مشكلة اعوجاج الاسنان وعلاجها

تعد مشكلة اعوجاج الاسنان من بين التشوهات السنية التي تتسبب في إزعاج شديد لمن يعانون منها، نظراً لأنها تفسد المظهر العام لما لها من تأثير سلبي بالغ على مظهر الفم والابتسامة الأمر الذي يجعل منهم عرضة للعديد من المواقف المحرجة، يزيد الأمر سوءاً أن ضرر تلك الحالة لا يقتصر على الناحية الجمالية فقط إنما يمتد ليشمل بعض الأضرار الصحية التي قد تظهر على المدى الطويل.

يتبين من ذلك أن الاعوجاج من عيوب الأسنان التي تشكل خطراً حقيقياً لا يجب الاستهانة به، ليبقى السؤال هنا ما الأسباب التي تؤدي إلى وقوع الإصابة بتلك الحالة؟ وما طرق علاجها والتغلب عليها؟

 

سبب اعوجاج الأسنان

كان سبب اعوجاج الاسنان -خاصة الأسنان الأمامية- من الأمور التي حيرت العلماء والمتخصصين في مجال طب الأسنان طويلاً، قد كشفت الأبحاث والدراسات العلمية عن العديد من العوامل التي تؤدي لتلك الحالة المزعجة، التي تنقسم ما بين عوامل طبيعية خارجة عن إرادة الفرد بجانب بعض السلوكيات والمفاهيم الخاطئة.

بشكل عام يمكن إيجاز سبب اعوجاج الاسنان في النقاط التالية:

العامل الوراثي: يؤكد العلماء أن الفك والأسنان من المظاهر الشكلية التي يرثها الأبناء عن أفراد عائلاتهم، بناء على ذلك يعد العامل الوراثي أحد أسباب اعوجاج الاسنان وبروز الفكين الأكثر شيوعاً.

1- جراحات الفم والأسنان: تدرج عمليات الأسنان التجميلية والعلاجية -مثل حشو الأسنان أو تيجان الأسنان– ضمن مسببات تلك الحالة، خاصة إذا تم الخضوع لتلك العمليات في مرحلة عمرية مبكرة

2- الأخطاء الطبية: تصنف حالة اعوجاج الأسنان ضمن المضاعفات المحتملة للأخطاء الطبية أثناء القيام بالإجراءات الجراحية وفي مقدمتها حشو الأسنان الخاطئ.

3- الفقدان المبكر للأسنان: يعد فقدان الأسنان لدى الأطفال “الأسنان اللبنية” أمراً طبيعياً لكن إذا حدث في وقت مبكر عن المفترض قد يكون سبب اعوجاج الاسنان الجديدة وعدم تناسقها.

4- الجز على الأسنان: أثبتت الدراسات أن الجز على الأسنان من السلوكيات المدمرة للأسنان وتجعلها عرضة للعديد من المشاكل الصحية والتشوهات الشكلية منها اعوجاج الاسنان نتيجة الضغط الواقع عليها.

5- الاضطرابات الهرمونية: قد يتسبب اضطراب الهرمونات -لدى الأطفال بالأخص- في حدث خلل بمعدلات النمو بحيث يصبح أحد الفكين أكبر من الآخر، ينتج عن ذلك عدة تشوهات للأسنان من بينها الاعوجاج وعدم التطابق.

6- الإصابات: يمكن أن تكون الحوادث أو إصابات الملاعب أيضاً سبب اعوجاج الاسنان -خاصة في المراحل العمرية المبكرة- نتيجة تضرر عظام الفكين.

يضاف إلى ما سبق السلوكيات الخاطئة التي يمارسها البعض -خاصة الأطفال- مثل مص إصبع الإبهام أو دفع الأسنان اللبنية باللسان، كذلك قد يكون سبب اعوجاج الاسنان هو بزوغ الأسنان الجديدة مبكراً -قبل سقوط الأسنان اللبنية- ولذلك يوصى بمراجعة الطبيب المختص فور ملاحظة تلك الحالة.

 

سبب اعوجاج الأسنان

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

طرق علاج اعوجاج الاسنان

يشير تاريخ عمليات التجميل ومراحل تطورها إلى أن إجراءات تجميل الأسنان قد ظهرت قبل عدة قرون وعرفتها العديد من الحضارات القديمة مثل الحضارة الفرعونية واليونانية وغيرهما، فالإنسان على مر العصور كان يطمح إلى التغلب على تشوهات الأسنان المختلفة -ومنها الاعوجاج- للحصول على أسنان متناسقة وابتسامة جذابة.

شهد مجال طب التجميل عدة طفرات بالزمن المعاصر مما ساهم في تعدد تقنيات وأساليب علاج اعوجاج الاسنان الامامية ومختلف أنواع التشوهات الأخرى.

 تقويم اعوجاج الاسنان الامامية

يأتي تقويم الأسنان في مقدمة طرق علاج اعوجاج الأسنان الأمامية وهو يعد أحد أساليب التجميل غير الجراحي، تعتمد آلية التقويم على استغلال طبيعة الجسم القادرة على تجديد الأنسجة وإعادة تنظيمها، ذلك من خلال تثبيت قطع معدنية على الأسنان “حاصرات” تتصل فيما بينها بواسطة سلك رفيع “الرابط”، تضغط تلك القطع على الأسنان بقدر معين -يتحكم به الطبيب المعالج- مما يؤدي إلى تعديل وضعها وبالتالي إصلاح العيوب الشكلية مثل الاعوجاج أو البروز.  

يعد تقويم الأسنان أحد إجراءات تجميل الأسنان الأكثر شيوعاً نظراً لكونه أحد الأساليب العلاجية الفعالة والبسيطة في آن واحد، كما أن لا تنتج عنه أي مضاعفات آثار جانبية لا سيما الإحساس بشيء من عدم الارتياح خلال الأيام الأولى لتركيبه لكن ذلك الشعور يزول تلقائياً فور الاعتياد عليه.

تتوفر أنواع عديدة من قوالب تقويم الأسنان جميعها فعالة في علاج حالات اعوجاج الاسنان الامامية وأبرزها ما يلي:

  • تقويم الأسنان المعدني أو التقليدي وهو النمط الأوسع انتشاراً
  •  تقويم الأسنان الخزفي
  • التقويم الداخلي -يعرف أيضاً بالتقويم اللساني- كونه يُثبت من الجهة الداخلية للأسنان
  •  قوالب تجميل الأسنان الشفافة

يشاع أن علاج اعوجاج الاسنان الامامية عن طريق التقويم يقتصر على الصغار فقط إلا أن ذلك القول غير دقيق، إنما كل ما بالأمر أن التقويم يحقق نتائج أسرع وأفضل بالنسبة لصغار السن، لكن مؤخراً بفضل تطور وتعدد أنواع التقويم صار بالإمكان الاعتماد عليه في علاج حالات الاعوجاج البسيط لدى البالغين.

 

 تقويم اعوجاج الاسنان الامامية

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

كيفية علاج اعوجاج الاسنان بدون تقويم

يلجأ البعض إلى طرق علاج اعوجاج الاسنان بدون تقويم التي كثيراً ما تمثل الحل الأمثل والأخير لتلك المشكلة، خاصة بالنسبة لحالات الاعوجاج الشديدة بأحد الأسنان أو بالنسبة للبالغين غير المستجيبين للتقويم التقليدي.

تتسم أساليب علاج اعوجاج الاسنان بدون تقويم بالتنوع بين الطرق التجميلية اليسيرة وبين جراحات الفكين المتقدمة، يتم تحديد الوسيلة الأنسب تبعاً لطبيعة الحالة ومدى تقدمها.

1- جراحات الفك التقويمية

تعد جراحة الفك من بين الجراحات المتقدمة التي تهدف إلى تصحيح عظام الفك المنتظمة وتعديل محاذاة الأسنان من أجل تحسين مظهرها بالإضافة إلى تحسين أدائها الوظيفي، هذا بالإضافة إلى أن تلك الجراحة قد تساهم في تحسين مظهر الوجه وجعل النصف السفلي منه أكثر تناسقاً مع الملامح.

المرشحون لإجراء عملية جراحة الفك التقويمية هم من يعانون من تشوهات متقدمة يصعب التعامل معها بواسطة مقوم الأسنان، كما يشترط الخضوع لتلك الجراحة تجاوز المريض سن 18 عاماً.

كيفية إجراء جراحة الفك

يتم إجراء هذه الجراحة داخل المؤسسات العلاجية الكبرى المجهزة لإجراء الجراحات المتقدمة وهي تتم تحت التخدير الكلي، قد تقتصر الجراحة على تعديل مظهر أحد الفكين -العلوي أو السفلي- وقد تشمل كلاهما، يتم الاعتماد خلال العملية على تقنية (VSP) لتوجيه الطبيب أثناء الجراحة.

تتمثل خطوات الجراحة فيما يلي:

  1.  تستعمل تقنية التصوير المقطعي ثلاثي الأبعاد لتشخيص الحالة وتحديد التعديلات المفترضة
  2. يتم إخضاع المريض للتخدير الكلي
  3. يقوم الطبيب بإحداث شقوقاً في عظام الفك بالشكل الذي يسمح بتحريكها
  4. يحرك الطبيب عظام الفك إلى الوضع المفترض
  5. يتم تثبيت العظام في موضعها الجديد بواسطة دعامات “مسامير طبية” التي تلتحم مع العظام مع مرور الوقت

جدير بالذكر أن الشقوق الجراحية في تلك العملية -بالنسبة لأغلب الحالات- تتم داخل الفم وبالتالي فإنها لا تترك ندوباً، بينما في بعض الحالات النادرة يضطر الطبيب لإحداث شقوق جراحية خارجية من أجل تحكم أفضل عند تحريك العظام، لكنها تكون متناهية الصغر ويصعب ملاحظة الندوب الناتجة عنها.

العلاج التكميلي بعد جراحة الفكين

عادة ما يقوم جراح الوجه والفكين باستشارة أخصائي تقويم الأسنان عند وضع الخطة العلاجية قبل إجراء الجراحة للتوصل إلى النموذج الأمثل لوضعية الفك ومحاذاة الأسنان وتحديد التعديلات المطلوب إجرائها بدقة، في بعض الأحيان يوصي الجراحين بارتداء مقوم الأسنان لفترة وجيزة بعد الجراحة كإجراء تجميلي يهدف إلى تحسين النتائج المحققة من خلالها.

 

جراحات الفك التقويمية

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

2- تلبيس الأسنان

يصنف تلبيس الأسنان ضمن مجموعة عمليات تجميل الأسنان الشائعة، نظراً لأنه يستخدم لأغراض تجميلية متنوعة ويحقق فوائد عديدة بخلاف دوره كأحد وسائل علاج اعوجاج الاسنان بدون تقويم أبرزها الآتي:

  • دعم الأسنان الضعيفة أو المتصدعة وحمايتها من التآكل 
  •  التغلب على مشكلة الفراغات بين الأسنان
  •  إخفاء الأسنان شديدة التصبغ 
  •   التخلص من الأسنان غير المتناسقة
  •    تعويض بنية الأسنان المكسورة

يعد تلبيس الأسنان أحد الإجراءات التجميلية البسيطة والآمنة يمكن للجميع الخضوع له باستثناء حالات قليلة، مثل مرضى اضطرابات تخثر الدم أو من يضعون صمامات قلب صناعية.

 

كيفية إجراء عملية تلبيس الأسنان

 

كيفية إجراء عملية تلبيس الأسنان

تتم عمليات تلبيس الأسنان عن طريق تصميم قوالب صناعية مطابقة للأسنان الأصلية من حيث الحجم، من ثم يقوم الطبيب بإزالة بضعة ملليمترات من السن الخاضع للعلاج قبل أن يقوم بتثبيت القالب فوقه، بناء على ذلك فإن هذا الإجراء يتطلب التردد على الطبيب أكثر من مرة نظراً لأنه يمر بعدة مراحل هي كالآتي:

  • فحص السن المتضرر وعظام الفك المحيطة به بواسطة الأشعة السينية
  • يقوم الطبيب ببرد السن المعالج كي يتناسب مع مقاس التاج أو القالب
  • يتم دعم الأسنان الخاضعة للعلاج عن طريق الحشو إذا كان متضرراً بشدة
  • تتم صناعة القوالب بالمقاسات المطلوبة في ضوء صور الأشعة
  • يقوم الطبيب خلال الزيارة الثانية بتثبيت التاج (تلبيس الأسنان)

جدير بالذكر أن الأسنان التي خضعت لعملية التلبيس تؤدي دورها الوظيفي على الوجه الأكمل، كما أن تلبيسات الأسنان يتم تصنيعها من خامات مختلفة تتفق في كونها بالغة الصلابة وذات مقاومة عالية للرواسب، من أبرز تلك الخامات وأكثرها شيوعاً ما يلي:

  • البورسلين
  • الفولاذ المقاوم للصدأ
  • السبائك المعدنية
  •  خامة الزيركون

 

تلبيس الأسنان

 

أهمية علاج اعوجاج الاسنان

يسعى النسبة الغالبة من مصابي اعوجاج الاسنان إلى علاج تلك الحالة لأغراض تجميلية بحتة ورغبة في الحصول على أسنان متساوية ومتناسقة، إلا أن الأطباء المتخصصون في طب الأسنان يؤكدون على أن أهمية علاج حالات الاعوجاج لا تقتصر على الجانب التجميلي فحسب إنما تمتد لتشمل الجانب الصحي أيضاً.

يرجع ذلك إلى تعدد الآثار الصحية أو الفوائد الناتجة عن تطابق الفكين والحصول على صفين متساويين من الأنسان والتي يتمثل أبرزها فيما يلي:

  1. الوقاية من الاضطرابات الهضمية: ثبت علمياً أن تشوه الأسنان يحد من القدرة على المضغ الجيد للطعام، الأمر الذي يزيد من احتمالات التعرض لآلات عسر الهضم والاضطرابات المعوية المختلفة
  2. صحة اللثة: ينعكس اعوجاج الاسنان بصورة سلبية بالغة على صحة اللثة ويهدد سلامتها ويجعلها عرضة للعديد من المشاكل على المدى البعيد وبالتالي يمكن تفادي كل ذلك عن طريق تقويم الأسنان في الوقت المناسب.
  3. النظافة: استقامة الأسنان يسهل من عملية تنظيف الأسنان وإزالة الرواسب عنها وهو أمر بالغ الضرورة للوقاية من مشاكل صحية عديدة مثل التسوس والتي قد تصل أحياناً لحد فقدان سن أو أكثر.
  4. مهارات التحدث: تؤثر تشوهات وانحرافات الأسنان بدرجة كبيرة على مخارج الألفاظ بينما الأسنان المستقيمة هي الضمان الحقيقي للتحدث بشكل سليم وتفادي الحرج المحتمل لذلك.
  5. الثقة بالنفس: الحصول على صفوف أسنان مستقيمة ومتساوية يمنح الإنسان الإطلالة التي يطمح إليها وهو الأمر الذي يساهم في تحسين الحالة النفسية ويعزز الثقة بالنفس.

 

أهمية علاج اعوجاج الاسنان

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

تركيب الأسنان المتحركة

تركيب الاسنان الامامية 

تركيب الاسنان الزيركون 

تركيب تقويم الأسنان

تركيبات الأسنان المتحركة

تركيبات الاسنان البورسلين