تجربتي مع إزالة آثار الحروق بالليزر

تجربتي مع إزالة آثار الحروق بالليزر

يعد الليزر من ضمن التقنيات التي أحدثت طفرة هائلة في عالم طب التجميل، فما بين العمليات التجميلية والجراحية أصبح الليزر هو الخيار الأمثل. وفي هذا المقال سنتحدث عن تجربتي مع إزالة آثار الحروق بالليزر لنعرض لك بعض التجارب لأشخاص أجروا عمليات إزالة آثار الحروق بفعالية.

تتعدد أنواع الحروق ما بين حروق الدرجة الأولى وهي من الحروق الطفيفة التي تصيب الطبقة الخارجية من الجلد، ويمكن استخدام الكريمات الموضعية للتخفيف من حدتها.

من ناحية أخرى توجد حروق من الدرجة الثانية والتي تكون أشد ألماً وتأثيراً وتسبب حدوث التورم والتقرحات، ويمكن أن تترك أثراً لندبات تدوم لفترة طويلة.

أما حروق الدرجة الثالثة فهي الأشد من حيث التأثير ويمكن أن تصل إلى الأوتار والأعصاب، وتعيق حركة الأعضاء.

تجربتي مع إزالة آثار الحروق بالليزر

 

نبذة عن إزالة آثار حروق الليزر 

تعد هذه العملية من الإجراءات التجميلية البسيطة التي تتم تحت تأثير التخدير الموضعي وتهدف إلى إزالة طبقات الجلد الخارجية، وتحفيز الخلايا لإنتاج المزيد من الكولاجين مما يعمل على تسوية الجلد وتوحيد لونه.

انواع الندبات عند النساء

 

توجد عدة أنواع من الليزر المستخدم لإزالة الحروق ومن ضمنها:

1- الفراكشنال ليزر: تستخدم أشعة الليزر بتردد معين وتعمل على اختراق الطبقات الداخلية للجلد، مما يساعد على تحفيز الخلايا لإنتاج المزيد من الكولاجين الذي يعمل بدوره على بناء خلايا الجلد.

2- ليزر co2: يعرف أيضاً باسم الليزر الكربوني وهو يساعد على إزالة الطبقة الخارجية من الجلد وتقشير البشرة، ويستخدم أيضاً لمعالجة آثار حب الشباب والندبات.

تظهر نتائج علاج آثار الحروق بالليزر تدريجياً ويعتمد ذلك على درجة الحرق ونوعه ومدى تأثيره على الجلد، وكذلك على نوع الليزر المستخدم وفي أغلب الأحيان يخضع الشخص لجلسة أو جلستين خلال الشهر.

نبذة عن إزالة آثار حروق الليزر

 

أنواع آثار الحروق 

توجد عدة أنواع من الندبات التي تسببها الحروق تختلف بحسب نوع الحرق سواء من الدرجة الأولى أو الثانية أو الثالثة، وتتمثل أنواع الندبات فيما يلي:

1– الندبة الضخامية: يكون لونها أحمر أو بنفسجي وتكون بارزة عن الجلد مع ازدياد سمك الجلد.

2– الندبة الضامرة: تؤثر على الخلايا والأعصاب وكذلك الأوتار وقد تسبب إعاقة في الحركة.

3– الندبة الجدرية: فيها تنمو الأنسجة والخلايا بشكل أكبر من الحرق نفسه مما يؤثر على المظهر العام للجلد.

أنواع آثار الحروق

 

تجربتي مع إزالة آثار الحروق من الدرجة الثالثة 

تعد حروق الدرجة الثالثة من أصعب أنواع الحروق التي تصيب الجلد، وهي تسبب ضرراً بالغاً في طبقات الجلد يصل إلى الأوتار والعظام والأعصاب أحياناً وتحتاج الكثير من الوقت لإزالة آثارها وقد لا تختفي تماماً من الجلد.

تحكي سيدة تجربتها مع إزالة آثار حرق من الدرجة الثالثة أصيبت به في منطقة الفخذ، وقد أثر على شكل رجلها بدرجة كبيرة وكانت تتمنى أن تختفي آثاره نهائياً.

خضعت السيدة لعدة جلسات لإزالة أثر هذا الحرق وبالفعل كان هناك تحسن كبير وملحوظ، ولم يختفي أثر الجرح بشكل كامل ولكنها كانت سعيدة بالنتائج التي توصلت إليها وبشكل جلدها بعد جلسات الليزر، وتقول بأن هذه التجربة غيرت حياتها.

تجربتي مع إزالة آثار الحروق من الدرجة الثالثة

 

علاج آثار الحروق من الذراعين 

تشكل الحروق في منطقة الذراعين مشكلة كبيرة خاصة لدى السيدات إذ يجدن صعوبة في ارتداء الملابس التي تروق لهن، ولذلك يكون لها أثر سلبي على الحالة النفسية.

تحكي سيدة تجربتها مع إزالة الحروق بالليزر من منطقة الذراعين فتقول: “كنت أعاني من تراكم الدهون والترهل الشديد في منطقة الذراعين، ولذلك أجريت عملية شفط الدهون بالليزر وقد كانت تجربة سيئة للغاية إذ أصبت ببعض الحروق التي تركت أثراً لم يختفي لمدة عدة أشهر”.

 تستكمل السيدة حديثها فتقول: “حاولت معالجة الحروق بالكريمات الموضعية ولكني لم أحصل على نتيجة جيدة، إلى أن نصحني طبيب التجميل الخاص بي بإزالة هذه الحروق بالليزر. كنت خائفة في البداية من عواقب استخدام الليزر مرة أخرى ولكن طمأنني الطبيب أن النتائج ستكون جيدة”.

تضيف السيدة: “خضعت لعدة جلسات لإزالة هذه الحروق وبالفعل اختفى أثرها بصورة كبيرة ويرجع الفضل إلى طبيب التجميل الذي ذهبت إليه، فقد تعاطف مع حالتي وأنقذني من مضاعفات العملية الأولى”.

 

علاج آثار الحروق من الذراعين

 

تجربة شاب يبلغ من العمر 20 عاماً 

يحكي شاب يدعى ماليك تجربته وهو من سكان ولاية تكساس فيقول: “تعرضت لحادث سيارة منذ حوالي 5 سنوات وأجريت عدة عمليات جراحية، ولكن آثار الحروق في ذراعي لا تزال موجودة مما أثر على حالتي النفسية بصورة كبيرة وأفقدني الثقة بين زملائي. نصحني الطبيب بإزالة هذه الآثار باستخدام الليزر، وأوضح لي أن نتائجه فعالة جداً وأنه سيقضي على الندبات في فترة وجيزة”.

يستكمل ماليك: “خضعت لعدة جلسات لإزالة آثار الحروق من يدي يفصل بين كل جلسة حوالي شهر، ولم أشعر بأي ألم خلال الجلسات إذ كان يضع لي الطبيب المخدر الموضعي، ولكن بعد كل جلسة كنت أشعر ببعض الوخز والألم لذلك وصف لي الطبيب بعض الكريمات المسكنة والمضادة للالتهاب”.

يضيف ماليك: “بالفعل كانت تجربتي مع التخلص من آثار الحروق بالليزر جيدة جداً فأصبح شكل جلدي متساو وموحد اللون واختفى أثر الحرق بدرجة كبيرة”.

تجربة شاب يبلغ من العمر 20 عاماً

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

إزالة آثار الحروق من الجبهة

تشكل الحروق في منطقة الوجه عائق كبير يؤثر على الملامح بصورة كبيرة، ويمكن أن تستخدم عدة تقنيات لمعالجة هذه الآثار مثل الليزر أو الميكرونيدلنج أو العلاج بالبلازما، ولكن يعد الليزر أفضلها نظراً لاختراقه الطبقات الداخلية من الجلد وتحفيزه لإنتاج الكولاجين بصورة كبيرة ومن ثم بناء الخلايا وشد الجلد.

تحكي فتاة في الثلاثينات من عمرها تجربتها فتقول أنها كانت تعاني من وجود حرق في منطقة الجبهة منذ الطفولة مما أثر على شكلها بدرجة كبيرة، وحاولت تجربة العديد من الطرق لتحسين شكل هذه الندبة ولكنها لم تحصل على نتائج جيدة.

نصحها الطبيب بإزالة هذه الندبة بالليزر وبعد البحث الكثير ورؤية العديد من التجارب الناجحة، خضعت لثلاث جلسات على مدار أربع أشهر وبدأت تلاحظ نتائج جيدة جداً، وتوضح أن حياتها تغيرت بعد إجراء هذه الجلسات وأصبحت أكثر ثقة في نفسها.

إزالة آثار الحروق من الجبهة

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

ليزر co2 لإزالة آثار الحروق

يعمل ليزر ثاني أكسيد الكربون على تقشير الطبقة الخارجية من الجلد ومن ثم خلق الفرصة لبناء طبقات جديدة أكثر مرونة ونضارة.

تحكي سيدة تجربتها فتقول: “أصبت بحرق في يدي لم يكن كبيراً ولكنه كان مؤلماً للغاية، وظل أثر هذا الحرق عدة سنوات ولذلك أجريت جلستين لإزالة آثار الحرق وكانت تجربتي مع إزالة الحروق بالليزر ناجحة جداً”.

ليزر co2 لإزالة آثار الحروق

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

بعض النصائح بعد إجراء إزالة الحروق بالليزر 

توجد بعض التعليمات الواجب اتباعها عند إزالة الحروق بالليزر ومن ضمنها:

1- يجب استخدام الكريمات المسكنة والمضادة للالتهاب عقب الجلسة مباشرة للتخفيف من حدوث أي تورم أو التهاب.

2- الابتعاد عن أشعة الشمس مع وضع الكريمات الواقية من الشمس حتى لا يتفاقم الحرق. 

3- استخدام الكمادات الباردة عقب كل جلسة للتخفيف من حرارة الجلد الناتجة من أشعة الليزر. 

4- عدم تناول المسكنات أو الأدوية المسيلة للدم قبل الجلسة. 

5- الحرص على شرب الماء والسوائل بكميات كافية للحفاظ على ترطيب الجلد وإكسابه المزيد من الحيوية.

بعض النصائح بعد إجراء إزالة الحروق بالليزر  

 

احصل على السعر المناسب لك لهذه العملية

 

اقرأ أيضاً

ازالة اثار الحروق بالليزر في تركيا

علاج الحروق

علاج اثار الحروق

أفضل طبيب علاج آثار الحروق في الجزائر

أهم أنواع الحروق وطرق العلاج

علاج اثار الحروق في مصر