تجربتي مع تعريض الفك

تجربتي مع تعريض الفك

حققت عمليات تعريض الفك نتائج مذهلة لدى السيدات والرجال على حد سواء، بعد أن باتت عظام الفكين المنحوتة والبارزة سمة من سمات الجمال، لذا قد تفضل بعض السيدات البحث عن “تجربتي مع تعريض الفك” من أجل الوقوف على تجارب الآخرين الذين قاموا بإجراء هذه العملية. تعد ملامح الفك الإنسيابي الناعم، وكذلك الفك العريض القوي من أبرز ملامح الجمال لدى السيدات والرجال، وفي هذا المقال سوف نتناول معكم بعض ما يتعلق بعملية تعريض الفك، بالإضافة إلى بعض التجارب والمعلومات تحت فقرة “تجربتي مع عملية تعريض الفك“، سوف تتعرفون على كل هذا وأكثر مع تجميلي.

 

ما هي عملية تعريض الفك؟

عملية تعريض الفك هي واحدة من الإجراءات التجميلية التي تستهدف زيادة مساحة منطقة الفك السفلي وجعلها أكثر اتساعاً، وعادة ما يلجأ المرضى لمثل هذا النوع من العمليات التجميلية لأسباب متعددة، مثل العيوب الخلقية، والتعرض للحوادث، ومشاكل تراكب الأسنان، وكذلك الأغراض التجميلية البحتة.

عادة ما يتم إجراء عملية تعريض الفك إما من خلال المسارات الجراحية التقليدية “الجراحة” أو من خلال البدائل غير الجراحية الحديثة، مثل تقنية الليزر وحقن مواد التحشية مثل الفيلر وحقن الهيالورونيك وما إلى ذلك.

ما هي عملية تعريض الفك؟

 

ما هي تجربتي في تعريض الفك؟

 

الآن فقط أمتلك فكاً يشبه النجمات:

تحكي ناتالي 36 عاماً من ولاية كاليفورنيا تجربتها مع عملية تعريض الفك فتقول:” لطالما تمنيت الحصول على ملامح وجه محدده ومنحوته، لكن أكثر ما كان يعيقني عن هذا الأمر هو ذقني الصغير والغائر، الأمر الذي مثل لي عبئاً نفسياً كبيراً جداً.

إلى أن قرأت أثناء بحثي في أحد المواقع الطبية عن عملية تعريض الفك، وأثناء مواصلتي البحث، وجدت بأن الكثير من النجمات قد قمن بإجراء هذه الجراحة، والتي ساعدتهن بشكل ملحوظ في الحصول على ملامح منحوتة وبارزة”

ثم تتابع قائلةً:” ذهبت إلى المستشفى المحلي التي رشحت لي أحد أطباء التجميل البارزين في الولاية، ومن أجل التحضير للعملية طلب الطبيب مني إلتقاط عدد من الصور لمنطقة الذقن والرقبة بواسطة الأشعة السينية.

استغرقت عملية تعريض الفك مدة تراوحت ما بين 3 إلى 4 ساعات تقريباً، بقيت تحت الملاحظة الطبية الدقيقة لمدة 24 ساعة تقريباً، ثم استكملت فترة التعافي في المنزل والتي استغرقت ما يقارب الـ 10 أيام تقريباً، بدأت نتائج العملية بالظهور منذ اللحظة الأولى لخروجي من المستشفى، حيث حصلت على ذقن أكثر تحديدا وبروزاً وجمالاً، بشكل يشبه النجمات!”

ما هي تجربتي في تعريض الفك؟

 

 احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

فك محدد بأكثر الطرق أماناً:

تحكي كارلا 30 عاماً من استراليا تجربتها مع تعريض الفك فتقول:” لطالماً سمعت عن فعالية التقنيات غير الجراحية وخاصة مواد التحشية في إبراز جمال البشرة، ومؤخراً بات إجراء هذه التقنيات لا يقتصر على النجمات فحسب، مما دفعني إلى الذهاب إلى إحدى العيادات التجميلية الشهيرة.

وهناك أشارت علي الطبيبة إلى إمكانية الإستفادة من مواد التحشية في إعطاء حجم أكثر بروزاً وتحديداً لعظام ذقني، كما نصحتني كذلك بتجربة حقن الفيلر المدعمة بحمض الهيالورونيك، على مدار عدة جلسات علاجية.

بدأت بجلسات الفيلر كما نصحتني طبيبتي والتي أثمرت عن نتائج ملحوظة منذ الجلسة الأولى، حيث أصبح فكي أكثر تحديداً وبروزاً من السابق، وأصبحت ملامح وجهي أكثر تناسقاً، كما ساهم الفيلر في تعزيز إشراقة بشرتي من خلال تحفيزه لإفراز مادة الكولاجين.

وحتى اليوم مضى ما يقارب الـ 6 أشهر على العملية، ولازالت النتائج مستمرة وثابتةً وواضحة، والجميل في الأمر كذلك أنها وفرت علي الكثير من تعقيدات الجراحة ومخاطرها، وجعلتني أحصل على فك منحوت بأكثر الطرق أماناً وفعالية”.

ما هي تجربتي في تعريض الفك؟

 

تجربتي مع مضاعفات تعريض الفك:

تحكي ماريلين 23 عاماً من كوريا عن تجربتها مع تعريض الفك فتقول:” عانيت من انقطاع  النفس الانسدادي النومي الشديد بالإضافة إلى آلام الرقبة الشديدة، وشخص الأطباء حالتي بضيق وتراجع الفك العلوي الخٌلقي.

وقبل 3 سنوات اتجهت إلى دكتور سوين من أجل إجراء الجراحة، والذي قرر ضرورة خضوعي لعملية توسيع وتحريك الفك العلوي، وأثناء العملية قام الطبيب بزيادة المسافة الفاصلة ما بين الفكين بنسبة أكبر بكثير مما هو مفترض.

كما قام كذلك بدفع فكي للوراء بصورة خاطئة مما أدى إلى انسداد مجرى الهواء، بعد الإنتهاء من العملية أخبرني الطبيب بأن الضيق الذي أشعر به ما هو إلا نتيجةً للتورم الناتج عن الجراحة.

لكنني احتجت فيما بعد لجهاز (cpap) من أجل مساعدتي على التنفس بشكل صحيح أثناء النوم، وإلا أصبحت معرضةً لخطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية، وحتى اليوم لازلت أعاني من مضاعفات العملية، كانت تجربة سيئة ولا أنصح بها أحداً”.

تجربتي مع مضاعفات تعريض الفك

 

 احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

الحصول على فك عريض بات ممكناً:

يحكي علي 33 عاماً من السعودية تجربته مع جراحة تعريض الفك فيقول:” قبل مدة قام أحد أصدقائي بتغيير شكل ذقنه من خلال الجراحة، كان الأمر مذهلاً إلى الدرجة التي شجعتني على البحث عن هذا الأمر، وفي الوقت التي كنت أظن فيه بأن الجراحة التجميلية هي حكر على السيدات وحدهن فحسب، اتضح لي بأن الرجال لهم نصيب أيضاً في مثل هذا النوع من الطرق التجميلية.

مما دفعني للحصول على استشارة طبية في إحدى العيادات التجميلية المعروفة بمدينة جدة، وخلال الاستشارة أخبرني الطبيب بإمكانية تعريض الذقن جراحياً من خلال تثبيت بعض الدعامات التي تعطي الفك المظهر القوي والعريض، ونصحني بإجراء الجراحة إن كنت أرغب في الحصول على نتائج دائمة، ثم قمنا بتحديد موعد الجراحة

بعد الإنتهاء من العملية بنجاح، عانيت من بعض المضاعفات والأعراض الجانبية، مثل تورم الوجه والصداع وتهيج البشرة والشعور بالألم في بعض الأحيان، لكن هذه الأعراض سرعان ما اختفت سريعاً في غضون أيام قليلة، كان علي استكمال فترة لا تقل عن 7 أيام من الرعاية المنزلية المكثفة من أجل الوصول إلى تمام التعافي من هذه الجراحة، أما بالنسبة للنتائج فقد كانت رائعة! حصلت على ذقن أكثر بروزاً وقوة وجاذبية، مما غير من مظهري كلياً”

الحصول على فك عريض بات ممكناً

تجربتي مع جراحة الفك الفاشلة:

تحكي ديلي جونز 4 عاماً من ستوكبريدج تجربتها مع جراحة توسيع الفك فتقول:” أخبرني طبيب الأسنان بأني بحاجة إلى إجراء جراحة الفك بسبب ازدحام الأسنان السفلية، وتقدم فكي السفلي إلى الأمام، مما جعلني أعاني من أمراض اللثة.

قام الطبيب في البداية بتركيب تقويم الأسنان لمدة 13 شهراً، وبعد نزع التقويم تحولت أسناني السفلية من وضعها المائل للخلف إلى الوضع المائل للأمام، مما جعل مظهرها غير طبيعي.

وبعد الجراحة لاحظت زيادة حجم أنفي إلى جانب إنحراف الحاجز الأنفي، أما ذقني فقد أصبح بارزاً ومتورماً ومنتفخاً، لم استطع لمس وجهي بسبب الألم لعدة أسابيع، تواصلت مجدداً مع الطبيب الذي أخبرني بأن بروز الفك هو نتيجة التورم الذي سوف يزول مع الوقت، لكن هذا لم يحدث.

كانت الجراحة فاشلة، مما اضطرني إلى الخضوع لجراحة تصحيحية مع طبيب آخر وكان خوضها تجربةً صعبةً للغاية”.

تجربتي مع جراحة الفك الفاشلة

 

 احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

فكٌ أعرض وابتسامةٌ أجمل:

تحكي نهال 24 عاماً من مصر تجربتها مع عملية تقويم الفم فتقول:” كنت أعاني من مشكلة تراكب الأسنان وبروزها منذ الصغر، وقد بدأت هذه المشكلة بالتفاقم مع تقدمي في العمر عاماً تلو العام، ونتيجة لهذا الأمر فقدت جزءاً كبيراً من ثقتي بنفسي، وأصبحت أخشى الإبتسام والحديث في حضور الآخرين خشية أن يصبح مظهر أسناني محط انتباههم.

مما دفعني إلى الذهاب لطبيب تجميل الفك والذي شخص حالتي بضيق حجم الفكين خٌلقياً، مما لا يعطي مساحة للأسنان للنمو بشكل طبيعي، أشار علي بضرورة إجراء جراحة تجميلية وتقويمية عاجلة، من أجل استعادة مظهر الأسنان الطبيعي والتخلص من مشكلة تراكب الأسنان، ثم قمنا بتحديد موعد الجراحة

قام الطبيب بالتقاط صور لأسناني باستخدام الأشعة السينية، وبعد اخضاعي للتخدير الكلي، بدأ الجراحون بإجراء شق جراحي في أحد جوانب اللثة ثم قاموا بتوسيع الفك السفلي والعلوي جراحياً، تطلبت العملية 5 ساعات تقريباً، وبقيت تحت الملاحظة الدقيقة من قبل الطواقم الطبية لمدة 24 ساعة.

عانيت في بداية الأمر من تورم مكان الجراحة والتهاب اللثة الحاد، مما اضطر الطبيب لكي يصف لي أحد أنواع الأدوية المضادة للبكتيريا ” Antibiotic ” لمدة 14 يوماً، بالإضافة الألم الذي كنت أتغلب عليه باستخدام المسكنات.

وبعد إتمام فترة التعافي نصحني الطبيب بالبدء بتركيب تقويم الأسنان من أجل تدعيم نتائج الجراحة، فبدأ طبيب التقويم بأخذ القياسات وإرسالها للمعمل، وبعد الانتهاء من التقويم قام الطبيب بتثبيته وطلب مني مراجعته بعد 6 أشهر من أجل استكمال العلاج، وبعد إزالة التقويم بدأت نتائج الجراحة تؤتي ثمارها، فقد أصبحت أسناني منتظمة، وباتت ابتسامتي أكثر ثقة وجاذبية”

فكٌ أعرض وابتسامةٌ أجمل

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

اقرأ أيضاً

تعديل الأسنان الأمامية

تعديل الاسنان 

تعريض الفك

جراحة الوجه والفكين

تغليف الأسنان

جراحة الوجه الترميمية

جراحة تجميل عظام الوجه

تكلفة تعريض الفك