عمليات التجميل في لندن

إزداد الإقبال على عمليات التجميل في لندن بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية، حتى إنها أصبحت منافساً قوياً للبلدان الرائدة في مجال جراحات التجميل مثل ألمانيا والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، وذلك على الرغم من تقارب التكلفة المادية لجراحة التجميل الواحدة بين المراكز الطبية اللندنية ومنافسيها في البلاد الآسيوية والأوربية.

فما العوامل التي كفلت لعيادات التجميل بإنجلترا التميز؟ وأدت إلى زيادة الإقبال على إجراء عمليات التجميل في لندن إلى هذا الحد؟

عمليات التجميل في لندن

العوامل التي ساهمت في زيادة الإقبال على عمليات التجميل في لندن وشهرة مراكزها الطبية العاملة بذلك المجال عديدة، ولكن قبل التطرق إليها علينا التعرف على شيوع هذا النمط من الجراحات فيها.

 

شيوع عمليات التجميل في لندن

حققت عمليات التجميل في لندن شهرة عالمية وتتمتع بسمعة طيبة على الصعيد الدولي، وتمكنت في زمن قياسي من أن تصبح الوجهة المثلى للراغبين في إجراء أي جراحة تجميلية. تستقبل العاصمة الإنجليزية لندن سنوياً آلاف المرضى الراغبين في إجراء مختلف الجراحات التجميلية سواء لأسباب مرضية أو رغبة في إصلاح عيوب خلقية وتحسين المظهر العام.

وفقاً لإحصاء عام 2005م فقد تعدى عدد عمليات التجميل في لندن الخمسين ألفاً بزيادة تقدر بحوالي 17% عن العام الذي سبقه، ومن المرجح أن يتضاعف معدلات النمو ونسب الإقبال على هذا النوع من الجراحات خلال السنوات المقبلة بسبب التسهيلات الكبيرة التي تقدمها مراكز التجميل اللندنية، وكذا اعتمادها في إجراء هذه الجراحات على أحدث الوسائل والتقنيات الجراحية والعلاجية.

Turkey Clinic

احصل على قائمة أسئلة ضرورية لجراح التجميل في لندن
london-questions

 

احصل على قائمة أسئلة ضرورية

 

عمليات التجميل بدون جراحة

يتردد الإنسان كثيراً قبل الإقدام على خطوة إجراء أية جراحة سواء كانت تجميلية أو غير ذلك لما ينتج عن الجراحات عادة من مضاعفات أو آثار جانبية، إلا أن عمليات التجميل في لندن أصبحت آمنة تماماً وانخفضت بنسبة كبيرة إحتمالات التعرض للمضاعفات أو الآثار الجانبية الناتجة عن الجراحة، ذلك لإن أغلب الجراحات التجميلة المجراة في لندن أصبحت تعتمد على تقنيات فائقة التطور تغني الطبيب عن اللجوء إلى مشرط الجراحة والوسائل التقليدية الأخرى.

من الأمثلة على ذلك عمليات التجميل المتعلقة بتخفيض الوزن مثل شفط الدهون وما يماثلها أصبحت تجرى بواسطة أجهزة الليزر. أما عمليات تجميل الوجه مثل شد الجلد ومعالجة التجاعيد والانكماشات فتجرى بواسطة الحقن، أصبح اللجوء إلى المشرط لا يتم إلا في أضيق الحدود ومع الحالات المستعصية فقط مثل إعادة هيكلة الأنف وما يشابهها.

بل إن خبراء التجميل في لندن قاموا بابتكار مجموعة وسائل جديدة لتحقيق أفضل النتائج وفي ذات الوقت تفادي تعرض المريض لأية مضاعفات، منها علاج موضوعي يستخدم لإطالة الرموش بصورة طبيعية بدلاً من استبدالها برموش اصطناعية.

عملية تجميل الانف بدون جراحة

 

الخدمات الفندقية

تتخذ بعض عيادات تجميل في لندن من مصطلح السياحة العلاجية أساساً لأسلوب تعاملها مع العملاء، فهم لا يقدمون خدمة طبية مميزة فقط بل يقدمون كذلك خدمات سياحية وفندقية على أعلى مستوى. فالغرف المُعدة لاستقبال المرضى داخل أي عيادات تجميل في لندن تتوفر بها كافة الكماليات من: حمام خاص ملحق بالغرفة ومفروشات فاخرة وأجهزة التلفاز ومشغلات الأقراص وغيرها.

الأمر نفسه ينطبق على العناصر البشرية العاملة داخل أي عيادات تجميل في لندن فجميعهم مدربون على أعلى مستوى وحاصلون على شهادات خبرة بمجال العمل الفندقي، ابتداءً من العاملين بالاستقبال ووصولاً إلى عمال النظافة وخدمة الغرف إلخ، مما يعني إن هذه العيادات توفر إقامة كاملة وفارهة لعملائها، تغنيهم بها عن التنقل بين العيادة والفنادق كما إنها توفر نفاقات الفنادق.

هذا بجانب توفر عدد من المترجمين داخل عيادات التجميل لتسهيل عملية التواصل مع المريض، كما إن كل شىء يكون بالتنسيق بين المركز الطبي وسفارة الدولة التابع لها العميل.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

إجراء مختلف الجراحات في مكان واحد

من العوامل التي تميز أي مراكز أو عيادات التجميل في لندن عن غيرها من الدول المنافسة لها، هو إن هذه العيادات وخاصة عيادات التجميل المتمركزة في منطقة هارلي روود التي تضم عدد كبير من الأطباء ذوي الخبرة في مختلف مجالات التجميل، مما يعني إن العميل يكون بمقدوره إجراء أكثر من جراحة تجميلية في ذات المكان وبنفس الوقت، وذلك من العوامل التي تمثل إغراءً بالنسبة للعملاء وتميز عيادات التجميل في لندن عن غيرها.

كما أن المراكز و عيادات التجميل في لندن تقدم خدمة تعرف ببرنامج التجميل الشامل، أي أنه بعد دخول العميل إليها يجري الفريق المشرف على حالته فحص شامل له، ويقدمون له النصائح ويعرفونه بما يحتاج إلى القيام به ليحصل على أفضل إطلالة، وبعد مشاورة المريض يمكث داخل المركز لفترة قد تمتد لعدة أسابيع، يجري خلالها أكثر من جراحة ويخضع لكورس علاج مكثف لتحقيق النتائج المأمولة والمُرضية.

 

السرية وتعدد المستويات

من أسباب زيادة الإقبال على المراكز الطبية الإنجليزية تدرج مستوياتها واختلاف أسعار الجراحات التجميلية، مما يجعلها مناسبة لكافة الشرائح الاجتماعية، فأي مركز أو عيادة تجميل في لندن تنقسم إلى ثلاث مستويات رئيسية، كل منها يقدم عروضاً مختلفة عن المقدمة من الآخر، مما يجعلها تلبي رغبات أكبر عدد ممكن من العملاء على اختلاف مستواهم المادي.

فهناك عيادات Class C والتي تقدم خدمة طبية متميزة ولكن بتكلفة منخفضة، وهناك Class A أو عيادات النخبة والتي تقدم خدمات متعددة وتنظم برامج سياحية لعملائها، مما جعل لندن هي الوجهة الأمثل لكل راغب في إجراء جراحة تجميلة سواء كان من العوام أو من المشاهير وطبقة رجال الأعمال.

أيضاً من العوامل التي ساعدت على ازدياد شهرة عيادات التجميل اللندنية هو كونها محاطة بسرية تامة ولا تفشي أسرار أي ممن يتعاملون معها.   

 

أسعار بعض عمليات التجميل في لندن

كما ذكرنا سابقاً تقدم عيادات ومراكز التجميل في لندن أرقى وأفضل الخدمات الطبية والرعاية للمرضى، وفي مايلي أسعار بعض عمليات التجميل في لندن:

  • عملية تجميل الأنف: تبلغ تكلفتها في المتوسط 8000 دولار أمريكي
  • عملية شفط الدهون:  تبلغ التكلفة بشكل وسطي 4400 دولار
  • عملية شد الوجه: تصل تكلفتها في المتوسط من 7500 إلى 8000 دولار

 

كيف تصل إلى أفضل دكتور تجميل في لندن ؟

جعلت الطفرة الهائلة التي شهدها مجال جراحة التجميل في إنجلترا العملاء في حيرة من أمرهم، إذ أصبح السؤال الأكثر تردداً : من هو أفضل دكتور تجميل في لندن؟ إن الإجابة على هذا السؤال ليست بالسهلة أو البسيطة، وذلك لأن مراكز التجميل في لندن تتعامل مع نخبة من كبار جراحي التجميل في العالم، فمنهم من خبرته بالمجال تتعدى خمسة عشر عام.

جراح تجميلي

فإن كنت تبحث عن أفضل دكتور تجميل في لندن فإن قائمة الاسماء المقترحة ستطول، وسيأتي على رأسها أسماء مثل:

  • دكتور فيليب شوت الطبيب الفرنسي الشهير الذي يتعامل مع عدة عيادات تجميل في لندن.
  • كذلك السير أليكس كارديس الذي يملك ويدير واحد من أشهر مراكز التجميل بالمملكة المتحدة.
  • دكتور مانيش سنها

بصفة عامة يمكن التوصل إلى أفضل دكتور تجميل في لندن أو بمعنى أصح إلى الطبيب المناسب لحالتك بأكثر من وسيلة، منها النشرات الدعائية الدورية التي توزعها الهيئات الصحية الإنجليزية على السفارات. كذلك يمكن تحقيق الأمر ذاته من خلال تطبيقات الهاتف المحمول الصادرة عن الهيئات ذاتها، والتي تحتوي على قائمة باسماء أفضل وأشهر أطباء التجميل في لندن وتعرف العميل بتاريخهم العملي وعدد العمليات التي قاموا بإجراءها، كما يمكن الاعتماد على سمعة العيادة ومدى شهرتها.

بالإضافة إلى عدة عوامل مثل سؤال الدكتور أو البحث على الإنترنت عن هل تعامل الدكتور مع ناس في نفس حالتك من قبل؟ هل يمكنه تزويدك بمريض آخر يمكنك التواصل معه لأخذ رأيه ومعرفة انطباعه عن الجراحة؟ هل هناك آراء سلبية عن الدكتور على مواقع الإنترنت المختلفة؟ هل الدكتور في مكان مناسب لك؟ هل يسهل عليك السفر إلى لندن؟ عند ذهابك للدكتور هل قام بمعاملتك باهتمام وفحص حالتك بدقة واستمع إليك مثلما كنت تتوقع؟ هل يقوم الدكتور بمتابعة المرضى بعد العملية؟ كل هذه النقاط مهمة في تحديد أفضل دكتور تجميل في لندن بالنسبة لك. من المهم ملاحظة أن هناك أطباء ماهرين غير مشهورين.

نوصيك بشدة بالقيام بالبحث في مصادر متعددة على المواقع المختلفة عن أفضل دكتور تجميل في لندن

عمليات تجميل أخرى يمكنك إجراؤها في بريطانيا

عملية شفط الدهون في لندن

عمليات التجميل في بريطانيا

زراعة الشعر في لندن

Change Me Clinic