عيادة الطبيب طارق السعدون Dr.Tariq Alsaadoun

التقييم 4.67 / 5 (3)

تميزت عمان وهي عاصمة المملكة الأردنية الهاشمية بتعدد مراكز وعيادات التجميل المتخصصة في شتى المجالات والتقنيات الحديثة والكفاءات المدربة بتلك المراكز مما جعل الإقبال عليها يزيد في الآونة الأخيرة ومن بين تلك المراكز والعيادات عيادة الطبيب طارق السعدون استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية والليزر.

تتميز عيادة الطبيب طارق السعدون بوجود أحدث الأجهزة الطبية، وتقدم العيادة العديد من الخدمات العلاجية والتجميلية في تخصصات الجلدية والتناسلية، وتضم العيادة طاقم متميز من العاملين بها.

 

تخصصات العيادة

  • علاج الأمراض الجلدية.
  • الليزر التجميلي.
  • الحقن التجميلي.
  • التجميل غير الجراحي.

 

الخدمات التي تقدمها عيادة الطبيب طارق السعدون

تقدم العيادة الكثير من الخدمات منها ما هو تجميلي وما هو علاجي نلخصها في السطور التالية:

خدمات تجميلية

  1. البوتوكس لشد الوجه وعلاج التجاعيد.
  2. الفيلر لتجميل الوجه والشفاه.
  3. حقن البلازما لتساقط الشعر.
  4. حقن الميزوثيرابي لتصفية البشرة ونضارتها وعلاج تساقط الشعر.
  5. شد الجفون.
  6. شد ترهلات الجلد.
  7. رفع وشد الشفاه.
  8. توريد الشفايف.
  9. حقن البوتوكس بين العينين.

 

خدمات الليزر

  1. تقشير الوجه بالليزر دون إزالة الطبقة الخارجية.
  2. إزالة الشعر الزائد بأنواع الليزر المختلفة.
  3. علاج النمش وإزالة الوحمات.
  4. إزالة آثار الحروق والجروح.
  5. إزالة آثار حب الشباب.

 

خدمات علاجية طبية

  1. علاج حب الشباب.
  2. علاج الكلف.
  3. علاج النمش.
  4. علاج الإكزيما.
  5. علاج تساقط الشعر عند الرجال والنساء.
  6. علاج البهاق.
  7. علاج الصدفية.
  8. علاج الثآليل.
  9. علاج الثعلبة.

 

مواعيد العيادة

  1. تعمل العيادة يومياً من السبت إلى الخميس من الساعة (10) صباحاً حتى الساعة (4) عصراً. 
  2. الجمعة أجازة.

 

 

اقرأ أيضاً:

أسباب البهاق

للعناية بالبشرة المعرضة لحب الشباب 8 منتجات أساسية

اسباب التثدي عند الرجال

تجربتي مع إزالة الزوائد الجلدية

العنوان

الشميساني - شارع البيروني - عيادات المستشفى التخصصي مبنى B - عمان - الأردن

اتصل الآن


التقييم

طبيب جيد للغاية، لكن عليك الانتظار طويلاً حتى تستطع الدخول على الطبيب.

دكتور يتقن عمله مع مرضاه ويبحث عن العلاج في المقام الاول لا عن الماديات.

دكتور محترف للغاية استطاع علاج والدتي من أشرس أنواع الصدفية، أما عن الانتظار فهو طويل إلى حد ما وهذا ليس بغريب إذ أجد هذا في ألمانيا مع أطباء الجلدية.