تكثيف اللحية

تكثيف اللحية

أنعم الله على النساء بتاج الشعر وأنعم على الرجال باللحى، لكل شخصٍ منّا حصته من الجاذبية والجمال لكن أيّ رجلٍ لا يرغب في أن تكون له لحية منمقة وجذابة تزين وجهه وتضفي لمسةً من البهاء والجاذبية على ملامحه؟ تكثيف اللحية هو ما يشغل بال الكثير من الرجال ممن يعانون من تساقط الشعر أو الفراغات التي تمنع نمو الشعر بمعدل مناسب في منطقة الشارب واللحية.

وبالرغم من أن طبيعة أجساد الرجال وتركيبهم الجسدي والهرموني يتيح لهم إطلاق شعر الوجه كاللحية والشارب إلا أن جسد كل شخصٍ يختلف عن غيره، وهو ما نراه واضحاً في الاختلاف بين كثيف اللحية والشعر وخفيف اللحية والشعر، فاللحية مثلها كمثل شعر الرأس قد تنمو غزيرةً أو خفيفةً أو سميكة الشعر أو ناعم.

وبالتالي تتعرض للعوامل المختلفة التي تتعرض لها أجسادنا أثناء مراحل النمو والحياة فتتأثر بها ويتأثر نموها وشكلها وكثافتها، وأحياناً تعاني من التساقط أو تصبح خفيفةً أو تنمو بشكلٍ غير متناسق ولا تعود لطبيعتها السابقة، عندها تحتاج رعايةً واهتماماً وحتى علاجاً يهدف إلى تكثيف اللحية وتجميلها وإضفاء الأناقة عليها.

عملية تكثيف اللحية

 

لماذا تنمو اللحية للرجال

نود إطلاعك بشكل سريع على سبب نمو الشعر في وجهك بشكلٍ طبيعيٍ بينما لا ينمو عند النساء مثلاً أو الأطفال، أصل الشعرة هي البصيلة الصغيرة الموجودة تحت سطح الجلد، يوجد نوعٌ من البصيلات موجودٌ في فروة الرأس لدى كل البشر، ونوعٌ آخر من البصيلات المنتشر في كامل الجسد وكل نوعٍ من الاثنين له حياةٌ خاصةٌ به وطريقة عمل مستقلة.

بصيلات الشعر الموجودة في فروة رأسنا تبدأ بإنتاج الشعر ونحن أجنةٌ في بطون أمهاتنا غير متأثرة بنوعنا أو جنسنا أو هرمونات أجسادنا، وهو ما يعطي كلاً من الرجال والنساء والأطفال شعراً في رؤوسهم على السواء، ما إن نصل إلى سن البلوغ حتى تفرز أجسادنا هرموناتها حسب جنسنا، وفي الوقت الذي تعطي هرمونات الأنوثة الانسيابية والنعومة للأنثى تعطي هرمونات الذكورة الرجل جسداً أضخم بناءً وأكثف شعراً، فتحفز بصيلات الشعر تحت جلده لتنبت شعر وجهه ولحيته وصدره وكامل جسمه.

 

Vera Clinic

من الذين يحتاجون إلى تكثيف شعر اللحية

تواجه اللحى أثناء نموها العديد من المشاكل والتي تؤدي إلى نمو لحية غير جذابة أو شعورٍ بالضيق أو الألم أو تدفع بك إلى التخلص منها تماماً لأنك غير مرتاحٍ لها وأصبحت موضع ضيقٍ لك أكثر من كونها موطن جمال، من بعض المشاكل التي ستدفعك إلى التنقل بين وسائل تكثيف اللحية:

  • نمو لحيةٍ خفيفة ورقيقة الشعر والتي تصل إلى طولٍ معين غالباً ما يكون أقصر مما تحب وتتوقف عن النمو
  • تساقط شعر اللحية كلما حاولت إطلاقها
  • عدم تناسق اللحية فتكون طويلةً من ناحية وقصيرة من ناحية
  • اللحية المرقعة التي تنمو في أماكن ولا تنمو في أماكن أخرى أو تكون كثيفة في جزء وخفيفة في جزءٍ آخر
  • ظهور مشاكل تحت اللحية مثل القشرة وجفاف الجلد والحكة الشديدة وحب الشباب

المرشحون لعملية تكثيف اللحية

 

أسباب عدم نمو اللحية

هناك العديد من الأسباب التي بإمكانها أن تمس صحة وسلامة نمو شعر اللحية، بعضها قد يكون طبيعياً أو عاملاً مؤثراً عليها، يمكن حصر الأسباب الرئيسية في:

  • العامل الجيني الذي ينتج عنه صعوبة نمو شعر الوجه أو الجسد لدى بعض الرجال
  • مشاكل طبية تؤدي إلى خلل في توازن الهرمونات الذكورية والأنثوية وبالتالي تقلل من تأثيرها بما يشمل اللحية وشعر الجسد
  • عدم العناية والاهتمام باللحية وتمشيطها وتنظيفها وهو ما يتسبب في نمو البكتيريا وتساقط شعرها
  • وجود مشكلة جلدية معينة في الذقن يمنع نمو اللحية بشكلٍ طبيعي
  • حلاقة الذقن بشكلٍ غير متناسق أو مهمل يؤدي إلى العدوى والالتهابات ونمو لحية ضعيفة وخفيفة
  • إذا كان الجسد مرهقاً ولا يحصل على الراحة والعوامل الغذائية اللازمة لاستمراره ونموه وإمداده بالطاقة ما يمنع أي غذاءٍ من الوصول إلى الشعر واللحية

 

كيفية تكثيف اللحية

هناك العديد من الوسائل التي تساعد على تكثيف اللحية والتي تعتمد بشكلٍ رئيسيٍ على اتباع وتحفيز واحدٍ من التقنيات المعروفة لنمو الشعر وهي:

  •  تنشيط بصيلات الشعر الموجودة تحت الجلد بالفعل وتحفيزها لإنتاج شعرٍ صحيٍ وقوي، ما يؤدي لتكثيف اللحية طبيعياً.
  • تنشيط الدورة الدموية الواصلة إلى تلك البصيلات وتوفير الغذاء الكافي لينتقل عبر الدم إليها
  • الاهتمام بصحة الجسم وتغذيته بشكلٍ عام لأن ذلك ينعكس على تكثيف اللحية في النهاية
  • تنظيم هرمونات الجسد وتجنب أي عاملٍ أو مسببٍ يؤدي إلى اضطرابها والتأثير السلبي على إفرازها الطبيعي
  • تناول المكملات الغذائية الطبيعية والطبية التي تمد الجسم بالغذاء والطاقة وتعطيه ما ينقصه من المغذيات دون أعراضٍ جانبية أو تأثيراتٍ صحية ضخمة
  • تعلم أساليب وتقنيات مساعدة اللحية على النمو والعناية بها أثناء ذلك لتكون بأفضل صحةٍ وحال

يمكن للعديد من الوسائل الطبية أيضاً أن تتدخل للمساعدة تحت رعايةٍ وإشرافٍ طبيٍ بالطبع نعرضها مفصلةً هنا.

طرق تكثيف اللحية

 

 

المكملات الغذائية لأجل تكثيف اللحية

يحتاج الجسد بشكلٍ مستمرٍ إلى قدرٍ وافرٍ من المغذيات الطبيعية المختلفة، والتي من المفترض أن نحصل عليها من الطعام. يعتقد البعض أن توقفنا عن النمو بعد سن المراهقة يعني قدرتنا على الاستغناء عن الطعام الصحي والاهتمام بتوفير جميع العناصر الغذائية في أطعمتنا.

الحقيقة أن الجسد توقف عن النمو ظاهرياً وشكلياً، لكن جسدنا من الداخل في حالة تجددٍ مستمرة تموت فيه خلايا لتنمو مكانها خلايا جديدة، بجانب العمليات الحيوية الطبيعية بداخلنا التي تحتاج إلى الطاقة وإفراز الهرمونات الذي يحتاج غذاءً يمده بأساسيات عمله.

أحياناً لا يوفر طعامنا كل ما نحتاجه من مغذيات لذلك تأتي المكملات الغذائية الطبيعية والمعترف بها من منظمات الصحة العالمية لتمدنا بما ينقصنا، وفي حالة تكثيف شعر اللحية أثبتت العديد منها فعاليتها في توفير الغذاء للجسد وللشعر وفي تنظيم هرمونات جسد الرجل بشكلٍ طبيعيٍ وآمن يساعد على نموها.

 

العقاقير

بجانب المكملات الغذائية فهناك عقاقير لها تأثيرٌ أكبر ومباشرٌ أكثر كالـ Minoxidil مثلاً والذي عُرف بتاريخه الحافل في تحفيز نمو شعر الرأس واللحية بل إنه يُستخدم أحياناً في علاج تساقط الشعر الشديد وله نتائج رائعة.

تساعد هذه العقاقير على زيادة وصول الدم إلى البصيلات لتغذيها كما تجعلها أكثر حساسيةً وتأثراً بالهرمونات فتنمو على أثرها.

 

تقنية إبر Microneedles

تعتمد تقنية Microneedling على أداةٍ يدويةٍ بسيطة بها عجلة تدور وتحمل العديد من الابر الدقيقة والصغيرة، تختلف أنواعها حسب نوع الابر المستخدمة وطولها، تساعد هذه الأداة على علاج العديد من المشاكل المتعلقة بالبشرة من ضمنها كان تكثيف الشنب واللحية.

عندما تمرر الأداة على البشرة تقوم الابر الدقيقة بوخزها مراراً وبالتالي تنشط عملية تجدد الخلايا وإفراز الكولاجين الذي يقويها ويجددها ويساعد بصيلات الشعر على استرداد قوتها والنمو بشكلٍ طبيعي وصحي.

 

زراعة شعر اللحية

يمثل زراعة شعر اللحية طوق النجاة الأخير بعد تجربة كل الوسائل الطبيعية والطبية دون الحصول على أي نتيجةٍ تُذكر. وغالباً ما يكون هذا الحل مرشحاً قوياً لمن لا تستطيع لحيتهم أن تنمو من الأساس لأسباب جينية أو بسبب حادثٍ أو أي شيءٍ أضر ببصيلة الشعر وقتلها.

تعتمد هذه التقنية على إزالة بعض البصيلات النشطة والسليمة من فروة الرأس ثم إعادة زراعتها مرةً أخرى في اللحية وتركها فترةً من الوقت تصل إلى عدة أشهر حتى تنمو بشكلٍ طبيعيٍ وسليم وتبدأ النتائج في الظهور.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

نصائح قبل أن تبدأ في تكثيف اللحية

أول نصيحةٍ نوجها إليك أن تبتعد عن الأساطير والخرافات والنظريات مجهولة المصدر وغير الموثقة أو المعتمدة في بحثك عن الأسباب والعلاج. قد تجد البعض ينصحك بوصفاتٍ غريبة أو يقدم لك مكملاتٍ غذائية أو عقاقير أو تركيبات مجهولة المصدر وغير معترف أو مصرح بها طبياً والتي قد تزيد مشكلتك سوءاً مع الوقت.

إن كنت تشعر بأنك تعاني من مشكلةٍ صحية  أو بأنك اعتدت على لحيةٍ كثيفة وفجأة لم تعد لديك مع بعض الأعراض الجانبية مهما كانت بسيطة فمن الأفضل أن تذهب لاستشارة الطبيب. في بعض الأحيان تكون المشكلة طبيةً بسيطة أو تحتاج إلى الاهتمام السريع لكن إغفالك لها واتباعك تعليمات ونصائح ينشرها أفرادٌ مجهولوا الهوية سيؤدي بك إلى حالٍ يرثى لها.

اختر طبيبك بعناية وابحث عن طبيبٍ تثق في رأيه ومن المفضل أن يكون طبيب العائلة أو طبيباً اعتدت على زيارته واستشارته في مثل تلك الأمور ليكون على علمٍ شاملٍ بحالتك الصحية والجسدية ويتمكن من تقديم العلاج الأفضل.

لا تحاول الحصول على علاجٍ طبيٍ أو عقارٍ يؤثر على هرمونات جسدك بشكلٍ مباشر دون العودة إلى الطبيب وأخذ النصح حتى لا تضع جسدك وصحتك في مشكلةٍ كنت في غنى عنها.

نصائح في كيفية تكثيف اللحية

 

نصائح في كيفية تكثيف اللحية

بعد أن تعرف سبب مشكلتك وتزور طبيبك وتبدأ في علاجك هناك بعض النقاط التي يفضل أن تكون منتبهاً لها وتضعها في حسبانك في فترة العلاج.

  • لا تتعجل ظهور النتائج فالعلاج يحتاج منك الصبر والمتابعة وأحياناً تكون عملية نمو الشعر بطيئةً وطويلة، كل المطلوب منك أن تصبر لشهرٍ على الأقل بعدها يمكنك القلق إذا لم تلاحظ أية نتيجةٍ على الإطلاق
  • لا تيأس من لحيتك وتحاول التخلص منها في أول عدة أيام لمجرد أنها تبدو لك غير متناسقة أو قبيحة أو كما كانت قبل البدء في العلاج
  • لا تحاول تصفيف لحيتك وقصها وتقصيرها وتنسيق شكلها في الأسابيع الأولى لنموها بل اتركها على طبيعتها حتى ينمو جزءٌ مناسبٌ منها للبدء في الأمور السابقة
  • استخدم الزيوت المخصصة لشعر اللحية بدايةً من الأيام الأولى، تساعد تلك الزيوت شعر لحيتك على أن ينمو قوياً وسليماً وتحميه من الجفاف والتساقط، كما أنها تعالج جفاف جلدك وشعورك بالحكة وتمنع العدوى والالتهابات
  • إذا مر شهرٌ أو شهرُ ونصف ولم تجد أي نتائج تُذكر فربما أنت تستخدم الطريقة الخاطئة لذلك من الأفضل أن تذهب للطبيب أو تعود إليه مرةً أخرى إن كنت ذهبت له من البداية لإيجاد أصل المشكلة ومن ثم علاجها

 

نظام حياة أفضل من أجل تكثيف اللحية

بالإضافة إلى العلاج والأدوية وغيرها يجب أن تدرك أنه إن لم يكن نظام حياتك الجسدي والصحي سليماً فلن تكون قادراً على تحقيق أية نتائج تذكر، لذلك من الأفضل أن تبحث عن الخلل في حياتك وتقوم بتعديله بحيث يناسب جسدك ويساعده.

الغذاء السليم هو نقطة البداية التي تنطلق منها نحو نظام حياةٍ أفضل من كافة الجوانب، تعرف على جسدك واحتياجاته ومتطلباته ثم تعرف على طعامك واهتم بنظامه وتوازنه ليوفر كل احتياجاتك، اهتم بالأطعمة الطبيعية والفواكه والخضروات وابتعد عن الوجبات السريعة والأطعمة المصنعة.

أعط جسدك حاجته من الراحة والرعاية والاهتمام، تختلف أجسادنا في حاجتها للراحة فاعلم حاجة جسدك وحاول تلبيتها. ابتعد عن مسببات الضيق والتوتر والضغط والعصبية لأنها من أهم أسباب تساقط الشعر وإرهاق الذهن والجسد. وفي النهاية اجعل الرياضة جزءً لا يتجزأ من يومك، بعد فترة ستجد أن حياتك تغيرت تماماً.

 

إقرأ أيضاً:

العلاج العضوي للوجه

تفتيح الشفايف

التنظيف العميق للبشرة

10 أسباب تؤدي إلى الشعر الخفيف لدى النساء

10 زيوت طبيعية لترطيب جسمك وبشرتك

علاج الشعر الخفيف

Change Me Clinic