تشقير شعر الوجه

تشقير شعر الوجه

يعتبرُ شعر الوجه الوبريّ الداكن أحد المشاكل المحرجة التي تعاني منها معظمُ السيدات وذلك بسبب تأثيرها الواضح على مظهر الوجهِ وجمالِه وتعارضها مع البشرة المثالية الطفولية التي تطمحُ لها جميعُ السيدات باختلافِ أعمارهنّ . وتتنوّع الطرق التجميلية المستخدمة في التعامل مع هذه المشكلة بدايةً من الوصفاتِ الطبيعية المنزلية ومروراً بمستحضراتِ التشقير الكيميائية وانتهاءً بأجهزة وتقنيات الليزر الحديثة . وبالرغم من فعالية تقنية ازالة الشعر باستخدام الليزر إلا أن هذه التقنية لم تعطي النتائج المطلوبة في التخلّص من الشعر الوبري الناعم ، لذلك فقد كان لابد من السعي في استحداثُ وسائِل أكثرَ فعاليةً وجدوى من حيثُ التأثيرُ والنتائج ، فجاءت تقنيةُ تشقير الشعر الوبري باستخدام الليزر بديلاً مثالياً وحلاً فعالاً لهذه المشكلة .

 

في هذا المقال سنقدم لكِ مجموعةً من المعلومات المفصّلة حول تشقير شعر الوجه عن طريق الكريمات والوصفات الطبيعية وتقنية الليزر ، وعن ماهيّة هذه التقنية وكيف تعمل ، و أهم مميزاتها وأعراضها الجانبية والمناطق التي يمكن علاجها من خلالها ، وتكلفتها و أفضل الأماكن العلاجية التي تقوم بتقديمها ، الى جانب بعض الاحتياطات الضرورية التي ينبغي عليك مراعتها اذا كنتِ تفكرين بخوض هذه التجربة ، وبعض الطرق الطبيعية الفعالة لتشقير شعر الوجه منزلياً .

 

ما هو ليزر تشقير الشعر الوبري ؟

هو أحد التقنيات المستحدثة مؤخراً من قبل مراكز الطبّ التجميلي لإزالة الشعر الوبري الذي لا يمكن إزالته نهائياً باستخدام أشعة الليزر ، حيثُ أن تقنية ليزر إزالة الشعر تعتمدُ على وجودِ كمياتٍ معينة من صبغة ( الميلانين ) الداكنة في مكونات انسجة الشعرة ، فكلما كان الشعرُ داكناً أكثر كلّما كان من السّهل ازالتهُ من خلال أشعّة الليزر العادية ، لكن في حالات الشعر الوبري المحتوي على نسبة قليلة من المادّة الصبغية ( الميلانين ) فإن هذه الطريقة تصبح غير مُجدية إذا ما تم اعتمادُها للتخلّص منه .

 

ما هو ليزر تشقير الشعر الوبري

 

كيف يعمل ليزر تشقير الشعر الوبري ؟

هذا النوع المستخدم من أشعّة الليزر قادرٌ على الوُصول الى الشعر الوبري الناعم الذي يصعُب ازالتهُ بواسطة الأنواع الأخرى المختلفة من أشعة الليزر ، عن طريقِ إخضاع الشّعر الى موجاتٍ ذات طولٍ موجيّ معيّن اعتماداً على كثافة الشّعر وسمكه ، حيثُ تقوم هذه الموجات باستهداف صبغة ( الميلانين ) الموجودة في انسجة الشّعر نفسها وليس الجذور ممّا يعمل على ازالة لونهِ أو تبييضِه بطريقةٍ تجعلهُ غير مرئي من أجل أن يمنحك مظهر بشرة الأطفال المطلوب ، لذا فهو حلّ فريد للتخلّص من الشعر الوبريّ غير المرغُوب به بطريقةٍ فعالة وسهلة وغير مؤلمة ودون أي خطرٍ من تحفيز نموّ الشعر من جديد .

 

كيف يعمل ليزر تشقير الشعر الوبري ؟

 

ما هي مناطِقُ الجسم التي يمكن إخضاعُها لهذه التقنية العلاجيّة ؟

يمكن لجميع مناطِق الجسم الخُضوع لعلاجات التشقير المعتمدة على أشعّة الليزر بأمانٍ تام وفعاليةٍ مطلقة باستثناء المنطقة المحيطة بالعين وذلك لحساسيتها الشديدة ، كما تترواحُ المدّة المطلوبة لتكرار هذه العملية ما بين ستة الى ثمانية أسابيع بعد كل جلسة أو عند الحاجة لذلك .

 

ما هي مناطِقُ الجسم التي يمكن إخضاعُها لهذه التقنية العلاجيّة ؟

 

هل هذا الإجراء مؤلم ؟

لا يعتبرُ هذا الإجراء مؤلماً إطلاقاً وذلك لأنهُ علاجٌ سطحيّ فقط يستهدفُ الطبقة الخارجيّة من الجلد ، بالرّغم من ذلك قد ينتابُ المريض إحساسٌ بنوعٍ من الوخز الخفيف مصاحبٌ للجلسة ، وهو ما يسهُل تفاديه من خلال الإستعانة بالمخدر الموضعي إذا ما تطلّب الأمر ذلك .

 

 بروتوكولات التقنية العلاجية باستخدام الليزر :

أولاً – قبل العلاج :

  1. من المهم استشارة الطبيب أولاً قبل اقبالك على القيام بهذه الخطوة من أجل التأكد من مناسبتها لطبيعة بشرتك . 
  2. ينبغي التأكد جيداً من نظافةِ المنطقة المُستهدفة وخلوّها من مستحضرات التجميل أو الكريمات الواقية من الشمس أو أي مستحضراتٍ أخرى .
  3. من الضروريّ الامتناع عن استخدام مستحضرات التفتيح لمدّة خمسة أو ستّة أيام قبل العلاج .
  4. الحرصُ على سلامة المنطقة المُستهدفة بالعلاج ، والتأكد من خُلوّها من أي تقرّحات أو آفات أو أيّ نوع من العدوى الجلدية المفتوحة .
  5. الإبتعادُ عن القيام بعملية التسمير ( Tanning ) على الأقل لمدة أسبوعٍ واحد قبل القيام بالخطوة العلاجية ، حيثُ أن الجلد يصبحُ متهيّجاً في تلك الحالة مما يصعّب من الحصول على نتائج علاجية جيدة .
  6. بإمكان طبيبِ التجميل الإستعانة بمخدّر موضعي خفيف إذا ما تطلّب الأمر ذلك .
  7. ينصحُ بوضعِ واقي العينين لحمايتهم من أشعة الليزر قبل البدء بالجلسة العلاجية .

 

 بروتوكولات التقنية العلاجية بالليزر

 

 

ثانياً – بعد العلاج :

  1. قد تظهر بعض الآثار المترتبة على تطبيق أشعة الليزر مثل الاحمرار الخفيف ، جفافُ الجلد ، تكوين طبقة قشريّة من بعض الخلايا الميّتة . كل تلك الأعراض طبيعيةّ ولا ينبغي القلق حيالها 
  2. يُنصح بوضع كريم مُهدّئ مثل (Fusidine أو panthenol ) مع طبقة شاش مُبلل بالماء البارد فوق المنطقة الملتهبة .
  3. من الضروري الحرص على عدم التعرّض لأيّ من مصادر الأشعة فوق البنفسجية قبل وبعد الإنتهاء من الجلسة العلاجية ، استعمال الكريم الواقي من الشمس في هذه الحالة ضروري جداً ولا غنى عنه .
  4. بعد فترةٍ تترواحُ ما بين 10/15 يوماً من إجراء هذه الخطوة سوف يسقُط الشعر الوبريّ عن طبقة الجلد ومن ثمّ فإنّه سوف يعاود نموّه من جديد بنفس الملمسِ والجودة بعد فترةٍ تترواح ما بين ستة الى ثمانية أسابيع .
  5. لوحِظ أنّه بعد القيام بعدّة جلسات لتشقير الشعر الوبريّ ، يحدثُ تقليلٌ محتملٌ للشعر في المنطقة المعالجة لكن هذا الأثر يبقى غير مضمون في جميع الأحوال .
  6. ينبغي عليكِ البعد عن استخدام الطرق التقليدية لإزالة الشعر بعد الجلسة والانتظار حتى يسقط الشعر تماماً نتيجة لليزر .
  7. تجنّبي القيام بعملية تقشير البشرة منزلياً سواء عن طريق المستحضرات الكيميائية أو غيرها لأن ذلك قد يتسبب في حدوث ضرر بالغ لبشرة وجهك ، استشيري الطبيب في حال رغبتِ في القيام بهذه الخطوة .

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أبرز مميّزات تقنية تشقير الشعر الوبري بالليزر  :

  1. ذات تأثير مُمتد : تضمنُ تقنية تشقير الشّعر باستخدام أشعّة الليزر دوام تأثيرها لمدّة طويلة نسبياً إذا ما قمنا بمُقارنتها بوسائل التّشقير الأخرى ، حيث تمتدُ مدّةُ بقائها لفترةٍ قد تصلُ الى شهرين كاملين وهُو ما يزيدُ من فكرة الفاعليّة والسهولة خصوصاً بالنسبة للسيدات اللواتي لا يمتلكن الكثير من الوقتِ لإنفاقهِ في صالوُنات التجميل .
  2. تقلّل من كثافة الشعر النامي : بعد الخضوعِ لهذا الإجراء يظهرُ الشعرُ الجديدُ بمظهرٍ أقل وضوحاً من السابق ولونٍ أفتح وكثافةٍ اقل من الوضع الطبيعي ، ومع تكرار عدد الجلسات مرّة تلو الأخرى تُصبح هذه النتائج أكثر مُلاحظةً ووضوحاً ، ولهذا فيمكن اعتبار هذه التقنية ليست مجرّد تقنية تجميلية فحسب وإنما تعدو ذلك لتصبح تقنية علاجية للتخلّص نهائياً من مشكلة الشعر الوبري والتي تظهرُ نتائجها تدريجياً بتكرار الجلسات .
  3. السرعة والسُهولة : عادةً ما يتم الحصول على نتائج سريعة من خلال جلسةٍ واحدة دون الحاجة لتكرارها إلا بعد فترةٍ طويلة نسبياً ، كما أنها لا تؤثر بشكلٍ سلبيّ على طبيعة الشعيرات التي تنمو لاحقاً من حيثُ الكثافةُ والسماكةُ ودرجة اللون .
  4. الفعاليّة الفائقة : تعتبر هذه التقنية ملائمةً لأغلب أنواع وألوان ومناطِق بشرة الجسم المختلفة ، فهي مناسبةُ لأصحاب البشرة السمراء على النقيضِ من الليزر المستخدم في إزالة الشعر ، والذي يتطلّب عادةً لون بشرةٍ فاتحة لتتمكّن الموجات من التركيز على لون الشعر الداكن .
  5. آمنة : في حالِ فكرتِ في اللجوء الى تشقير الشعر باستخدام الليزر فلا ينبغي عليكِ القلقُ بشأن درجةِ الأمان ، فمن أهم ما تتميّز به هذه التقنية هي درجة الأمان العالية ، حيث لا يترتبُ عليها أي أضرار بعيدة المدى .
  6. قلّة التكلفة : وهذا ما يجعلها خياراً جيداً خصوصاً اذا ما تمتّ مقارنةُ هذه التكلفة بالنتائج النهائية .
  7. غير مؤلمة : تتميّز أيضاً هذه التقنية بأنها غيرُ مؤلمة اطلاقاً ، فلا يحتاجُ طبيبُ التجميل عادةً الى الاستعانة بالتخدير الموضعيّ إلا في حالات بسيطة جداً ، الى جانب أنها تتطلّب فترةَ نقاهةٍ فيمكن للمريض أن يغادر المركز التجميلي مباشرةً فور الانتهاء .

 

أبرز مميّزات تقنية تشقير الشعر الوبري بالليزر 

 

 

أبرز الأعراض الجانبية لهذه التقنية :

في الحقيقة لا توجد هناك أيّ أعراض جانبية واضحة ينبغي الإشارة اليها أو التحذير منها للمقبلين على الخضوع لهذه التقنية ، لكن في المجمل قد تتعرّض البشرة لبعض المضاعفات الطفيفة مثل الإحمرار والجفاف والتهيّج الذي يمكن التعامل معهُ سريعاً من خلال الكريمات المضادة للحساسية والإلتهاب .

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

أهم المراكز التجميلية التي توفّر تقنية تشقير الشعر بالليزر :

قبل قيامك بهذه الخطوة من المهم أن تختاري مركز التجميل ذو السمعة الجيدة وأن تختاري بنفسك نوعية جهاز الليزر المستخدم في عملية التشقير لأن أنواع أجهزة الليزر تتباين من حيثُ الكفاءة وقدرتها على اعطاءك النتائج المطلوبة .

هذه بعض أهم المراكز التجميلية التي قد تودّين زيارتها :

Premium Cosmetic Laser Center :

من أفضل المراكز التجميلية ذات الكفاءة العالية والتقييم المرتفع الموجودة في مدينة دبي . والتي توفر حلولاً حديثة ومتطورة لمختلف المشاكل الجلدية من بينها تقنيات الليزر المختلفة . 

WHAM Clinics :

يوفر هذا المركز أحدث التقنيات التجميلة الحديثة والتي من بينها تقنية ليزر إزالة وتشقير الشعر الوبري ، لهذا المركز فروعٌ عديدة في مصر ودبي ولبنان وهو حاصلٌ على تقييم مرتفع من قبل العملاء الذين قاموا بزيارته .

Refresh Clinics :

تقدم عيادات ريفرش في الرياض كافة خدمات التجميل بمختلف تقنياتها والتي من بينها قسم كامل بالغ التطور ومجهز بأحدث أجهزة الليزر الخاص بالبشرة والشعر .

Spathira Laser Clinics :

توفر هذه العيادات الموجودة في مدينة بيروت العلاجات لمختلف مشاكل البشرة مثل التفتيح والتقشير وعلاج التصبغات الى جانب ازالة الشعر وتشقيره باستخدام اجهزة الليزر بالغة الكفاءة.

 

أهم المراكز التجميلية التي توفّر تقنية تشقير الشعر بالليزر

 

 

تكلفة تقنية تشقير الشعر بالليزر :

تعتمد تحديد تكاليف هذا الإجراء على عدّة عوامل أهمها : تكلفة وكفاءة جهاز الليزر المستخدم لهذا الغرض ، عدد الجلسات التي تحتاجها للوصول إلى نتائج مُقنعة ، مساحة المنطقة المُراد علاجها الى جانب مهارة وخبرة الطبيب الذي سيقوم بهذا الإجراء . لكنها في المجمل ليست تكلفةً باهظة إذا ما تمت مقارنتها بباقي الوسائل التجميلية الأخرى المختلفة .

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

تشقير الوجه طبيعياً :

بإمكانك القيام بتشقير شعر الوجه طبيعياً من خلال بعض الوصفات المنزلية السهلة التي سوف نعرضُ لك بعضاً منها :

1- وصفة الليمون والعسل : يساهمُ الليمون بمكوناتهِ الطبيعية الفعّالة في تفتيح الشعر الموجود في منطقة الوجه وفوق الشفاه ، لكن ينبغي استخدامه بحذرٍ لتفادي جفاف البشرة ، كما يُنصح بخلطه بالقليل من العسل من أجل تعويض البشرة بالترطيب اللازم .الطريقة : امزجي كميةً مناسبة من عصير الليمون مع ملعقةٍ صغيرة من عسل النحل ، ثم قومي بفرد الخليط على المساحة المطلوبة من البشرة واتركيه لمدة لا تقلّ عن 20 دقيقة ثم قومي بغسله بالماء الدافئ ومن ثمّ اتبعيه بالماء البارد ، كرّري هذه الخطوة مرتين اسبوعياً .

2- وصفة الكركم : يستخدم الكركم بمكوناته الطبيعية الغنية منذ زمنٍ قديم في وصفات التفتيح المختلفة ، سواءً تفتيح البشرة أو تفتيح أصباغ الشعر بشكل طبيعي . كل ما عليك فعله هو القيام بخلط ملعقة كبيرة من الكركم مع ملعقة من الحليب وحركيها جيداً لحين الحصول على معجون ناعِم ، قومي بفرد طبقة رقيقة من هذا الخليط فوق سطح البشرة واتركيه لمدة 15 دقيقة ثم قومي بشطفه جيداً بالماء البارد .

3- وصفة البابايا والحليب : يتميّز مستخلص البابايا باحتوائه على مجموعة من المواد الطبيعية المغذية التي تُساهم في تغذية البشرة بعمق ، الى جانب انها تحتوي على خصائص مقشّرة لبشرة الوجه كما أنها مناسبةٌ تماماً لكافة أنواع البشرة . الطريقة : تضافُ كمياتٌ متساوية من ثمرة البابايا المهروسة والحليب في اناء ثم تخلط جيداً ، وبعد ذلك يتم توزيعها برفق على سطح البشرة وتترك لمدةٍ لا تتجاوز ال 20 دقيقة قبل القيام بغسلها باستخدام الماء البارد .

4- وصفة خلّ التفاح والزبادي : يتميّز خل التفاح حالهُ حال باقي الحمضيات بقدرتهِ على إضعاف الشعر الوبريّ والتقليل من فُرص نموّه ، كل ما ينبغي عليك فعله هو القيام بخلط كمية كافية من الزبادي مع ملعقة من خلّ التفاح حتى تصبح قوامها ملائماً ، ثم قومي بفرده فوق سطح بشرتك وتكرار هذه الخطوة مرتين الى ثلاث مرّات أسبوعياً لحين الحصول على النتائج المرجوّة .

5- وصفة التشقير باستخدام الطماطم : تعتبر من أكثر الحيل الفعّالة لتشقير الشعر طبيعياً ، فقط قطعي ثمرة طماطم الى قسمين بشكل طولي ثم قومي بعد ذلك بتمريرها فوق وجهك النظيف الخالي من آثار الميكياج لمدة 5 دقائق ، كرري هذه الحيلة يومياً حتى تحصلي على نتائج مُرضية .

 

تشقير الوجه طبيعياً

 

 

كريمات تشقير شعر الوجه :

تتوافر العديد من الكريمات والمنتجات التجميلية المستخدمة لهذا الغرض ، وهي غيرُ مضرّة بشرطِ القيام باستخدامها بحذرٍ شديد بعد قراءة التعليمات المرفقة بها خصوصاً بالنسبة للأشخاص أصحاب البشرة الحساسة ، ينصحُ خبراء التجميل بتجربة هذه المواد على جزء صغير من الجلد مبدئياً قبل القيام باستعمالها وذلك لمعرفة مدى تحسّس البشرة منها وقدرتها على احتمالها ، كما ينصحُ الخبراء أيضاً بعدم زيادة تركيز المواد المشقرة وتجنّب بقائها لفترة طويلة على سطح الجلد .

 

كريمات تشقير شعر الوجه

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً:

إزالة شعر الوجه بالليزر

إزالة شعر الوجه

تنحيف الرقبة والوجه

عملية تسمين الوجه

عملية تصغير الأنف

بوتكس الشفايف

بوتكس الوجه