منع تساقط الشعر وتكثيفه للرجال

منع تساقط الشعر وتكثيفه للرجال

ازداد معدل البحث عن طرق فعالة من أجل منع تساقط الشعر وتكثيفه للرجال خاصةً بعد تزايد عدد الذين يعانون من الصلع وتساقط الشعر بشكل ملحوظ، حيث أنه لا يوجد وسيلة بعينها تضمن حل المشكلة من جذورها لجميع الحالات، فالبعض قد تفلح معه الزيوت الموضعية بينما آخرين يكفيهم استخدام حبوب محفزة لفروة الرأس، في حين حققت حقن البلازما للشعر نتائجاً فعالة لدى الكثير ممن خضعوا لها. 

نستعرض معكم خلال المقال التالي أبرز وأشهر طرق منع تساقط الشعر وتكثيفه للرجال باختلاف أنواعها ونتائجها.

 

كيف يتم احتساب معدل تساقط الشعر لدى الرجال؟

فلنتفق في البداية عن مفهوم تساقط الشعر المرضي الذي يستدعي القلق وتدخُّل صاحبه لعلالجه، فليس كل شخص يجد بعض الشعيرات في فرشاته يحسب أنه يعاني من تساقط الشعر ولكن لابد أن يلاحظ ما هو أخطر ذلك، حيث يتراوح متوسط عدد الشعرات في رأس الإنسان البالغ ما بين 100,000 إلى 150,000 شعرة وبالتالي فإنه من العادي والطبيعي أن يفقد الإنسان يومياً ما بين 50 إلى 100 شعرة بشكل طبيعي.

يمكن القول بأن معدل تساقط الشعر المقلق هو ما يزيد عن 100 شعرة في اليوم بما فيها الأيام التي لم يتم فيها غسيل الشعر، وكذلك في حالة ملاحظة بدء ظهور فراغات في فروة الرأس، فهنا يجب التوقف واستشارة طبيب عن أفضل علاج تساقط شعر للرجال.

 

كيف يتم احتساب معدل تساقط الشعر لدى الرجال

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أنماط علاج تساقط الشعر للرجال

هناك العديد من طرق علاج تساقط الشعر للرجال  وإن كانت تختلف في نتائجها من حالة إلى أخرى وعادةً ما يساعد الطبيب المعالج في تحديد الطريقة الأنسب منها بحسب طبيعة كل شخص.

 

أولا: العقاقير الطبية: 

يأتي مقترح العقاقير والحبوب الطبية ضمن أول طرق منع تساقط الشعر وتكثيفه للرجال في حال كان السبب في هذا التساقط مرضياً، وغالباً ما تساعد تلك الأدوية على الحد من الالتهابات وتقوية جهاز المناعة مثل عقاقير:

1 – حبوب فيناسترايد “Finasteride

غالباً ما يوصف هذا العقار بمعدل قرص يومياً تحت إشراف الطبيب المعالج، وهو أكثر فعالية من بعض العقاقير الموضعية مثل عقار المينوكسيديل، حيث تعمل تلك الحبوب على منع تحول هرمون “التستوستيرون” إلى الصورة النشطة التي تسبب نمط الصلع للذكور بنسبة 60% فيعتبره البعض افضل علاج للصلع مجرب إلا أن تلك الحبو تؤثر في الوقت ذاته على القدرة الجنسية، كما أن مستخدمينه عادةً ما يعانون من معاودة تساقط الشعر بمجرد التوقف عن تناوله مما يجعل البعض يعتبرونه حلاً غير مجدياً.

 

2 – حبوب مينوكسيديل “Minoxidil” 

توصي الجمعية الأمريكية لتساقط الشعر بتناول عقار “مينوكسيديل” أو رشه بشكل موضعي لهؤلاء الذين لديهم استجابة غير مرضية لـ “فيناستيرايد” علماً أنه غير تأثيره على هرمونات الذكورة التي تلعب الدور الأساسي في نمط   علاج تساقط الشعر و الصلع عند الذكور ولذا تكون نتائجه أقل من مينوكسيديل .

يذكر كذلك أنه مثله مثل أغلب أدوية علاج الصلع وتساقط الشعر له أعراض جانبية مثل (الحكة، الطفح الجلدي، التورم، الالتهاب)، كما أن هناك بعض الأعراض الخطيرة التي قد تطرأ على الشخص في حالة تناوله لكميات كبيرة من العقار مثل (عدم وضوح الرؤية، عدم انتظام ضربات القلب، آلام بالصدر، دوخة).

 

3 – عقار دوتاستيرايد

يشبه عقار دوتاستيرايد أقراص فيناستيرايد إلا أن بعض الخبراء يعتبرونه أكثر فعالية وفق بعض الأبحاث التي أثبتت تأثيره على تحسين حالات تعاني من الصلع الوراثي والثعلبة إلا أنه مثله مثل باقي العقاقير الطبية يزول تأثيره بمجرد التوقف عن تناوله.

 

4 – حقن الكورتيزون 

يفضل الاعتماد على الكورتيزون في صورة حقن بدلاً من حبوب لتجنب آثاره الجانبية ويمكن بدلاً منه الاعتماد على حقن كورتيكوستيرويدات (Corticosteroids) وهي عبارة عن حقن في فروة الرأس معتمدة على الكورتيزون وتساهم في علاج تساقط الشعر الجزئي أو ما يسمى الثعلب البقعية.

يتم تطبيق هذا العلاج على أساس شهري ويتم ملاحظة نمو الشعر الجديد خلال أربعة أسابيع من بدء العلاج الذي لابد أن يتم تحت إشراف طبيب؛ لأن به بعض الآثار الجانبية مثل (تجمع السوائل بالجسم وتورم القدمين، ظهور خطوط حمراء وبيضاء بالجلد، زيادة في حب الشباب).

 

مينوكسيديل

 

ثانياً: حقن البلازما للشعر

حققت تجربة حقن البلازما للشعر نتائجاً فعالة جداً لدى العديد من الرجال في وقف تساقط الشعر بل وزيادة كثافته من جديد، لأن صفائح البلازما التي يتم حقن فروة الرأس بها تكون غنية بالمواد الطبيعية المحفزة للجلد والتي تساعده على إنتاج مادتي (الكولاجين والبروتين) وهما أهم مادتين مكونتين للطبقة الوسطى للجلد وهما ما يضمنان نضارة وحيوية الجلد في أي منطقة بالجسم بما فيها فروة الرأس.

حيث تقوم البلازما بتحفيز الخلايا الجذعية على الانقسام ومن ثم تجديد الخلايا التالفة وإفراز الكولاجين الذاتي من الجسم كما يساعد هذا الإجراء على تجديد الأنسجة، وبذلك تكون فروة الرأس قادرة على إنتاج بصيلات شعر جديدة بعد عدة جلسات من حقن البلازما للشعر.

تعد حقن البلازما للشعر من الإجراءات التجميلية الغير جراحية والتي لا تحتاج إلا لتخدير موضعي خلال جلسة الحقن، كما أنها لا تحتاج إلى فترة نقاهة بل يمكن للإنسان معاودة مزاولة نشاطه مباشرةً بعدها.

تجدر الإشارة كذلك إلا أن هناك بعض الأشخاص الذين لا يمكنهم الخضوع لجلسات حقن البلازما للشعر، ومنهم:

  • من يعانون من نقص الصفائح الدموية.
  • مرضى السكري وخاصةً غير المنتظم.
  • مرضى الكبد والفيروسات الكبدية.
  • أصحاب أمراض القلب المزمنة الذين لهم تاريخ طويل مع المرض.

 

حقن البلازما للشعر

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

ثالثاً: عمليات زراعة الشعر

تتعدد أنماط عمليات زراعة الشعر والتي أثبتت كفاءة غير مسبوقة في حل مشكلة تساقط الشعر لدى الرجال بشكل نهائي وسريع مقارنةً بالعلاجات المعتادة من العقاقير الطبية أو الوصفات المنزلية وإن كانت أكثر كلفة، ومن أشهر أنواع عمليات زراعة الشعر التي يتم الاعتماد عليها:

1-  زراعة الشعر بتقنية الشريحة  FUT     

تعتمد فكرة زراعة الشعر بتقنية الشريحة على أخذ شريحة طويلة من الشعر من منطقة تزداد بها الكثافة مثل مؤخرة الرأس أو شعر الظهر، ونقلها للمنطقة التي تعاني من تساقط الشعر أو الصلع، إلا أن نتائج تلك الطريقة لا تكون دقيقة تماماً مثل تقنية الاقتطاف لأنه يتم فتح ثقوب واسعة لغرس الشريحة كاملةً ولهذا فإن تلك التقنية ليست مستخدمة في زراعة شعر اللحية أو الشارب، مما يساهم في الإسراع من وقت العملية ولكنه يؤثر كذلك في مدى دقتها وفي ترك بعض الندوب بفروة الرأس بعد الانتهاء من العملية.

افضل دكتور زراعة شعر في تركيا

2- زراعة الشعر بتقنية الاقتطاف  FUE

يتم خلال عملية زراعة الشعر بالاقتطاف أخذ بصيلة الشعر واحدة تلو الأخرى من المنطقة المانحة وإعادة زراعتها بشكل منفرد ومتتابع في المنطقة التي تعاني من الصلع أو قلة كثافة الشعر وهنا يتحكم الطبيب في زراعة بصيلات الشعر بشكل فعال ومؤثر ويستطيع الخروج بنتيجة دقيقة ترضي المرضى أكثر، علماً بأنه يمكن زراعة حوالي 5000 إلى 6000 بُصيلة شعر في العملية.

تعد تلك هي التقنية الأكثر استخداماً في مختلف مراكز زراعة الشعر للرجال حول العالم كما أن فترة التعافي من العملية بتلك التقنية تكون أسرع من التعافي من عملية زراعة الشعر بتقنية الشريحة.

جدير بالذكر أنه لا يمكن الحصول على النتائج النهائية لعملية زراعة الشعر إلا بعد 9 شهور وربما عام كامل من إجراء العملية، فرغم أنها تحتاج وقت طويل لظهور نتائجها الكاملة إلا أنها تعد نتائج دائمة المفعول لا يعاني الشخص بعدها من شكاوى تساقط الشعر ولا ظهور الصلع.

 

عمليات زراعة الشعر

 

 

رابعاً: الزيوت والوصفات الطبيعية

يعرف أن الزيوت الطبيعية من أهم عناصر تغذية فروة الرأس ومن ثم المساعدة على نمو شعيرات جديدة وعلاج تساقط الشعر للرجال أو النساء، ومن أشهر تلك الزيوت:

1 – زيت اللوز

يعد زيت اللوز من الزيوت الغنية بفيتامين E و D والكالسيوم والمغنيسيوم في تركيبته، لذا فإنه من أفضل منع تساقط الشعر وتكثيفه للرجال؛ لأنه يمد الشعر بالتغذية اللازمة ليكون ناعماً ومثالياً بخلاف المساعدة في تكثيفه وقوته وبذلك يصبح غير معرضاً للتساقط ولكن يجب المواظبة على استخدامه أشهر متواصلة لتحقيق النتيجة المرغوبة.

 

2 – زيت جوز الهند

من المعروف تأثير جوز الهند في دعم صحة ونمو الشعر حتى أنه يعد عنصراً رئيسياً في كل منتجات العناية بالبشرة، لأنه قادر على اختراق جذور البصيلات ومد فروة الشعر بكل العناصر والفيتامينات التي تحتاجها مثل فيتامين A وفيتامين B وحمض اللوريك والعديد من المواد المضادة للفيروسات والبكتيريا والفطريات.

عندما تقوى بصيلات الشعر من الجذور تصبح أقل عرضة للتساقط، ولكن من أجل تحقيق تلك النتيجة يجب المداومة على تدليك فروة الرأس يومياً بقطرات من زيت جوز الهند الدافئ.

 

3 – زيت الزيتون

يوفر زيت الزيتون للشعر الكثير من الفوائد بفضل احتوائه على مجموعة من أهم الأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة وكذلك فيتامين E ؛ وجميعها تعمل على تعزيز نمو الشعر ومنع تساقطه بشكل فعال مع شرط استخدامه يومياً لمدة لا تقل عن شهرين من أجل الوصول إلى النتيجة المرغوبة. 

 

4 – عصير البصل

تساعد عصارة البصل على تغذية فروة الرأس وسرعة نمو الشعر وبالتالي علاج التساقط السريع، فقط في حالة الالتزام بتطبيق عصير البصل على فروة الرأس نصف ساعة مرتين يومياً ولمدة 6 أسابيع كاملة، فبالرغم من أن رائحة البصل ليست محببة ولكن مفعول تلك الوصفة مذهب.

 

الزيوت والوصفات الطبيعية للشعر

 

نصائح تساعد على تقليل تساقط الشعر للرجال

فيما يلي قائمة بما يجب عليك تجنبه لوقف تساقط الشعر أياً كانت الطريقة التي اخترت اتباعها لعلاج مشكلة تساقط الشعر من الطرق السابق ذكرها.

  1. عدم المبالغة في غسيل الشعر بالشامبو والماء خاصةً الماء الساخن.
  2.  التوقف عن استعمال الشامبوهات التجارية والاعتماد بدلاً منها على أحد الشامبوهات الطبية تحت إشراف الطبيب.
  3.  ممارسة التمارين الرياضية بانتظام ولو على الأقل المشي يومياً لمدة نصف ساعة.
  4.  تجنب تصفيف الشعر مبللاً.
  5. اتباع نظام غذائي صحي متوازن يضم كل العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم وقروة الرأس وخاصةً المعادن و الفيتامينات، مثل “فيتامين أ” الذي يقوم بتحفيز إنتاج الزهم في فروة الرأس، وكذلك “فيتامين هـ” الذي يحسِّن الدورة الدموية لبصيلات الشعر، بخلاف “فيتامين ب” الذي يحافظ على حيوية ولون الشعر.
  6.  يفضل الاهتمام بتناول الأطعمة التي تساعد عناصرها على تقوية بصيلات الشعر مثل سمك السلمون، البطاطا، البيض، العدس، الدجاج، الحليب، السبانخ، والتوت.
  7. المواظبة على شرب ما يقارب لترين من الماء يومياً.
  8.  التوقف عن التدخين ويفضل كذلك الامتناع عن شرب الكحوليات والتي تعد من أسباب تساقط الشعر للرجال.
  9.  تجنب التعرض لضغوط نفسية شديدة.
  10.  تقليل تطبيق صبغات الشعر الكيميائية لأنها تساهم في إضعاف جذور الشعر.
  11. تقليل استخدام أدوات التصفيف الحارة مثل السشوار والمكواة.
  12.  يفضل استخدام فرشاة مصنوعة من الألياف الطبيعية والناعمة؛ لأن هذا سيزيد من مستوى الزيوت الطبيعية في الشعر.

 

نصائح تساعد على تقليل تساقط الشعر للرجال

 

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

علاج تساقط الشعر للرجال

تكلفة زراعة الشعر

تساقط الشعر من الجذور

تساقط الشعر الدهني

فرد الشعر للرجال