علاج الجفون المتهدلة

علاج الجفون المتهدلة

أظهر التراث الأدبي لدى العرب اهتماماً فريداً بالعيون وجمالها، لما لا؟! وهي من أكثر الأعضاء المعبرة في جسم الإنسان، والعيون لا تعكس الحالة النفسية والشعورية فقط، بل تعكس أيضاً الحالة الصحية لصاحبها، مقالنا اليوم يتناول موضوع الجفون المتهدلة ، وهي إحدى الحالات المرضية التي تصيب جفون العين، مسببةً مضاعفات صحية ونفسية للشخص المصاب.

سنجيبك هنا عن الكثير من الاستفسارات حول الجفون المتهدلة، ما هي أعراض هذه الحالة المرضية؟ وما هي أهم أسباب الإصابة بها؟ ما هي عملية الجفون المتهدلة؟ وهل هناك تقنيات للعلاج بخلاف الطرق الجراحية المعتادة؟ كم تبلغ تكلفة العلاج؟ وما هي أفضل المراكز الطبية التي تتميز في مجال تجميل الجفون؟ هذا وغيره ستساعدك تجميلي في التعرف عليه.

 

ما المقصود بالجفون المتهدلة؟

تظهر هذه الحالة المرضية عند ارتخاء أو تدلي الجفن العلوي للعين عن المستوى الطبيعي المتعارف عليه.

قد يحدث ذلك لإحدى العينين أو كلاهما معاً.

تتسبب الجفون المتهدلة في حجب الرؤية بشكل جزئي أو كلي حسب شدة الإصابة.

قد يتم شفاؤها بالكامل أوقد لا تستجيب للعلاج فتلازم صاحبها بشكل دائم .

ما المقصود بالجفون المتهدلة؟

 

أنواع الإصابة بالجفون المتهدلة:

تنقسم حالات الإصابة بالجفون المتهدلة إلى نوعين رئيسيين:

  1. أولهما هو النوع الوراثي الذي يصيب الطفل منذ ولادته ويسمى بالارتخاء الخلقي.
  2. ثانيهما هو النوع الذي يصيب البالغين في أي مرحلة عمرية، ولكنه يكثرعند التقدم في العمر، ويسمى بالارتخاء المكتسب

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

من هم الأشخاص المعرضون للإصابة بالجفون المتهدلة؟

يصيب مرض الجفون المتهدلة النساء والرجال على حد سواء، ويكمن سبب الإصابة بهذا المرض في حدوث خلل ما للعضلة الرافعة للجفون (Levelator Muscle)، فقد تتمدد العضلة أو تنفصل ومن الممكن أيضاً أن يصيبها الشلل.

وتتعدد أسبابترهل جفن العين وإصابة العضلة الرافعة، ونذكر منها التالي:-

1- الوراثة.

2- التقدم في العمر.

3- الجراحات التي تُجرى في العينين، مثل عملية الليزك وعملية المياه البيضاء.

4- الإصابات المختلفة التي تصيب المنطقة المحيطة بالعين (الجروح-الورم-الضربات..الخ).

5- إصابة أحد الأعصاب أو العضلات المحيطة بمنطقة العين بمرض الوهن العضلي الوخيم

(Myasthenia Gravis).

6- كأثر جانبي للاستخدام الخاطئ لحقن البوتكس.

الأشخاص المعرضون للإصابة بالجفون المتهدلة

 

مميزات علاج الجفون المتهدلة:

يستهدف علاج تهدل الأجفان تحقيق الآتي:-

1- تجميل الجفون وشد الجفون المترهلة، وعودة الشباب والنضارة للمنطقة المحيطة بالعين.

2- إعادة مجال الرؤية إلى مستواه الطبيعي.

3- تحسين الحالة النفسية والمزاجية لدى الشخص المصاب، ويحدث ذلك نظراً لما يسببه تهدل الجفون من تغير في الإطلالة الطبيعية للوجه.

4- أثناء تشخيص المرض يقوم الطبيب بعمل فحوصات روتينية، قد يتبين من خلالها إصابة الشخص بأحد الأمراض الجادة أو الخطيرة مثل مرض السكري أو السرطان.

مميزات علاج الجفون المتهدلة

 

ما هي أنواع تقنيات علاج الجفن المتهدل المجربة والمتاحة؟

كيف أشد عيوني؟ تُحَدد نوعية العلاج المستخدم بناءا على درجة تهدل الجفون، والتي قد تكون بسيطة أو متوسطة أو شديدة.

كما تتباين تقنيات علاج الجفون المتهدلة طبقاً لنوع الإصابة، هل هي ارتخاء خلقي أم ارتخاء مكتسب؟ ونذكر منها:-

 

أولاً: علاج الجفون المتهدلة جراحياً:

تُعد هذه الطريقة لشد العيون هي الأكثر شيوعاً، والتي عادة ما تُجرى بجانب عمليات تجميلية أخرى للعين مثل إزالة الانتفاخات والأكياس الدهنية بالجفن السفلي، بالإضافة إلى عملية رفع الحاجبين وشد جفن العين وغيرها من عمليات تجميل العيون.

يعمل الطبيب المختص على شد العضلة الرافعة للجفن العلوي، أو ربطها بعضلة أخرى لرفع الجفن.

قد تتضمن عملية الجفون المتهدلة أو شد العين بجانب ذلك إزالة الجلد الزائد والعضلات والدهون المتسببة في حدوث التهدل.

 

خطوات يقوم بها الطبيب قبل علاج الجفن المتهدل جراحياً

1- قياس نظر المريض، لتحديد مقدار حجب الرؤية الناتج من تدلي الجفون.

2- فحص روتيني للضغط والسكر والقلب.

3- سؤال المريض عن الأدوية والفيتامينات التي يستخدمها.

4- التأكد من أن المريض لا يتناول أي عقار يسبب سيولة الدم مثل الأسبرين.

5- تحديد مدى تهدل الجفنين عن المستوى الطبيعي لهما، ليستطيع الطبيب الجراح إعادتهما دون مبالغة في الرفع أو الخفض.

وجدير بالذكر أن الطبيب يكتفي بالتخدير الموضعي للمريض، ولا يطول مكوثه في المركز الطبي عادة، فهو يخرج في نفس اليوم بعد الاطمئنان عليه.

علاج الجفون المتهدلة جراحياً

 

هل هناك مضاعفات منتظرة بعد علاج الجفون جراحياً؟

من تجربتي مع عملية شد الجفون، تُعد عملية الجفون المتهدلة عمليةً آمنة عادةً، وبالرغم من ذلك فإن أي جراحة قد تحدث بعدها بعض المضاعفات التي تتفاوت في شدتها من حالة إلى أخرى، مثل:-

1-حدوث رفع أو خفض مبالغ فيه للجفن العلوي، مما يستدعي اللجوء للجراحة مرة أخرى.

2- يفقد المصاب القدرة أحياناً على تحريك جفن العين سواءً لفتحها أو غلقها.

3- عدم وجود تناظر في مستوى الجفن العلوي في كل من العينين اليمنى واليسرى.

4- حدوث تورم واحمرار.

5- من الممكن أن تتعرض العين للعدوى.

6- الشعور بالحكة والألم في المنطقة المحيطة بالعين.

7- تُصاب العينين بالجفاف أحيانا، والذي قد يستمر بصورة دائمة مع المريض.

هل هناك مضاعفات منتظرة بعد علاج الجفون المتهدلة جراحياً؟

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

ثانياً:- تقنيات علاج الجفون بدون جراحة:

يُفضل البعض استخدام التقنيات غير الجراحية بُغية الحصول على نتائج أفضل في وقت قصير مع أقل المضاعفات.

 

1- استخدام الليزر الكربوني:

تُعد هذه الطريقة من أشهر تقنيات علاج الجفون المتهدلة التي لاقت رواجاً في الآونة الأخيرة.

يُزيل الطبيب المختص الجلد الزائد والدهون باستخدام الليزر الكربوني.

يمكن تطبيق هذه التقنية على الجفنين العلوي والسفلي.

يتميز استخدامها بأن النتيجة المرجوة تظهر بعد عدة ساعات من إجرائها، تاركةً ندوباً أق.

هذا ولا بد من الإشارة إلى أن فرصة حدوث النزيف أثناء استخدام الليزر الكربوني هي فرصة ضئيلة، نظراً للحرارة المنبعثة من شعاع الليزر والتي تقوم بغلق الأوعية الدموية (عملية الكيَ).

استخدام الليزر الكربوني لعلاج الجفون المتهدلة

 

2استخدام الحقن:

تتعدد أنواع الحقن التي يستخدمها الطبيب لشد ترهلات جفني العين، ونذكر منها الحقن بالفيلر، وحقن البلازما، وحقن البوتكس،وحقن الدهون الذاتية.

استخدام الحقن لعلاج الجفون المتهدلة

3- الموجات الصوتية لشد الجفنين:

ترتكز فكرة عمل هذه التقنية على تحفيز إنتاج الكولاجين عن طريق رفع درجة حرارة الأنسجة تحت الجلد، والكولاجين عامل رئيسي في إعادة الحيوية والنضارة إلى الجلد.

 

4- الأدوية :

يصف الطبيب المعالج بعض قطرات العين مثل أوكسي ميتازولين قطرة عين والتي تزيد من اتساعها.

هذه الأدوية لا تكون فعالة في بعض حالات الجفون المتهدلة، مثل الحالات الناتجة عن الاضطرابات العصبية، والجروح التي تحدث في منطقة العينين.

 

5- استخدام فرشاة الأسنان الكهربية

لتحفيز العضلة الرافعة للجفن، وتستخدم هذه الطريقة المنزلية عندما يكون السبب في حدوث الجفون المتهدلة هو الاستخدام الخاطئ لحقن البوتكس.

 

6- استخدام العلاجات المنزلية:

لا تُقدم العلاجات المنزلية أو التمارين علاجاً شافياً لحالة الجفون المتهدلة، ولكنها تُعد علاجاً وقائياً، يمنع أو يقلل فرصة حدوثها بشكل طبيعي.

وتفيد تلك الوصفات مثل استخدام العسل وبياض البيض، وكمادات الشاي الأخضر وغيرها في مشاكل أخرى تحدث في المنطقة المحيطة بالعين، مثل الهالات السوداء والانتفاخات.

يبقى اللجوء لطبيب جراحة العيون من ذوي الخبرة في المجال التجميلي هو الحل الأمثل الذي تجب المبادرة إليه عند الرغبة في علاج الجفن المتهدل.

استخدام العلاجات المنزلية لعلاج الجفون المتهدلة

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

كيفية الوقاية من الإصابة بالجفون المتهدلة؟

يصعب التحكم في منع إصابة أحدهم بمرض الجفون المتهدلة، وخصوصاً إذا كان السبب وراثياً أو طبيعياً مثل التقدم في العمر.

بالرغم من ذلك فإن أخذ بعض الإجراءات بعين الاعتبار، قد يُجدي نفعاً في بعض حالات الجفون المتهدلة، مثل:-

1- اختيار جراح التجميل ذو الخبرة والكفاءة في مجال استخدام حقن البوتكس، والتي يشار إليها بأنها أحد مسببات تهدل الجفون.

2- تجنب استخدام العدسات اللاصقة، التي يتبعها ملامسةً وفركاً دائمين للجفون.

3- عدم المبالغة في فرك العين عند الشعور بحكة، أو عند غسل الوجه.

كيفية الوقاية من الإصابة بالجفون المتهدلة؟

 

ما هي التكلفة التقريبية لتقنيات علاج الجفون المتهدلة ؟

يتوقف تقدير التكلفة تبعاً لنوع التقنية المستخدمة، ودرجة إصابة المريض، بالإضافة إلى شهرة الجراح وكفاءته، كما أن التكلفة قد تزيد حسب تكاليف المركز أو المستشفى التي تُجرى فيها عملية الجفون المتهدلة.

1-الفيلر 

يُقدر متوسط تكلفة حقن الجفون المتهدلة بالفيلر في مصر 150-400 دولاراً أمريكياً.

بينما في الإمارات المتحدة والسعودية يبلغ المتوسط 500 دولاراً أمريكياً للجلسة الواحدة.

تكلفة الحقن بالبوتكس في مصر تقدر ب    150-450 دولاراً أمريكياً.

تكلفة الحقن بالبوتكس في تركيا تبدأ من 150 دولاراً أمريكياً في الجلسة.

 

2-تكلفة استخدام الليزر الكربوني في عملية الجفون المتهدلة:

يبلغ متوسط التكلفة للجلسة الواحدة في كل من مصر وتركيا  2000 دولاراً أمريكياً.

وتكلفة استخدام الليزر الكربوني في الإمارات والسعودية فمتوسطها 4000 دولاراً أمريكياً في الجلسة الواحدة.

 

3- تكلفة علاج الجفون المتهدلة جراحياً:

يبلغ متوسط التكلفة في مصر 2000 دولاراً امريكياً.

يبلغ متوسط التكلفة في تركيا 2150 دولاراً امريكياً.

متوسط التكلفة في الإمارات المتحدة 4000-4500 دولاراً أمريكياً.

بينما يبلغ متوسط التكلفة في السعودية 2700-5400 دولاراً أمريكياً.

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

ما هي أكثر المراكز جودة وتميز في مجال تجميل العيون  وعلاج الجفون؟

1- مستشفى الجراحة الجمالية والتجميلية استيتيك اسطنبول- Istanbul Aesthetic Plastic  Surgery:-

يقدم المركز خدمة طبية تجميلية متميزة على يد نخبة من الأطباء من ذوي الخبرة والكفاءة.

يخدم المستشفى العديد من التخصصات التجميلية مثل زراعة الشعر، تجميل وترميم الأسنان وزرعها، بالإضافة إلى عمليات شفط الدهون بجميع تقنياتها.

كما يقدم المستشفى خدمات متميزة في مجال تجميل العيون، يخدم المركز 1500 مريض داخلي 2500 مريض خارجي.

تقييم المركز9/10 من 65 تصويت.

تقع المستشفى بوسط مدينة اسطنبول بتركيا.

2- أوبتيمستيك كلينيك – OPTIMISTIC CENTER:-

يشرف على المركز ا.د. أشرف حسن، أستاذ طب وجراحة العيون بمستشفى طب عين شمس والحاصل على الزمالة الملكية، وعضو العديد من الجمعيات العالمية في مجال طب العيون.

يعمل بالمركز مجموعة متميزة من أطباء جراحة العيون.

العنوان: 54 نزيه خليفة-البستان-قسم مصر الجديدة-هليوبوليس-القاهرة-جمهورية مصر العربية.

3- مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي      Cleveland Clinic Abu Dhabi:-

هو مستشفى متعدد التخصصات يقع في جزيرة المارية في أبوظبي بدولة الإمارات.

يضم المستشفى خمسة مراكز طبية في مجالات مختلفة، من ضمنها معهداً للعيون.

الطاقم الطبي يحمل شهادة البورد الأمريكي أو الأوروبي أو ما يعادلهما، مما يعني خبرة طبية عالية تواكب الخبرة العالمية في مجال طب العيون وجراحتها التجميلية.

تجميل العيون  وعلاج الجفون المتهدلة

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً

تجميل الجفون

تجميل الذراعين

عملية تنحيف الافخاذ

تجميل الذقن

تجميل العيون بدون جراحة

عملية توسيع العيون

تجميل الشفايف

علاج تهدل الجفون