10 فوائد لشفط الدهون بالليزر

10 فوائد لشفط الدهون بالليزر

حظيت عمليات شفط الدهون بالليزر برواج كبير لدى شريحة واسعة من الأشخاص رجالاً ونساءً، حيث تجتذب فوائد شفط الدهون بالليزر العديد من السيدات لإجراء هذه العملية، رغبةً منهن في التخلص من الدهون المتراكمة بطريقة فعّالة، وبعيداً عن المخاطر التي تنطوي عليها عمليات شفط الدهون بالمسارات الجراحية.

إن كنتِ من الراغبات في الإطلاع على فوائد واضرار شفط الدهون بالليزر، فسوف نتناول معك في هذا المقال نبذة عن هذه العملية، ما هي أهم فوائدها ومميزاتها؟ ما هي نصائح إجراء هذه العملية من أجل الوصول إلى أفضل النتائج؟ بالإضافة إلى عدد من الوصفات الطبية والنصائح التي قد تهمك.

 

ما هي تقنية شفط الدهون بالليزر؟

تعرف عملية شفط الدهون بالليزر على أنها إجراء تجميلي يهدف إلى شفط الدهون المتراكمة في الجسم من خلال تقنية الليزر، حيث تعمل أشعة الليزر على تفتيت الخلايا الدهنية وتحويلها الى دهون سائلة، يمكن شفطها فيما بعد من خلال إجراء عدد من الشقوق الصغيرة في سطح الجلد لتسهيل خروجها.

تصنف تقنية الليزر ضمن التقنيات غير الجراحية لشفط الدهون، وهي إلى جانب عملها على شفط الدهون، فهي تلف دوراً كذلك في شد الجلد والتخلص من التجاعيد الدقيقة، من خلال تحفيز إفراز مادتي الكولاجين والإيلاستين اللتان تحفزان على تجديد وتقوية خلايا البشرة، مما يساهم في إزالة ترهلاتها.

تلجأ السيدات لإجراء عملية شفط دهون البطن بالليزر من أجل تحسين تناسق منطقة البطن، والحصول على جسم ممشوق وجذاب، وعلى عكس ما هو شائع فإن عملية شفط دهون البطن لا تهدف إلى إنقاص الوزن، بل تتم فقط لإزالة التراكمات الدهنية من منطقة بعينها من الجسم، والحصول على جسد رياضي وممشوق.

ما هي تقنية شفط الدهون بالليزر؟

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

ما هي أنواع شفط الدهون بالليزر؟

يوجد أنواع متعددة من أجهزة الليزر المستخدمة في شفط الدهون، بعضها يتم تطبيقه على سطح الجلد من الخارج، بينما توجد العديد من تقنيات الليزر الأخرى لشفط الدهون من داخل الجلد، عبر اختراقه من خلال إجراء عدد من الشقوق الصغيرة في تلك المنطقة، مثل جهاز شفط الدهون بالليزر البارد.

عادةً ما يحتاج المريض لإجراء عدد من جلسات الليزر من أجل الوصول إلى النتيجة المطلوبة، فهي تعطي نتائجها شيئاً فشيئاً عبر الجلسات، وتوجد نوعين من تقنيات الليزر اللتان تعتبران أكثر استخداماً، وهما:

  1. تقنية سمارت ليبو (Smart-Lipo): وهو من التقنيات الحديثة لتكسير الدهون تحت الجلد، حيث تتحول الدهون بفعل الحرارة إلى سوائل يتم تصريفها سواءً عبر الشقوق الجراحية، أو طبيعياً عبر مسام الجلد وطرق الإخراج في الجسم، كما يعمل على تحفيز إفراز مادتي الكولاجين لشد الترهلات الجلدية والسيلولايت.
  2. تقنية كول ليبو (Cool-Lipo): يمتلك جهاز الكول ليبو نفس آلية عمل جهاز سمارت ليبو، إلا أنه يمتاز بإصدار ذبذبات أعلى قليلاً من جهاز سمارت ليبو، كما أنه يزيل آثار الترهلات الجلدية بصورة أسرع، وفعالية أكبر.

ما هي أنواع شفط الدهون بالليزر؟

 

ما هي فوائد شفط الدهون بالليزر؟

يميل العديد من المرضى لإجراء عملية شفط الدهون من خلال تقنية الليزر، نظراً لما تمتاز به من مميزات لا حصر لها، ومن أبرزها فوائد شفط الدهون بالليزر نورد لكم ما يلي:

  1. قصر فترة التعافي: تمتاز عملية شفط الدهون بالليزر بقصر فترة التعافي من العملية، حيث تمكن عملية شفط الدهون بالليزر الخارجي للمريض الخروج من المستشفى مباشرةً بعد العملية، بينما يمكن ممارسة أنشطتهم الاعتيادية بعد إجراء الليزر الداخلي، من أجل إعطاء الوقت للشقوق بالتشافي تماماً.
  2. الحصول على قوام ممشوق: تساعد عمليات شفط الدهون بالليزر على نحت الخصر، والتخلص من الدهون المتراكمة في البطن بصورة فورية، مما يسمح للمريض بالحصول على قوام ممشوق. 
  3. قلة المضاعفات الجانبية: تمتازأيضاً بانخفاض فرص الإصابة ببعض المضاعفات في مرحلة ما بعد الجراحة، مثل: احتباس السوائل أو الألم، لهذا السبب يفضل الكثير من المرضى اللجوء إلى الخيارات غير الجراحية مثل الليزر.
  4. البعد عن مخاطر التندب: انخفاض فرص تعرض النسيج في منطقة شفط الدهون للتلف أو الضرر أو الكدمات، بفضل ابتعادها عن إجراء الشقوق الجراحية بهذه المنطقة، على العكس في العمليات الجراحية التي تتطلب إجراء شقوق بطول البطن.
  5. شد ترهلات الجلد: تفيد عملية شفط الدهون بالليزر في شد ترهلات الجلد والتجاعيد، من خلال تحفيز افراز مادتي الكولاجين والايلاستين، اللتان تعملان على شد التجاعيد وتجديد نضارة البشرة وشبابها، وظهور الجلد في المنطقة التي تم شفط الدهون منها مشدوداً بشكل ملحوظ، حيث تعطيه مظهراً حيوياً وملمساً ناعماً وجميلاً.
  6. عدم الحاجة للتخدير الكلي: تمتاز عملية شفط الدهون بالليزر بكونها لا تحتاج لإجراء التخدير الكلي، كما هو الحال في جراحة شفط الدهون، حيث لا تتطلب سوى بعض التخدير الموضعي البسيط.
  7. اتقاء مخاطر النزيف: تساعد في الحفاظ على سوائل الجسم، حيث لا يفقد المريض الكثير من الدم والسوائل مقارنة بالتقنية الجراحية.
  8. النتائج الدائمة: تمتاز بعدم معاودة تراكم الدهون في المنطقة التي تم الشفط منها، وبالتالي لن يحتاج المريض لإعادة إجراء العملية في نفس المكان مجدداً.
  9. استعادة ثقة المريض بنفسه: إن كنت تخططين لعملية شفط الدهون بالليزر، فأنت على وشك استعادة ثقتك بنفسك بعد الجراحة، فالقوام الممشوق أحد أركان الجمال التي لا غنى لك عنه.
  10. .قلة التكلفة: الوصول إلى النتائج المرغوبة بأقل تكلفة ممكنة، مقارنة بتكلفتها في حال القيام بها جراحياً، كما تقدم الكثير من العيادات والمراكز التجميلية عروضاً موسمية من شأنها أن تقلل من تكلفة إجراء العملية.

ما هي فوائد شفط الدهون بالليزر؟

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

ما هي أهم الإرشادات الواجب اتباعها قبل شفط الدهون بالليزر؟

من أجل الوصول إلى النتائج التي تطمحين لها من وراء عملية شفط الدهون بالليزر، ينصح الخبراء باتباع النصائح التالية:

  1. احرصي على اختيار المركز الطبي الموثوق والمعتمد من أجل إجراء العملية.
  2. اختاري طبيبك بعناية، حيث يلعب اختيار الطبيب الماهر في إجراء مثل هذا النوع من العمليات دوراً محورياً في نجاح العملية.
  3. تناقشي مع طبيبك حول كل ما تتوقعينه و تطمحين إليه من وراء هذه العملية.
  4.  امتنعي عن تناول الأدوية المحفزة لسيولة الدم مثل الأسبرين قبل إجراء العملية.
  5.  احرصي على التوقف عن تناول الكحول والتدخين أثناء فترة التحضير للعملية.
  6. احرصي على إجراء كافة التحاليل والفحوصات الطبية التي يطلبها منك طبيبك قبل العملية، مثل صورة الدم الكاملة، واختبار وظائف الكبد والكلى.

الإرشادات الواجب اتباعها قبل شفط الدهون بالليزر

 

هل بالإمكان التخلص من الدهون بطرق طبيعية؟

بالتأكيد توجد الكثير من الوصفات المنزلية والطرق الطبيعية لشفط الدهون، عوضاً عن إجرائها بالتقنيات الطبية، ومن أشهر هذه الوصفات نورد لكم ما يلي:

  1. خل التفاح: يلعب خل التفاح دوراً في شفط الدهون المتراكمة بفضل غناه بحمض الخليك الذي يساعد في إذابة دهون البطن والأفخاذ، يمكنك استخدام خل التفاح موضعياً على المناطق التي تتراكم بها الدهون، أو من خلال تخفيفه بالماء وتناوله قبل الوجبات، لكن احرصي على عدم تناوله على معدة فارغة من أجل تجنب الإصابة بقرحة المعدة.
  2. الشاي الاخضر والجنزبيل: يعمل الشاي الأخضر على حرق الدهون المتراكمة بفضل غناه بالعناصر المضادة للأكسدة، كل ما سوف تحتاجين إليه لتحضير هذه الوصفة هو مزج كميات متساوية من الشاي الأخضر والكمون والنعناع، ووضعها جميعاً في وعاء به بعض الماء وتركه على النار لمدة 10 دقائق، اتركيها لتبرد ومن ثم تناولي كوباً منها قبل وجبة الإفطار بـ 10 دقائق يومياً.
  3.   الزنجبيل والقرفة: يلعب مسحوق الزنجبيل والقرفة دوراً في التخلص من دهون الجسم، نظراً لما تزخر به من عناصر مضادة للأكسدة، ومكونات تساعد على حرق دهون الجسم، كل ما سوف تحتاجين إليه هو ملعقة كبيرة من بودرة الزنجبيل المطحون والقرفة المطحونة والمسحوق الكمون، امزجيها واغليها لمدة 10 دقائق، ومن ثم يمكنك تناولها قبل الوجبات.

التخلص من الدهون بطرق طبيعية

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

 

إقرأ أيضاً

عملية شفط الدهون بالفيزر

الليزر لتفتيح تصبغات الجلد

تقشير الوجه بالليزر فراكشنال

تجربتي مع شفط الدهون

شفط الدهون بالفيزر قبل وبعد

أجهزة تفتيت الدهون

متى تصبح عملية شفط الدهون ضرورة؟