عملية تصغير المعدة

يعاني الكثير من الأشخاص حول العالم من السمنة باختلاف أسبابها، فهناك الأسباب الوراثية، وهناك الأسباب الهرمونية، كما تؤثر الحالة النفسية والمزاجية على وزن الإنسان. ورغم اختلاف تلك الأسباب وتباينها، إلا أن الشراهة وعدم التحكم في الشهية سيظل هو السبب الرئيسي الذي يؤدي إلى السمنة والبدانة.

تعددت الوسائل للحد من مشكلة السمنة، وتباينت ما بين استخدام عقاقير لتقليل الشهية، واستخدام وصفات طبيعية، للتقليل من الإحساس بالجوع، وغيرها من الأساليب التي يمكن أن تكون ذات فاعلية منخفضة بالإضافة إلى وجود بعض الأعراض الجانبية الخطيرة لبعض العقاقير المستخدمة لسد الشهية.

وفي الآونة الأخيرة، ظهرت عمليات السمنة وجراحاتها، فلعلك سمعت عن عملية تكميم المعدة، أو تحويل المسار، أو غيرها من العمليات الجراحية وغير الجراحية المتعلقة بتصغير حجم المعدة، لذلك سوف يكون حديثنا اليوم عن عملية تصغير المعدة.

فما هي عملية تصغير المعدة؟ وما هي تقنياتها؟ وما هي تكلفة عملية تصغير المعدة ؟ ومن هم المرشحين المحتملين لتلك العملية؟ وما هي مميزاتها؟ وما هي مخاطر عملية تصغير المعدة ؟ وما النصائح الواجب اتباعها بعد العملية؟ سنقوم بالإجابة على كل تلك الأسئلة في هذا المقال كما سنعرض نبذة مختصرة عن تصغير المعده بدون عمليه جراحيه.

 

عملية تصغير المعدة

 

ما هي عملية تصغير المعدة

عملية تصغير المعدة هي عملية يمكن إجراؤها بطريقة جراحية أو بالمنظار أو بالليزر، ولها عدة تقنيات مختلفة، هدفها الأساسي هو تصغير حجم المعدة بحيث تكون كمية الطعام التي تجعل الإنسان يشعر بالشبع أقل بكثير من الكمية التي كان معتادًا على تناولها قبل العملية، مما يحد من السمنة ويمنح الشخص قوامًأ جميلًا.

 

طرق تصغير المعدة

لتصغير المعدة عدة أنواع وتقنيات، فمنها ما يتم بطريقة جراحية، ومنها ما يتم بالمنظار، كما ظهرت أخيرًا عملية تصغير المعدة بالليزر وكل تلك التقنيات والأنواع تهدف إلى نتيجة واحدة، ألا وهي تقليص حجم المعدة، وبالتالي تقليل حجم الطعام الذي يتناوله الشخص. فيما يلي سوف نتعرف على تقنيات عملية تصغير المعدة.

 

هي عملية جراحية يتم فيها عمل غرز طبية في جزء من المعدة، فتعمل على تقليص مساحتها، وبالتالي تقليل كميات الأكل التي يتناولها الشخص، فيفقد الكثير من الوزن.

وتساعد هذه العملية على فقدان ما بين 30 إلى 80% من الوزن الزائد في أقل من عام، ولكن ذلك مع الالتزام الكامل باتباع حمية مخصصة والابتعاد عن تناول أطعمة معينة حتى يصل الشخص إلى النتيجة المرغوبة.

تدبيس المعدة

 

وهي عملية يتم إجراؤها بالمنظار دون الحاجة إلى تدخل جراحي، ويقوم فيها الطبيب بوضع حلقة أو حزام مخصص حول الجزء العلوي من المعدة، لتقليص مساحة المعدة التي تستقبل الطعام.

عملية ربط المعدة

وهي عملية جراحية، يتم فيها استئصال جزء من المعدة، سواء كان هذا الجزء من أعلى المعدة، مع قص جزء من الأمعاء الدقيقة ووصلها بالمعدة، أو يتم قص جزء طولي من المعدة ويتم ترك أنبوب يصل ما بين المريء والأثنى عشر، ويكون هو المساحة المتبقية للطعام. كما أنها تعمل على تقليل إفراز الهرمونات المسؤولة عن الإحساس بالجوع.

 

عملية تكميم المعدة

وفي هذه العملية، يتم تقسيم المعدة إلى قسمين مع ربط الجزء العلوي مباشرة بالأمعاء، وبالتالي لا يمر الطعام بالجزء الآخر من المعدة، ويكون الجزء العلوي من المعدة . بالإضافة لكون هذه العملية تستثني جزءًا من المعدة والاثني عشر ما يعني أنها تقلل من كمية امتصاص الطعام وتزيد من إمكانية التخلص منه وخروجه من الجسم. صغيرًا فلا يستقبل الكثير من الطعام.

وتتميز عملية تحويل المسار بأنها تساهم في إفقاد الشخص ما بين 30 و40 كيلو جرام خلال شهرين بعد العملية.

 

تصغير المعدة بدون عملية

وهي عملية يتم فيها إدخال بالون داخل المعدة، لتقليل المساحة الفارغة التي تستقبل الطعام، وبالتالي يقلل من كميات الطعام التي يتناولها الشخص، يتم إدخال البالون عن طريق منظار من خلال الفم إلى داخل المعدة، ويكون فارغًا ثم يتم ملئه بمادة سائلة. وعلى عكس عمليات تصغير المعدة، فإن عملية بالون المعدة عملية مؤقتة، أي أن البالون يجب إزالته بعد فترة لا تزيد عن تسعة أشهر .ويُفضل العديد من الأشخاص اللجوء إلى تلك العملية لأنها غير جراحية، وبالتالي أقل خطورة من عملية تصغير المعدة


تحويل مجرى المعدة

  • عملية تصغير المعدة بالليزر

دخل استخدام الليزر في الكثير من المجالات الطبية، التجميلية وغير التجميلية، وذلك لما له من مميزات تجعله الأفضل بالنسبة للكثير من الأشخاص المقبلين على إجراء العمليات، والذين لا يفضلون التقنيات الجراحية.

وفي الواقع إن استخدام الليزر لا يختلف كثيرًا عن التقنية الجراحية، من حيث طريقة إجراء العملية، أو النتائج المتوقعة، غير أن تلك النتائج يمكن أن تكون أفضل قليلًا، وتكون مريحة نفسيًا للشخص المقبل على إجراء العملية.

وتشبه عملية تصغير المعدة بالليزر التقنيات السابقة، حيث يتم إجراء العملية بمساعدة أشعة الليزر لتصغير حجم المعدة، وبالتالي تقليل كمية الطعام التي يتناولها الشخص حتى يصل لمرحلة الشبع.

تصغير المعدة بالليزر

 

تكلفة عملية تصغير المعدة

تعد تكلفة عملية تصغير المعدة عالية إلى حد ما، سواء كانت بالتقنية الجراحية، أو بالمنظار أو الليزر، وذلك لعدة أسباب، أهمها

  • مدى تعقيد العملية
  • استخدام أساليب وأجهزة متطورة لإجرائها
  • ارتفاع أجر الطبيب الذي يجري العملية.
  • كما يضاف إلى تكلفة عملية تصغير المعدة أجر المبيت بالمستشفى والعقاقير والأدوية الطبية اللازمة للشخص قبل العملية وبعدها.

وتُقدر تكلفة عملية تصغير المعدة بحوالي 7,700 دولار أمريكي في انجلترا، ولكنها تقل في بولندا قليلًا فتصل إلى 5,500 دولار أمريكي، وتعتبر تلك التكاليف تقريبية ويمكن أن تزيد أو تقل طبقًا للموقع الجغرافي

تكلفة تصغير المعدةشروط عملية تصغير المعدة

قبل أن نعرف من هم أفضل المرشحين لإجراء عملية تصغير المعدة، يجب أولًا ان نتعرف على مصطلح هام، ألا وهو مؤشر كتلة الجسم BMI، ويستخدم مؤشر كتلة الجسم لمعرفة إذا ما كان الوزن مناسب ومتناسق مع الطول بشكل جيد أم أن هناك زيادة بالوزن.

ويمكن حساب مؤشر كتلة الجسم عن طريق قسمة الوزن بالكيلوجرام على مربع طول الشخص، وحين تكون النتيجة ما بين 25 إلى 30 يكون الوزن طبيعيًا، أما إذا كان أعلى من ذلك فالشخص حتمًا يعاني من زيادة بالوزن وربما تصل إلى البدانة أو السمنة.

عملية تصغير المعدة لا تناسب إلا من كانت كتلة أجسامهم أعلى من 40، أما من هم أقل من ذلك فتكون الحمية الغذائية أو ممارسة الرياضة أو حتى عمليات شفط الدهون أو نحت الجسم هي الأفضل بالنسبة لهم.

ولا تصلح عملية تصغير المعدة لكل من:

  • الحوامل والمرضعات.
  • من يعانون من أمراض المعدة مثل قرحة المعدة، أو سرطان المعدة وإن كان قد تم شفاؤهم منه.
  • من كان لديهم سمنة موضعية، أي أن تراكم الدهون يكون في مناطق معينة من الجسم.
  • من كان سبب سمنته لا دخل له بكمية الطعام التي يتناولها، كأن يكون بسبب خلل بالهرمونات، أو لأسباب وراثية.
  • يجب على المصابين بالأمراض المزمنة كالقلب والضغط والسكري أن يستشيروا الطبيب إذا ما كانت هذا العملية مناسبة لهم أم لا، حيث إنها مناسبة لبعض الحالات فقط.

 

كيفية تصغير المعدة

بعد تصغير المعدة

تعد فترة النقاهة طويلة نسبيًا بعد عملية تصغير المعدة، ويمكن أن تقل قليلًا عند استخدام المنظار أو تقنية الليزر، عنها في التقنية الجراحية.

ويجب على الشخص الذي أجرى العملية المكوث بالمستشفى فترة لا تقل عن يومين ولا تزيد على الأسبوع للملاحظة والاطمئنان على النتائج الأولية للعملية وكذلك للاطمئنان على صحة الشخص.

ثم يعود الشخص إلى المنزل، ويجب أن يمكث به فترة يمكن أن تمتد إلى ثلاثة أسابيع حتى يعود إلى ممارسة حياته الطبيعية، والعودة إلى عمله وأنشطته الخارجية. وطوال تلك الفترة يتغذى الشخص على السوائل فقط، ثم يتم إدخال الأطعمة الصلبة شيئًا فشيئًا حتى يعود بالكامل ليتغذى بشكل طبيعي.

تجارب تصغير المعدة

وتظهر النتائج على مدار عام كامل بعد إجراء العملية، وفي هذه الفترة تقل شهية الشخص كثيرًا، ويقل الوزن الزائد بمقدار لا يقل عن 35% وحتى 80% مما يجعل النتائج ملحوظة بشكل كبير وحتى أن بعض الأشخاص يتغير مظهرهم بالكامل.

وتستمر تلك النتائج دائمًا، إذا ما التزم الشخص بتعليمات الطبيب كاملة، ولا يحتاج إلى إجراء نفس العملية أو عملية مماثلة بعد ذلك مطلقًا.

تجارب تصغير المعدة

عملية تصغير المعدة بالانجليزي

يبحث الكثيرين عن معنى عملية تصغير المعدة بالانجليزي للحصول على كافة المعلومات من المصادر الطبية المعتمدة قبل إجراء العملية وهو ضمن عمليات علاج البدانة Bariatric Surgery.

 

 بعد عملية تصغير المعدة

  • يجب اتباع تعليمات الدكتور بالكامل، من حيث الاهتمام بتناول الأدوية الطبية في مواعيدها، والعناية بالجرح، وغيرها من التعليمات التي يمليها أو أحد مساعديه عليك.
  • الالتزام بحمية قليلة الكربوهيدرات والدهون، مع تقسيم الوجبات إلى أربع أو ست وجبات صغيرة على مدار اليوم، والاهتمام بشرب السوائل والماء تجنبًا للإصابة بالجفاف.
  • ممارسة الرياضة بعد فترة النقاهة لمدة لا تقل عن نصف ساعة يوميًا، للحفاظ على نتائج العملية، وللتمتع بصحة أفضل.
  • تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية، تعويضًا عن أي نقص في العناصر الهامة بجسمك بعد العملية.
  • يجب إرجاء الحمل مدة لا تقل عن عام بعد إجراء العملية.

 

فوائد عملية تصغير المعدة

  • معظم الأشخاص يفقدون حتى 80% من أوزانهم الزائدة في العام الأول بعد العملية.
  • تتحسن حالة الأجهزة الحيوية بالجسم كالقلب والكبد والكليتين، نتيجة فقدان الوزن الزائد، كما تقل نسبة الدهون على القلب وفي الشرايين، ويقلل خطر الإصابة بالجلطات.
  • تحسن في الحالة النفسية للشخص نتيجة فقدانه كل تلك الكيلوجرامات، والتي تجعله أخف في الحركة، وتمنحه حرية اختيار ملابسه عن ذي قبل.

 

تصغير المعدة بدون عملية

 

اضرار عملية تصغير المعدة

هناك بعض الأعراض الجانبية الشائعة، التي يمكن أن تحدث بعد العملية ولا تستدعي الشعور بالقلق، ولكن يمكن مراجعة الطبيب لمزيد من الاطمئنان، وحتى يصف عقار طبي إذا لزم الأمر، ومن هذه الأعراض:

  • الشعور بالألم في منطقة البطن.
  • التقيؤ.
  • تورم الساقين.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • امساك أو اسهال.
  • ارتجاع العصارة المعدية.

 

مخاطر عملية تصغير المعدة

لكل عملية نسبة لا يمكن تجاهلها من المخاطر المحتملة الحدوث، ولعملية تصغير المعدة العديد من المضاعفات التي يمكن أن تحدث، إما بسبب خطأ في العملية أو لعدم استجابة الجسم للعملية بالشكل المثالي، أو لأسباب مجهولة حتى الآن، ومن مخاطر عملية تصغير المعدة :

  • تساقط الشعر: حيث إن فقدان الجسم للعناصر الغذائية الهامة بعد العملية مباشرة، يؤثر على صحة الجسم بشكل عام، وعلى الشعر بشكل خاص.
  • تقيؤ الدماء: ويمكن أن يحدث بعد العملية مباشرة نتيجة خطأ بالعملية.
  • الجفاف: حيث إن مساحة المعدة الجديدة لا تسمح إلا بكميات صغيرة جدًا من الطعام والشراب، مما يقلل من المياه التي يتناولها الشخص، فيمكن أن تؤدي إلى الجفاف.
  • حدوث عدوى بالجرح: وتحدث نتيجة عدم تعقيم الأدوات المستخدمة في الجراحة بطريقة صحيحة، أو بسبب حدوث خطأ في غلق الجرح، أو عدم تناول الشخص للمضادات الحيوية التي وصفها الدكتور بعد العملية.
  • الشعور بالانتفاخ والغثيان المستمر: ويحدث نتيجة تناول أطعمة مشبعة بالدهون أو عالية السكريات.

 

تصغير المعده بدون عمليه جراحيه

 

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضًا:

بوتكس المعدة

قص المعدة

كيفية تخسيس البطن

عملية تحويل مجرى المعدة

عملية تحوير المعدة

تحويل مسار الاثني عشر

عمليات البدانة