قص المعدة في العراق

يعاني الكثيرون من أهالي العراق من انتشار معدلات السمنة سواء بين الرجال أو النساء، ومن هنا ظهرت الحاجة إلى عمليات علاج السمنة، إلا أن عمليات شفط الدهون في العراق لم تكن هي الحل الأمثل أمام الكثيرين بعدما أثبتت انها مناسبة لخسارة بعض الكيلوغرامات فقط، ومن هنا ظهرت الحاجة إلى الاعتماد على عمليات تكميم و قص المعدة في العراق والتي ساعدت الآلاف في خسارة أوزانهم بشكل ملحوظ.

لم تتمكن عيادات ومراكز التجميل في العراق حتى الآن من اجتذاب عدد كبير من السياحة العلاجية نظراً لتوتر الوضع الأمني في أغلب المدن العراقية، إلا أن مستوى الخدمات الطبية المقدمة بها كان كافياً على الأقل لتشجيع أبناء العراق أنفسهم لخوض التجربة.

قص المعدة في العراق

 

ما يجب أن تعرفه عن العراق و عمليات قص المعدة بها

ازدهرت عمليات التجميل في العراق خلال السنوات الماضية بهدف علاج التشوهات الناتجة عن الحروب والاشتباكات الدائرة حتى أصبح هذا التخصص يجتذب العديد من الأطباء العراقيين، إلا أنه بمرور الوقت زاد الإقبال على عمليات التجميل بمفهومه التكميلي خاصة بين النساء.

لم تقتصر عمليات التجميل في العراق على عمليات تجميل الوجه بأنواعها فقط وإنما امتدت كذلك إلى عمليات علاج السمنة ومنها شفط الدهون في العراق أو حتى بالون المعدة، إلا أن التجربة أثبتت أنه لا يوجد عملية جراحية قادرة على إنقاص الوزن عدة كيلوجرامات في وقت قياسي إلا عمليات تكميم أو قص المعدة في العراق لذا زاد إقبال من يعانون من السمنة المفرطة على إجرائها رغم أن مخاطر جراحات قص المعدة معروفة.

حيث يتم خلال العملية قص كميات من اللحم والدهون والتى تؤدي الى تقليص حجم المعدة وبذلك يتوقف الشخص عن تناول كميات كبيرة من الطعام ويشعر بالشبع سريعاً بعد ذلك مما يساعده في إنقاص وزنه بسرعة على شرط أن يلتزم بتعليمات الطبيب كاملةً.

تنتشر مراكز التجميل وعيادات علاج السمنة بعدة مدن عراقية وإن كانت العاصمة بغداد ومدينة البصرة وإقليم كردستان هم الأغنى بها، في الوقت الذي تسعى فيه أغلب المراكز بتوفير تقنيتي عمليات قص المعدة، سواء الجراحية أو بالمنظار التي يقبل الأغلبية عليها لأنها لا تترك أثراً لجروح عميقة بالبطن كالعملية الجراحية.

الجدير بالذكر أن أطباء علاج السمنة في العراق كانوا قد توصلوا لتقنية مستحدثة من عمليات قص المعدة تسمى بـ “طي المعدة” وتكمن فكرتها في اجراء عملية  يتم خلالها ثني جزء من المعدة للداخل (حوالي ثلثي حجم المعدة) ثم يتم خياطته بخيوط جراحية غير قابلة للامتصاص بحيث يقل حجم المعدة وبالتالي تقل المساحة المتاحة لتناول الطعام ويمكننا القول أن جميع الأطباء المتمكنين من عمليات قص المعدة أصبحوا حالياً متمكنين من إجراء عمليات طي المعدة كذلك.

ما يجب أن تعرفه عن العراق و عمليات قص المعدة بها

 

تكلفة قص المعدة في العراق

تعد تكلفة قص المعدة في العراق من أقل الأسعار التي من الممكن أن تجدها لنفس العملية بين مختلف الدول، ويرجع هذا لعدم توافر حياة آمنة داخل العراق بعد رغم انقضاء الاحتلال الأمريكي، إضافة إلى قلة أعداد المراكز التي تُجرى العملية داخل العراق.

عادة ما تتراوح تكلفة عملية قص المعدة في العراق ما بين 2000 إلى 4000 دولار أمريكي شاملة التخدير والأشعة والإقامة، وتختلف تلك التكلفة باختلاف كل حالة وحجم القص المطلوب إجراؤه وقت العملية، وكذلك مدى شهرة الطبيب الذي سيجري العملية.

تكلفة قص المعدة في العراق

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

مميزات وعيوب قص المعدة في العراق

تفتقر أغلب مراكز وعيادات التجميل في العراق للميزات المتعارف عليها، فهي لا تقدم خدمات طبية فائقة كما أنه من النادر العثور على مركز متخصص في جراحات السمنة حاصل على شهادة من أحد منظمات الصحة المعترض بها

فيما يمثل عدم استقرار الوضع الأمني داخل العراق بمختلف مدنها أهم عامل مؤثر في ضعف السياحة العلاجية بها لعدم شعور الوافدين إليها بالأمان الكافي بسبب استمرار المعارك الطائفية بها بين بعض الفئات رغم انتهاء الاحتلال الأمريكي.

أما عن مميزات إجراء قص المعدة في العراق فتتمثل في قلة تكلفة العملية سواء تم مقارنتها بتكاليف نفس العملية في أي من الدول العربية المحيطة أو الدول الأوروبية كذلك.

مميزات وعيوب قص المعدة في العراق

 

مراكز قص المعدة في العراق

يوجد عدد قليل من المراكز الطبية والمستشفيات العامة التي تُجرى بها عملية قص المعدة في العراق رغم أن عيادات شفط الدهون تعتبر كثيرة نسبياً ومتوفرة في العديد من المدن، إلا أنه لو تحدثنا عن عمليات قص المعدة نجد أن العيادات التي تُجرى بها داخل العراق قليلة وتتمركز جميعها في بغداد العاصمة.

نقدم لكم فيما يلي بعض المستشفيات والعيادات التي تُجري عملية قص المعدة في العراق بكفاءة مشهد لها، وهي:

  • مركز الحارثية للسمنة والجراحة الناظورية والذي تُجرى به العمليات الجراحية لعلاج السمنة بمختلف انواعها تحت إشراف البروفيسور حيدر علي الرماحي
  • عيادة الدكتور رامز المختار وهو أحد أشهر الأطباء المتخصصين في علاج السمنة المفرطة بالمنظار
  • المركز الطبي الدولي ببغداد ,ويضم أفضل الجراحين المتخصصين في تكميم وقص المعدة وكذلك شفط الدهون.

تذكر دائماً أن الأهم عند اختيار طبيبك المعالج أن تتأكد من سجل عملياته السابق ومن سمعة المركز الطبي، كما لا تهمل إجراء جلسة الكشف الأولى التي ستحدد لك إن كانت عملية قص المعدة هي الخيار الأنسب لك أم لا.

مراكز قص المعدة في العراق

 

وسائل الإقامة

لازالت العراق تتمتع بعدد لا بأس به من الفنادق السياحية رغم كم التدمير الذي تعرضت له المباني بها جراء الاحتلال الأمريكي والصراعات الطائفية إلا ان هذا لم يتسبب في تدمير كافة الفنادق، فإن قررت السفر إلى العراق من المؤكد أنك ستجد مكاناً مناسباً للإقامة يناسب ميزانيتك.

يوجد في العراق العديد من الفنادق التي توفر غرف للمبيت (بدون الخدمات) مقابل أسعار بسيطة تبدأ من 45 إلى 70 دولار أمريكي فقط في الليلة.

بينما إن كنت تبحث عن مكان إقامة فاخر متكامل الخدمات، فهناك فنادق سياحية يتراوح سعر الإقامة بها من 120 إلى 300 دولار أمريكي في الليلة، علماً بأن العاصمة بغداد تعتبر ه الأكثر من حيث عدد الفنادق.

وسائل النقل

تتوافر في العراق شبكة مواصلات عامة ويعتبر النقل البري هو أقواهم رغم ظروف الاحتلال الماضي، فإن كانت كافة تنقلاتك ستكون مقتصرة على مدينة واحدة فيفضل الاعتماد على سيارات الأجرة أو حافلات النقل العام، أو حتى تأجير سيارة من الفندق الذي تقيم به.

أما إن كنت ترغب في التنقل ما بين أكثر من مدينة، فغالباً سوف تلجأ إلى شبكة السكك الحديدية أو حافلات النقل الجماعي، ولكن قبلها لابد أن تتأكد أن سائق الحافلة من المستندات المطلوبة من الأجانب للعبور من حواجز التفتيش الموجودة بين المدن وداخلها للتأكد من أنك تحملها كاملةً.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

مستوى الرعاية الصحية

أدى الاحتلال الأمريكي للعراق في تدهور القطاع الطبي بها إلى حدٍ ما، فرغم تمتع العراق بالعديد من المستشفيات الحكومية إلا أنها تقدم خدمات متواضعة في حالة إن قورنت بالمستشفيات الخاصة، حتى تلك المستشفيات الخاصة لا تعتبر ذات مستوى عالي الجودة.

ازدهر قطاع عمليات التجميل في العراق خلال العشرين عاماً الماضية بسبب إقبال المواطنين على إجراء عمليات التجميل التي تستهدف علاج التشوهات الناتجة عن الحرب والاشتباكات، إلا أنه بمرور الوقت تطور الأمر وزاد الإقبال على عمليات تجميل أخرى عادية مثل إزالة الشعر بالليزر وعلاج السمنة وحققت نسب انتشار ليست سيئة.

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

عملبات تجميل أخرى يمكنك إجراؤها في العراق

تجميل الوجه في العراق

تجميل الأنف في بغداد

الليزر البارد في العراق

عمليات انحراف الأنف في العراق