نحت الجسم بالفيزر

بات الحُصول على قوام ممشوق وجسدٍ متناسق بشكلٍ يتوائمُ مع مقاييس الجمال العالميّ هدفاً للكثير من السيّدات والرجال على حدّ سواء ، ولم يعد الأمر مقتصراً على الغرض التجميليّ فحسب وإنما تعداهُ ليصبح مطلباً لا غنى عنهُ وضرورةً صحيّة مُلحّة وذات أهميّة بالغة خصوصاً مع ازدياد الوعي والتثقيف الصحيّ في مجتمعاتنا ، وارتفاع معدّل الامراض الناتجة عن مرض السُمنة وتحديداً في البلدان النامية مثل أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وهشاشة العظام والموت المفاجئ ومع الاهتمام المتنامي من قبل الأطباء المتخصصين في علاجات السمنة شهد هذا الجانبُ تقدّماً ملحوظاً من جهةِ الآليات المتطورة والطرق المستحدثة ذات الفعالية الكبيرة التي تخدمُ هذا المجال العلاجيّ وتعتبر تقنية الفيزر ( Vaser ) أو الفيزر رباعي الأبعاد أحد أحدث التقنيات ذات الفعالية العالية في التخلص من الدهون الزائدة والمتراكمة ونحت الجسم من اجل الوصول الى القوام المطلوب وفي هذا الملف سوف نقدم لكم شرحاً مفصلاً حول هذه الآلية وسنحاول الإجابة عن أغلب الأسئلة المتعلقة بها ما هي تقنية الفيزر المستخدمة في شفط الدهون ؟ كيف تتم ؟ من هم الأشخاص المرشحون للقيام بها ، و مميزات هذه التقنية وأضرارها المحتملة ؟ كم تبلغ تكلفتها التقريبيّة ؟ الى جانب بعض النقاط الأخرى التي قد تهمّك .

 

نحت الجسم بالفيزر

 

ما هي تقنية الفيزر (VASER ) وكيف تعمل على نحت الجسم  ؟

 يشيرُ مصطلح الـ ( VASER ) إلى عملية تضخيم موجات إهتزازات الطاقة الصوتيّة ويرمز اختصاراً إلى (  Vibration Amplification Of sound Energy at resonance )  , وهي أحد التقنيات غير الجراحية المستخدمة في إذابة الدهون المتراكمة في مناطق معيّنة من الجسم مثل الفخذين الذراعين والبطن والجانبين ومنطقة الأرداف والصدر بهدف الحصول على قوام متناسق بدقّة وفعاليةٍ عالية ودون الحاجة الى الخضوع لإجراء جراحيّ معقّد ، وقد بدأ الإتجاه لهذه التقنية بعد التطور الذي شهدهُ مجال العلوم الطبيّة خلال السنوات القليلة الماضية ، ويرجعُ الفضل في هذا الى نتائجها التجميلية والطبية المبهرة ودرجة الأمان العالية التي تضمنها اذا ما قررنا مقارنتها بالتدخلات الجراحيّة الأخرى الأكثر تعقيداً  .

 

ما هي تقنية الفيزر (VASER ) وكيف تعمل على نحت الجسم  ؟

 

من هم الأشخاص المرشحون للقيام بنحت الجسم بالفيزر ؟

من المهم معرفة ان كنت مرشحاً مناسباً للقيام بعملية شفط الدهون بالفيزر قبل الاقدام على هذه الخطوة ، ولمعرفة ذلك ينبغي عليك أولا استشارة طبيب التجميل الذي تثق بخبرته وكفاءته حول مدى استفادتك واستعدادك لهذه العملية إذا ما قررت القيام بها ، ولكن بشكل عام هناك بعض السمات الأساسية التي ينبغي توافرها منها :

  1. الأشخاص الذين لا يتجاوز وزن أجسامهم الوزن المثالي بنسبة تزيد عن 20% ، ففي حالة كان وزن الجسم مثلا 70 كيلوغرام فينبغي أن لا يزيد معدل الزيادة عن 20-30 كيلو جرام على الأكثر حتى يكون مسموحاً لك القيام بهذه الخطوة .
  2. الأشخاص الذين تتركز لديهم الدهون في مناطق معينة بصورة كبيرة وملحوظة دوناً عن باقي مناطق الجسم الأخرى مثل الأرداف والبطن والذراعين والفخذين والجانبين والأشخاص الذين يعانون من مشكلة الذقن المزدوج المزعجة .
  3. الأشخاص الرياضيين الذي يريدون الحصول على مظهر عضلات بطن مميزة بشكل سريع وفعال دون الحاجة للخضوع للتمارين الرياضية الشاقة ، كما انها يمكن ان تصبح مفيدةً ايضاً للسيدات اللواتي يرغبن في الحصول على شكل متناسق لمنطقة البطن المترهلة بعد عمليات الحمل والولادة .

 

من هم الأشخاص المرشحون للقيام بنحت الجسم بالفيزر ؟

 

كيف تتم تقنية الفيزر ( VASER ) ؟

يتم تطبيق هذه التقنية من خلال عمل فتحة صغيرة جداً لا يتجاوز قطرها 30mm في المنطقة المراد إخضاعها لموجات الإهتزازات الصوتية المتضخّمة للتخلص من الدهون الزائدة بها ، يقوم بعدها الطبيب أو جراح التجميل بتمرير مسبارٍ ( أنبوب ) مخصص من خلال تلك الفتحة الضيقة ، دورُ هذا المسبار أو الأنبوب بإطلاق حزمة من الموجات فوق الصوتية التي تقوم بتفتيت تكتلات الخلايا الدهنية المتراكمة تحت طبقة الجلد بلطف ودون المساس بباقي الخلايا العصبية والأنسجة الضامة وهذا ما يزيدُ بشكل كبير من معدّلات أمانها ، فور الانتهاء من هذه الخطوة التي تختلف مدتها بحسب مساحة المنطقة المُراد نحتها وكمية الدهون المطلوب التخلص منها ، يقوم جراحُ التجميل مباشرةً بسحب السائل الدهني عن طريق جهاز شفط مخصص الى ان يتم التخلص من كمية المادة الدهنية بشكل كامل ، ولاتمام هذه الخطوات دون ألم للمريض يقوم الجراح بالاستعانة بمخدر موضعي بسيط يُعينه على التقليل من الألم .

 

كيف تتم تقنية الفيزر ( VASER ) ؟

 

الفترة اللازمة لظهور نتائج العملية :

من المهم معرفة المدّة اللازمة لظهور نتائج هذا الإجراء التجميلي قبل اخذ القرار بالخضوع له ، ففي أغلب الأحيان يستلزم الحصول على النتائج المرجوّة من هذه العملية فترةً تتراوح ما بين اربعة الى عشرة أسابيع من بعد القيام بها ، وفي بعض الأحيان قد يستلزم الأمر مرور 4 أشهر لحين للحصول على النتائج ، وهو ما يختلف من شخص لآخر بحسب العمر والوزن والحالة الصحية للمريض ويتوجب على الطبيب المعالج تقديرُ هذه المدّة مسبقاً بحسب خبرته والحديث مع المريض حولها بشكلٍ واضح ومفصّل .

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

مميزات إزالة الدهون بالفيزر (VASER ) :

  1. الدقة العالية : أكثر ما تتميز به تقنية شفط الدهون بالفيزر هو دقتها العالية في القيام بتفتيت الدهون المتراكمة دون المساس بباقي الأنسجة الضامة والأوعية الدموية والأعصاب والخلايا المختلفة أو الحاق الأذى بأي عضوّ من أعضاء الجسم مما يزيدُ من معدّل أمانها ومستوى فاعليتها وتفضيلها من قبل المريض وجراح التجميل على حدٍ سواء .
  2. الاستغناء عن التخدير الكليّ : تعتبر خطوة التخدير الكليّ من أحد الأمور التي ستدفعك للتفكير مراراً قبل القيام بأي اجراء تجميلي يستلزم خضوعك للتخدير ، وذلك بسبب مخاطر التخدير المعروفة للجميع ، لهذا السبب تعتبر هذه التقنية من التقنيات المفضلة لاستغنائها عن خطوة التخدير وبالتالي زيادة معدّلات الأمان ، وعادةً ما يكتفي طبيبُ التجميل باستخدام مخدر موضعي بسيط قبل القيام بهذا الإجراء .
  3. السهولة والفعالية : تعتبر تقنية الفيزر من أكثر آليات نحت الجسم سهولةً حيث يتم التخلص من أكثر من 70% من دهون المنطقة المستهدفة في خلال جلسة واحدة فقط ، كما أنها لا تجبر المريض على اتباع حمية غذائية معيّنة أو ممارسة التمارين الرياضية مثل بعض الوسائل والطرق الأخرى خاصةً الجراحية منها .
  4. لا حاجة للجراحة : حيثُ يكتفي طبيبُ التجميل في تقنية الفيزر بعمل فتحةٍ صغيرة جداً تكفي لإدخال انبوبٍ دقيق منها الى المنطقة الواقعة أسفل الجلد دون الحاجة لأكثر من هذه الخطوة .
  5. الإستفادة من الدهون الزائدة : ويعود الفضل في هذه الميّزة إلى درجة الحرارة المنخفضة التي تحافظ على الدهون المُذابة دون تلف ، مما يُتيح لطبيب التجميل الإستفادة منها لاحقاً في عمليات تكبير مناطق أخرى معيّنة من الجسم دون أي ضرر وبأمانٍ تام .

 

مميزات إزالة الدهون بالفيزر

 

المخاطر المُحتملة لنحت الجسم بالفيزر (VASER) :

تختلفُ نسب ظهور الأعراض الجانبية المترتبة على عملية ازالة الدهون بواسطة تقنية الفيزر تبعاً لحالة المريض الصحيّة وكُتلة الدهون المُراد التخلص منها ، لكن بشكل عام لا تُوجد آثار جانبية خطيرة يمكن الإشارة إليها في هذا السّياق خصوصاً مع خلوّ هذه التقنية من خطوة التخدير الكلّي ، بالرغم من ذلك تبقى هناك امكانية لحُدوث بعض الأخطار البسيطة مثل :

  1. مخاطر النزيف : توجد احتماليّة لحدوث النزيف الطفيف نتيجة لهذا الإجراء التجميلي .
  2. مخاطر ظهور الندبات : قد تحدث بعض التندّبات الجلدية الخارجيّة البسيطة والتي تزول مع مرور الوقت وبمساعدة بعض الكريمات الطبية الموضعيّة .
  3. مخاطر الإصابة بالأكزيما والطفح الجلدي والإلتهابات والتورّم : تعد الالتهابات الجلدية الناتجة عن نحت الجسم بالفيزر أحد الأعراض الجانبية غير الشائعة لهذه التقنية ، ويعتمد ظهورها في المقام الأول على حساسية جلد المريض الخاضع لهذه الآلية ومدى جودة الأجهزة المستخدمة بها ، أمّا التورّم الناتج عن هذه العملية فهو أمرٌ طبيعيّ لا ينبغي القلقُ منه وسرعان ما يزول في غضون أيام .
  4. الشعور بالألم : يظلّ الألم هو القاسم المشترك في كل التقنيات الجراحيّة تقريباً ، وقد يمتد هذا الشعور بالألم لفترة قصيرة تلي الانتهاء من القيام بالعملية لكنه سرعان ما يزول في فترةٍ وجيزة دون الحاجة للجوء الى العقاقير المسكنة .
  5. مخاطر العدوى : كحالِ اغلب الإجراءات الجراحية هناك احتمالية لحدوث العدوى لكنها تظل احتماليةً طفيفةً وقليلة الحدوث .
  6. تراخي الجلد وتهدّله : وهو ما يحدث نتيجة لشفط الدهون التي كانت تساهم في إبقاء الجلد متمدداً لفتراتٍ طويلة ، لكن لا داعي للقلق ، فهذه المشكلة بالامكان تلافيها عن طريق ارتداء الكورسيه ( المشدّ ) لفترة تتراوح ما بين اسبوعين الى ثلاثة أسابيع من بعد هذا الإجراء ، حيثُ تساعد هذه الطريقة في توزيع السوائل تحت سطح الجلد وتمنع تراكمها مما يساهم في اعطاء مظهرٍ افضل واكثر حيوية للجلد .

 

المخاطر المُحتملة لنحت الجسم بالفيزر

 

ما هي التكلفة التقريبية لنحت الجسم بالفيزر ( Vaser ) :

لا يمكننا بالطبع اعطاء قيمة محددة لهذه العملية خصوصاً وان قيمتها التقريبية تعتمد على عوامل عديدة ، من أهمها :

  • المنطقة المستهدفة بهذا الإجراء التجميلي وحجم الدهون الموجودة بها .
  • مهارة طبيب التجميل المعالج وجودة المركز العلاجي ومدى شهرته .
  • نوعيّة الجهاز المستخدم في العملية ، ومدى العناية بخطوات التعقيم .
  • تكاليف السياحة العلاجية في حال سفر المريض لإجراء العملية في دولة أخرى .
  • عدد الجلسات اللازمة للوصول الى النتائج المرجوّة من العملية .

وبشكل عام تتراوح تكلفة عملية نحت منطقة البطن والارداف معاً ما بين 2000 الى 2600 دولار امريكي ، أما عملية نحت الجسم كاملاً فغالباً ما تتراوح ما بين 4000 الى 7600 دولار أمريكي ، وتختلف هذه القيمة بنسبة بسيطة تبعاً للعوامل التي ذكرناها سابقاً .

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أهم عيادات ومراكز نحت الجسم بالفيزر :

عيادة دكتور ايمن الفقي أستاذ التجميل وصاحب الخبرة الواسعة في جراحات وعمليات شفط الدهون ونحت الجسم بمدينة االقاهرة .

مركز Re-Shape لجراحات التجميل والجلدية والليزر بمدينة القاهرة .

عيادات رينوڤا المتخصصة بتقديم خدمات شفط وازالة الدهون ونحت الجسم بمدينة الرياض Renova Clinic .

عيادات Med Art Clinic لجراحات تجميل الوجه والجسم بمدينة الرياض .

مستشفى وعيادات أدمة بمدينة الرياض Adama Hospital and Clinics للجراحات التجميلية .

الاكاديمية الأمريكية المتخصّصة في جراحات التجميل والليزر بمدينة دبي .

مركز النور للجراحات التجميلية بمدينة عمان بالأردن .

وتعتبر دول مثل أوكرانيا وبولندا وايطاليا من أقل الدول تكلفة حيث يتراوح معدل العملية فيها ما بين 1000 الى 2000 دولار امريكي وهو ما يعتبر تكلفة منخفضةً نسبياً بالمقارنة مع باقي الدول الأخرى

 

أهم عيادات ومراكز نحت الجسم بالفيزر

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

عملية شفط الدهون بالفيزر

كيفية العناية بالبشرة الدهنية

عملية الفيزر

عملية بالون المعدة في الخبر

شفط الدهون بالفيزر

شفط الدهون بالفيزر في تركيا

شفط الدهون بالليزر