجل ومضاعفات طويلة الأجل.

أولاً: مضاعفات قصيرة الأجل Short term risks

  • النزيف الدموي.
  • العدوى.
  • الأعراض الجانبية المصاحبة للتخدير الكلي.
  • من الممكن حدوث الجلطات.
  • مشاكل التنفس أو الرئتين.
  • تسريب بالجهاز الهضمي.

ثانياً: الأعراض الجانبية طويلة الأمد Long term risks

  • انسداد الأمعاء.
  • متلازمة الإغراق.
  • القيء أو الغثيان أو الإسهال.
  • تكوين الحصوات المرارية.
  • فتق البطن.
  • انخفاض مستوى سكر الدم.
  • القرح المعدية.

التحضير لعملية تحويل مسار المعدة

تُعد عملية تحويل المسار عملية دائمة ومصيرية، لذلك يجب عليك الاستعداد الجيد لها بفترة زمنية طويلة تصل إلى ستة شهور قبل إجراء العملية.

  1. ابدأ بممارسة التمارين الرياضية واجعلها روتيناً يومياً لك.
  2. قلل من سعراتك الحرارية لتجعلها تتراوح بين 1200 إلى 1500 سعراً حرارياً أو كما يقرر الطبيب.
  3. تجنب استعمال المشروبات المحتوية على الكافيين لشهرٍ على الأقل قبل إجراء عملية تحويل المسار.
  4. قد تحتاج للالتزام بجلسات شهرية خاصة بتعديل نمط الحياة قبل إجراء العملية بستة أشهر، وقد يكون ذلك شرطاً أساسياً في حالة تحمل التأمين الصحي جزءاً من تكلفة العملية.
  5. ستحتاج ضبط نظامك الغذائي والتخلي عن العادات الغذائية الخاطئة، وقد تحتاج لتوفير بدائل صحية لأصناف الطعام الضارة التي تدمنها.
  6. ستحتاج إلى استشارة أخصائي تغذية ليساعدك في وضع نظامك الغذائي المناسب لك.
  7. قد تحتاج للمشاركة في جلسات الدعم الشهرية لمرضى جراحات المعدة، وتتألف الجلسة من جراح المعدة وأخصائي التغذية والمعالج النفسي والسلوكي وأخصائي التمارين الرياضية.
  8. يجب عليك أن تخبر طبيبك بكافة تاريخك المرضي والدوائي وحتى ما تتناوله من أعشاب.
  9. قد يطلب منك الطبيب التوقف عن استخدام بعض الأدوية كالأدوية المضادة للتخثر قبل العملية بعدة أيام، وقد يفرض عليك قيوداً في الطعام والشراب قبل العملية.
  10. إذا كنت تعاني من داء السكري فيجب عليك أن تتحدث مع طبيبك حول الاستعمال الأمثل للإنسولين أو لأدوية السكري الأخرى وكيفية ضبطها بعد إجراء عملية تحويل مسار المعدة.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

هل يمكن إعادة عملية تحويل المسار؟

نعم يمكن إعادة إجراء تحويل المسار.

مع انتشار عمليات التخلص من البدانة على نطاق واسع، أصبحت هناك زيادة في عدد حالات تكرار عمليات السمنة، ومنها عمليات تحويل مسار المعدة، بسبب النتائج غير المرضية، أو المضاعفات المرتبطة بالعملية الأساسية.

تختلف تقييمات تكرار عملية تحويل المسار حسب وضع المريض، وحالة الإجراء الأساسي أو العملية الأولى.

مخاطر تكرار تحويل مسار المعدة

تحيط بالجراحة الثانية في عمليات البدانة، ومنها تحويل المسار مخاطر متزايدة من حدوث مضاعفات، مثل: العدوى والنزيف والتسرب في الجهاز الهضمي.

بسبب هذه المخاطر لا تتم إعادة عملية تحويل مسار المعدة إذا كانت زيادة الوزن بعد العملية الأولى ترجع إلى عدم الالتزام بنمط حياة صحي.

أهمية جلسة الاستشارة قبل إجراء عملية تحويل المسار

بدءاً قد تحتاج لحضور إحدى ندوات خسارة الوزن لتعرف إن كانت العملية خياراً مناسباً لك أم لا، أما عن جلستك الأولى مع الطبيب فسيساعدك في التقييم النفسي والغذائي اللازم إن كنت ستستعين بالتأمين الصحي ليتكفل بجزء من تكلفة عملية تحويل مسار المعدة.

وسيشرح لك الطبيب كيفية الالتزام بالنمط الصحي الغذائي وسينصحك بالإرشادات اللازمة قبل الخضوع للعملية، وسيوضح لك الطبيب المخاطر المحتملة وكيفية تجنبها، وأخيراً سيوافق الطبيب على استمارة طلبك ويلحق بها التقارير الطبية اللازمة.

 

أهمية جلسة الاستشارة قبل إجراء عملية تحويل المسار

 

الأسئلة التي ننصحك بطرحها على طبيبك 

من أمثلة تلك الأسئلة:

  • الوزن المتوقع خسارته ومعدل خسارة ذلك الوزن.
  • هل سينتج عن العملية أي ندبات بالبطن؟
  • كيفية تقليل المضاعفات المحتملة للعملية.
  • الأدوية اللازم تجنبها قبل العملية.
  • نوع التخدير المستخدم والاحتياطات اللازمة للتخدير.
  • جدول المتابعة بعد إجراء العملية.
  • كيفية التواصل مع الطبيب في حالات الطوارئ.
  • هل يقدم الطبيب خدمة الزيارات المنزلية؟
  • هل يقدم الطبيب برامج الدعم بعد العملية؟
  • كيفية العناية بالجرح بعد العملية
  • هل سيتحمل التأمين الصحي بعضاَ من تكلفة عملية تحويل مسار المعدة؟

 

كيفية اختيار الجراح المناسب لعملية تحويل مسار المعدة

  1. اقتراحات الأصدقاء والمعارف: يمكنك أن تسأل طبيب الرعاية الأولية أو تستعين بأصدقائك ممن أجروا عمليات مماثلة للمعدة للحصول على توصياتهم رغبةً في الحصول على الجراح الأمهر.
  2. ابحث عن مؤهلات جراح المعدة: إذا أردت لنتيجةً مثالية ابحث عن جراح المعدة الحاصل على شهادة البورد أو زمالة الجمعية الأمريكية لجراحات المعدة (FASMBS)، وذلك ضمانٌ بتلقي طبيبك التدريب الكافي اللازم لقيامه بذلك النوع من العمليات.
  3. اسأل طبيبك عن خبرته في تلك العمليات: إذا كان طبيبك حاصل على (FASMBS) فذلك يعني أنه أجرى 25 عملية على الأقل لجراحات المعدة.
  4. تحقق من جودة المستشفى أو المركز الطبي: كلما حازت المستشفى على تقييم خمس نجوم قلت المضاعفات المحتملة لعملية تحويل مسار المعدة.
  5. ابحث عن الطبيب الماهر الذي يتمتع بمهارات التواصل ويجيبك عن كافة أسئلة ويدفع عنك الشعور بالقلق.
  6. أخيراً قد تشعر بالحرج في كثيرٍ من الأحيان أثناء مناقشة بعض الأمور مع الطبيب إذا كان من جنسٍ مخالف لك، فالاختلافات الجسدية والنفسية أمرٌ مهم ويدركه الأطباء جيداً مع مرضى عمليات البدانة، ومن الضروري أن تشعر بالراحة النفسية مع طبيبك.

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

كبسولة المعدة

كبسولة المعدة في الأردن

شكل المعدة بعد التكميم

جهاز شد البطن

أضرار عملية نحت الجسم